اخر الاخبار:
موقع تللسقف يطفيء شمعته الثالثة عشرة - السبت, 21 تشرين1/أكتوير 2017 21:20
البيشمركة تردّ على بيان العمليات المشتركة - السبت, 21 تشرين1/أكتوير 2017 10:27
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (12)

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

الموقع الفرعي للكاتب

يوميات حسين الاعظمي (12)

 

لمتابعة الحلقات السابقة على الرابط

http://www.tellskuf.com/index.php/authors/206-adami.html

 

منير بشير / فرقة التراث / جزء 5

       في هذه الفترة بالذات، كنت مرشحا في وزن الديك (57 كغم) مع المنتخب الوطني للسفر الى تركيا لاجراء مباراة مع منتخبها الوطني. وقضية استقالتي من الفريق تمت في هذه الاثناء..!

       لا اريد ان اطيل، اعود معكم الى ما دار بيني وبين زميلي في الفريق البطل الاسيوي علي حسين عندما كنا نرتدي ملابس التمرين استعدادا للتمرين مع بقية الفريق. فما ان ذكر اخي علي حسين اسم وزارة الثقافة والاعلام، حتى انتفضتُ واقفا، ومن لحظتها ادركت ان شيئا ما يحدث لي وانا لست داريا..! فرجوت اخي علي حسين عدم البوح بهذه القضية لبقية الزملاء اعضاء الفريق لحين ما اذهب بنفسي للاطلاع على موضوع الاستقالة هذه. وعليه عدت الى ارتداء ملابسي المدنية وغادرت مركز الشباب متوجها الى دائرتي العسكرية. ولم يمضِ اكثر من اسبوع واحد فقط، كنت غائبا فيه عن الفريق، حتى عدت اليهم دون ان احمل معي مستلزمات ملابس التمارين اليومية. والكل مندهش من الحالة، حيث لايعرفون معنىً لِما يحدث، اسبوع من الغياب، حضور بدون ملابس التدريب..!

حتى قلت لهم جميعا وهم اخوتي وزملائي.

-    لقد جئت اودعكم ..!

-    تودعنا ..!؟ اين ذاهب انت .؟

-    انا الان امامكم اصبحت مدنيا ..!

-    ماذا تقول ، ماذا تعني بـ مدنيا .؟

-    قبل اسبوع جاءت استقالتي من الفريق، بجهود غريبة وعجيبة ومثيرة من قبل دائرة المستشار الفني في وزارة الثقافة والاعلام التي يرأسها الموسيقار منير بشير. التي قدِّر لها ان تتكلل بالنجاح. وقد كنت خلال هذا الاسبوع اروج معاملة نقلي الى وزارة الثقافة والاعلام حتى اكملتها واصبحت الان مدنيا لا علاقة لي بعد اليوم بالخدمة العسكرية، وقد تم نقلي الى دائرة المستشار الفني في وزارة الثقافة والاعلام، بعد ان اكملت الخدمة العسكرية التي قضيتها معكم لاعبا في مديرية ألعاب الشرطة، وها انا الان اعلن لكم باني اعتزل رياضة المصارعة نهائيا ولن اعود اليها ابدا..! 

سادت لحظات من الصمت والدهشة والمفاجئة، ثم اردف احدهم قائلا.

-    وسفرتك الى تركيا مع المنتخب الوطني..؟

-    ساذهب الى الاتحاد العراقي المركزي للمصارعة واقدم اعتذاري من السفر مع المنتخب، لانني ساسافر الى اوربا في جولة تشمل سبع دول منها، مع الموسيقار منير بشير تحت مسمى– فرقة التراث الموسيقي العراقي-    

       اما عملية كيف تمت الامور واخرجني الموسيقار منير بشير في نهاية الامر من الرياضة والعسكرية، وسحبني الى دائرته التي كانت في البداية عبارة عن غرفتين واحدة له واخرى لسكرتيرته (نجوى). فهذا الامر يتطلب مكانا آخر يتحمل التفصيل، فقد تخللته حالات من النوادر ما لم يسبق لها مثيل ولن تتكرر ابدا..! لقد حقق منير بشير المعجزة..! بل حقق ما كان مستحيلا حقا. ويمكنني ان اقول وانا مطمئن، بانه نقلني من نار جهنم التي كنت فيها، الى آفاق الجنان والحياة الواسعة. فاتحا امامي العالم الواسع وكل ابواب الحياة الخارجية من خلال فن غناء وموسيقى المقام العراقي، منفذا وعده الذي وعدني به عندما قال لي– ان مكانك ليس في الرياضة، وانما مكانك في غناء المقام العراقي، اترك الرياضة وسأريك العالم..! –

       نكمل حديثنا في الحلقة القادمة ان شاء الله

 

وللذكريات شجون

 

صورة 1 / الموسيقار منير بشير في اليمين وبجانبه حسين الاعظمي في قاعة الرباط 2/3/1993

 

صورة 2/ حسين الاعظمي في اليمين والموسيقار منير بشير وحسن البناء عند افتتاح بيت المقام العراقي تموز 1987

 

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.