اخر الاخبار:
ديجافو.. نار تركية تزحف لمسيحيي العراق - الأحد, 27 أيلول/سبتمبر 2020 19:00
فيروس كورونا يزداد شراسة في دهوك - الأحد, 27 أيلول/سبتمبر 2020 11:05
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

وطــنٌ تحــومُ في سمــائهِ الجــوارحُ// شعر : صباح سعيد الزبيدي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

اقرأ ايضا للكاتب

وطــنٌ تحــومُ في سمــائهِ الجــوارحُ

شعر: صباح سعيد الزبيدي

بلغراد – صربيا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

وطني اصبح اليومَ مرتعاً للذئابِ

وملاذاً آمناً للارهاب

ينحرُ فيه المساكينَ والابرياءَ كلَّ يومٍ.

حتى صارَ السلامُ به .. محضَ سرابٍ

أذله الدهرُ بالغزاةِ والطغاةِ

ولبسَ الدجالون فيه ثيابَ الانبياءِ

اصبحَ ملعباً للخوفِ والآلامِ

ارضٌ وقفَ لبضعةِ لصوصٍ

تاه في رحمِ الظلامِ

ينتظرُ شمساَ لاتجيء.

الذئابُ فيه تفترسُ الاسودَ ..

غربانٌ تنعقُ على العصافيرِ

أفاعي تلتهمُ الاطفالَ

وكلابٌ تعوي على البشرِ.

لم يبقَ فيه إلا القتل ..

والموتُ ..

والدمارُ ..

وسكاكينُ ذبحٍ لاتنام.

اخوةُ يوسف كالبهائمِ

يسرحون في ربوعهِ

يمعمعونَ كالخرافِ

يصومونَ في رجب

ويفطرونَ في رمضان

يمجدونَ للاتَ والعزى

باعوا الرجولةَ والضميرَ

واصبحوا للخيانةِ وللفتنةِ عنواناً.

غزتهُ اسرابُ الجرادِ

تحومُ حولهُ الغربانُ

تضيءُ طرقاتًه عيونُ الذئابِ

يزينُ لياليهِ صمتُ القبورِ

مدنه تحترقُ ، تعجُ بالنارِ والدخانِ

تملئها التوابيتُ والاكفانُ

وتموءُ في حاراتِها القطط.ُ

اطفالهُ يرتجفونَ من الذعرِ

رؤسهمُ غارقةٌ في الجحيمِ

وفي مرابعهم تمرحُ الثعابينُ

يصغون لانينِ الجرحى،

نواحُ اراملِ الحربِ،

نحيبُ نساءٍ متلفعاتٍ بالسوادِ،

وشهقاتِ امهاتٍ ثكالى.

ياضميرَالعالمِ الاخرسِ

هل يرضيكَ هذا السقمُ

لبلدٍ أشرقتْ فية شموسُ الحضارةِ

وكان مناراً تهتدي به الاممُ

اصبح اليومَ وحيدا.ً.

مثلَ يونسَ في بطنِ الحوتِ

يتصارعُ عليه الاعداءُ

وتحومُ في سمائهِ الجوارحُ.

*****

بلغراد – صربيا

09.02.2014

 

                                                         صباح سعيد الزبيدي

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.