اخر الاخبار:
داعش يوافق على شروط الروس للخروج من دمشق - السبت, 21 نيسان/أبريل 2018 17:32
قوات البيشمركة تنتشر بسيطرة شرق كركوك - السبت, 21 نيسان/أبريل 2018 17:27
اكتشاف "نمل داعشي" - الجمعة, 20 نيسان/أبريل 2018 20:01
اجتماع عسكري رباعي في بغداد - الجمعة, 20 نيسان/أبريل 2018 19:59
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

رجاء فقير من وزير// د. جعفر عبد المهدي الحسناوي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

الموقع الفرعي للكاتب

رجاء فقير من وزير

بروفسور دكتور جعفر عبد المهدي الحسناوي

 

أنا الفقير (الى الله فقط) وطلبي أوجهه الى:

حضرة الأستاذ الدكتور عبد الرزاق عبد الجليل العيسى وزير التعليم العالي المحترم

بعد التحية

سيادة الوزير لا أريد أن أطيل في الحديث مع جنابكم بل سأختصر القول في رسالتي هذه، وعندي يستحسن الكلام المسموع ويُفضَّل على اللغو المسجوع. وخير الكلام  عن الصائغ  ما قل ودل على محنتة.

وانتم تعرفون من هو الصائغ المقصود؟. فهو الأستاذ الدكتور عبد الإله الصائغ، ومَن مثلي لا يرفد بمعلومات عنه بِمَن مثلك. فلا أضيّع الوقت في الحديث عن الدكتور الصائغ الذي خدم الجامعات العراقية ووضع بصمته على صفحة الانتاج الفكري والثقافي على المستويين المناطقي (النجف) والوطني (العراق) إضافة الى سمعته العربية الزاهرة.

 

الدكتور العيسى ليس بحاجة الى سرد سيرة الدكتور الصائغ لأن في اعتقادي لو قدر لي أن أكتب عن الصائغ لاستعنت بالعيسى.

حضرة الوزير: عندما أقام اتحاد الأدباء العراقيين فرع النجف يوم السبت 29/8/2015  إحتفاءً بالمنجز الإبداعي للأستاذ الدكتور عبد الإله الصائغ وحضرت أنتَ شخصياً بصفتك مستشاراً لوزير التعليم العالي، آنذاك، ورئيساً سابقاً لجامعة الكوفة.

وعندما عرض شريط يتضمن كلمة الصائغ على الحضور بعد أن تكلم هو نفسه عن ظروفه ومعاناته وعدم انجاز الوعود التي وعد بها من هذا الطرف وذاك فكان لك قول جميل حيث قلت حضرتكم: " لو أنني في موقع المسؤولية لأنصفت الصائغ".

 

الدكتور العيسى نقول كما قال الشاعر:

اذا قلت في شيء: نعم فأتمه

فإن نعم دين على الحر واجب

 

والآن سيدي الكريم أصبحت وزيراً وأنت صاحب القرار لو أردت إنصاف هذا لعراقي المعطاء، وهذا الأمر لا يكلفك كثيراً سوى البحث عن وسيلة أو ثغرة قانونية يجدها لك مستشاروك القانونيون لأنك رجل كيمياوي، وأفعل كما فعل سلفك طيب الذكر وطيب السيرة الدكتور طاهر البكاء عندما أنصف الدكتور عبد الأمير الورد الذي كان عمره خارج سن الخدمة عندما قدم طلباً لإعادة خدماته، فاتصل الوزير البكاء برئيس الجامعة وطلب منه ان يذكر بأن الجامعة بأمس الحاجة الى خدماته، وقد جرى ما أراد ووافق الوزير على إعادته الى الخدمة.

 

لقد وعدت يا سيادة الوزير، فنقول كما قال أخو هذلة:

 شكاك لساني ثم أمسكت بصفه

فنصف لساني بامتداحك ينطق

فإن لم تنجز ما وعدت تركتني

وباقي لساني بالمذمة مطلق

 

يا سيادة الوزير العيسى لا نطلب منك المستحيل بل أن الكرة في ملعبك بعد أن أصبحت وزيراً والمطلوب منكم اليوم حسن الأداء الكروي في المناورة والتهديف:

لا كلف الله نفسا فوق طاقتها

ولا تجود يد الا بما تجد

فلا تعد عدة الا وفيت بها

واحذر خلاف مقال للذي تعد

 

كلنا أمل بأن البروفسور عبد الرزاق العيسى سيسعى في انصاف هذا العالم الجليل المظلوم اوكلنا أمل بأن سعادة الوزير سوف يجد الطرق الملائمة للتغلب على بعض المعوقات مثل ضرورة عودة صاحب الشأن للعراق كشرط أساسي أو تجاوز شرط العمر ...الخ. وقد ضربنا لكم ما حصل مع البروفسور طاهر البكاء عندما عالج قضية الدكتور الورد رحمه الله.

 

يا معالي الوزير هذه من المسائل البسيطة فهناك مشاكل قانونية ودستورية عظمى على الصعيد العالمي يجري حلها بحكمة وروية، ولغة المستحيل غير موجودة لدى المسؤول الذي يصمم أن يسعى للحصول على حل شرعي للمعضلة التي تداهمه، والتراث العالمي يفيدنا بمواقف فريدة مثل مشكلة ولاية العهد عندما ولد الكسندر ولي عهد مملكة يوغسلافيا في لندن في 17/7/1945 حيث كان والده الملك بيتر الثاني لاجئاً في بريطانيا مع كامل الأسرة الملكية بعد احتلال هتلر أقليم مملكته، فولدت الملكة الكسندرا ولي العهد السكندر في أحد فناق لندن وهنا تظهر المعضلة العويصة: فالدستور اليوغسلافي ينص على أن يكون ولي العهد يوغسلافياً بالأصل والولادة. يا دكتور العيسى هذه مشكلة قانونية ومعضلة دستورية كبرى ربما يقول الكثيرون أنها مستحيلة الحل، ولكن أنظر الى صانع القرار البريطاني كيف حلها بحكمته، فقد أعلن ونستون تشيرتشل رئيس وزراء بريطانيا بأن جناح رقم 212 من فندق كلارجس Claridages إقليماً يوغسلافياً.

 

سيادة الوزير: نضع موضوع الصائغ أمامكم وبأعناقكم وننتظر منكم الحسم وكلنا أمل بوفائكم بما وعدتم: :

ولقد وعدت وانت اكرم واعد

لا خير في وعد بغير تمام

ختاما: أشكركم سيدي الوزير، وهذه تحياتي لك، من رجل لم يطمح ولا يطمع بفلس من مليارات العراق الفلكية.

سنتابع نشاطكم الطيب بخصوص الصائغ بدقة ولنا لقاء مع المواقع الإلكترونية على ضوء ما ستصلون إليه من نتائج.

خالص الإحترام

 

المخلص/ بروفسور دكتور جعفر عبد المهدي صاحب الحسناوي

أستاذ متقاعد - جامعة الزاوية ليبيا

أوسلو – مملكة النرويج

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.