اخر الاخبار:
مقتل واصابة خمسة عناصر شرطة في خانقين - الثلاثاء, 20 تشرين2/نوفمبر 2018 10:52
هكاري يبحث مع توماس غاريت دعم شعبنا - الإثنين, 19 تشرين2/نوفمبر 2018 18:31
ترامب يزور العراق - الإثنين, 19 تشرين2/نوفمبر 2018 10:41
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

الإتحـاد الآشـوري العـالمـي ومصـداقيتـه// غسـان يونان

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

غسـان يونان

 

عرض صفحة الكاتب

الإتحـاد الآشـوري العـالمـي ومصـداقيتـه

غسـان يونان

 

إن مصداقيـة أيّـة مؤسـسـة أو مجمـوعـة أو حـتى أفـراد، هـي فـي مـدى الإلـتزام بالأهـداف الـتي يتم اعتمادهـا وبـالتـالـي مدى مسـار خطهـا البيـانـي تجـاه تحقيق مـا هـو مكتـوبٌ فـي برامجهـا وشـعاراتهـا وأدبيـاتهـا اليـوميـة وعكـس ذلـك هـو مضيعـة للوقت ومسـرحيـة قـد تطـوى فصولهـا فـي أيّ وقت وزمان!..

 

ولئـلاّ نبتعـد عـن النقطـة الأسـاس،

ومـن أجـل أن يتمكـن القـارئ الكـريم من متابعـة الموضوع بـدقـة،

أسـتطرد فيمـا ورد مـؤخـراً فـي كتابـات الصحـافـي الآشـوري الصديق الأسـتاذ أوشـانا نـيـســــان مـن خـلال انتقـاداتـه البنـاءة لا سـيمـا انتقـاده "للإتحـاد الآشـوري العـالمـي" وتحـديـداً رأس هـرمـه، لكن وللأسـف، لا حيـاة لمـن تنـادي، فـلا ردود أو بالأحرى لا أشـخاص مؤهلون للرد ولا مَـن يحـزنون وهـذا بحـد ذاتـه اسـتهتـارٌ بكتّـابنا وقـرّائنـا ومؤسساتنا ....

 

فبالأمـس مثلاً، (منتصف أيلول الماضي)، عُـقـد اجتمـاعٌ عائلـي فـي بـيروت. ومن أصل ١٥ عضواً فـي الهيئة التنفيذيـة، حضره فقط أربعـة زائـد عضو واحـد مسـتشـار، أي النصاب غـير كـامل، لكن اعتـبر الإجتمـاع مـؤتمـراً!..

 

وبعـد جهـدٍ جهيـد، (أي بعـد ثلاثـة أسـابيـع) تمكن المجتمعـون مـن إصدار بيـانٍ تحت اسـم المـؤتمـر التاسع والعشـرون!...

 

هذا بعـد فشـل هـؤلاء (القـادة الكرام) مؤخـراً من عقـد حـتى اجتماعاتهم الـدوريـة بسـبب عـدم اكتمـال النصاب، وما يسـمى اليـوم بـ "مؤتمـر" والمـذكـور أعـلاه، الغـير مكتمل النصاب، تمكن (المجتمعـون) وبقـدرة قـادر من اجتيـاز مرحلـة المخاض الطويلـة واتفقـوا على اعتبار الاجتماع العائلـي ذاك، منـبراً للمطالبة فيـه بالحقوق وبالمدح والتبخير لبعض الدول الإقليمية تطبيقاً لما هو مطلوب...

 

إن أيّـة مؤسـسـةٍ لا تجـدد نفسـها، بمعـنى إدخـال روح الشـابات والشـبان إليهـا فمصـيرها الـزوال دون أدنـى شـك.

 

والإتحـاد الآشـوري العـالمـي الـذي تـأسـس منـذ نـيـســــان ١٩٦٨ أي منـذ نصف قرن، والعطاءات التاريخية التي سُـجلت في مسـيرته النضاليـة، بفضل البعض منهم، يُشـهد لها.

 

وأما محاولاتـه اليائسـة (اليـوم) تظهـر جليـاً في عـدم قـدرتـه علـى اسـتكمـال المسـيرة الـتي بـدأها والسـبب عائـد إلـى قيـادتـه الهـرمـة الـتي وبـدلاً مـن تكريمهـا مشـكورةً وإدخـال روح جـديـدة مكـانهـا، نراهـا منغلقـة علـى ذاتهـا، فهـي غـير قادرة على تثبيت أرجلها على الأرض وغـير قادرة حـتى على السـير وكـأنها قادمـة من كوكب معـاق!

 

مؤخـراً قـامت مجموعـة من ضمن الاتحاد بمحاولـة إنقـاذ ما يمكن إنقـاذه وذلك ضمن الممكـن. والمجموعة المذكورة اخـذت على عاتقهـا تصحيح الخلل وإعادة العجلة إلى مسارها الحقيقي. ولكـن، بـدأت بالتعـثر والـتردد وهذا مـردّه إلـى عـدم الثقـة بالنفس وعـدم الشـعور بالمسـؤوليـة وعـدم القـدرة علـى اتخـاذ المواقف الشجاعة في الأوقات الصعبة. وبالتالي رمت الكرة في ملعب مجموعة من "الهيئة الاستشارية" التي أخذت على عاتقهـا الدعوة لمؤتمر خلال ستة أشهر على أبعد تقدير وتجميد صلاحيات سكرتير الاتحاد حتى حينه، وطبعاً كل ذلك الاتفاق غير مكتوب ومصداقية هذا الكلام اليوم على المحك!..

 

فـي نهـايـة المطـاف، تـأتـي جـرأة اتخـاذ المـواقف المصـيريـة والتصحيحيـة فـي سـاعاتهـا الأولـى والـتي تصب فـي مصلحـة الشـعب الآشـوري وذلـك علـى أيـدي رجـالٍ لا يفكـرون إلاّ بتحقيق طموحـات وتطلعـات شـعوبهـم، وغـير ذلـك فعلـى هـكـذا مـؤسـسـات وهكـذا أشـخاص ألف السـلام،

 

طالمـا أعادوا نفسـهم إلـى المـربـع الأول!..

فعـلاً نحـن بحـاجـة إلـى التغـيير

وفعـلاً التغـيير يـصنعـه الـرجال.

 

٢٠١٨/١٠/١٩

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.