اخر الاخبار:
غبطة البطريرك ساكو يستقبل وفداً من منظمة (Tearfund) - الثلاثاء, 30 تشرين2/نوفمبر 2021 10:30
"نساء داعش".. تحذيرات دولية من نسخة "أكثر دموية" - الإثنين, 29 تشرين2/نوفمبر 2021 19:32
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

الجدل ما يُنعش الفكر!// د. ادم عربي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

د. ادم عربي

 

الجدل ما يُنعش الفكر!

د. ادم عربي

 

"الجدل" كم هو صعب وكم هو سهل ، وكم هو مفيد وضروري لنا في النظر الى الامور والاشياء جميعا ، فهو الغزل بلغة الادب وهو السهل الممتنع بلغة الشعر ، اننا يجب النظر لاي ظاهرة على انها وحدة الضدين والتي هي وحدةَ لا انفصام فيها ، فالضدين تجد فيهما كل الجدل اذا ما امعنت الفكر في دراسة الظاهرة او الشيء قيد الدراسة .

 

لندرس الظاهرة التالية ولننظر لها بعيون لا يغشاها اوهام ولنتمثل ما فيها من الجدل ، "الحركة مجردة" تحتمل نقيضين هما الحركة الى الامام والحركة الى الخلف ، اشرع في الحركة الى الامام وتفحص الظاهرة ، انك بلا شك ما ان بدات تتحرك الى الامام حتى لاحظت الاشياء تتحرك الى الخلف ، ركز نظرك الى الارض او الشارع واشرع بالحركة ، لا بد انك تلاحظ ان الشارع يتحرك الى الخلف ، كما هو الحال وانت تقود سيارتك الى الامام سترى الاشياء تتحرك للخلف او تبدو لك كذلك .

 

انت بمثالنا هذا في الحركة ترى الفعل ورد الفعل ، الحركة الى الامام والحركة الى الخلف ، توقف الان عن الحركة ، ماذا تلاحظ؟ تلاحظ ان الفعل ورد الفعل اختفيا معا ، فقد ظهرا معا واختفيا معا ، اشرع بالحركة مجددا تلاحظ الفعل ورد الفعل يعيشان معا ، ان الضدين يظهران معا ويختفيان معا ، اضرب كرة برجلك ، الكرة ستتحرك لمسافة ما ثم تتوقف ، لكن هل بقيت رجلك مكانها لحظة الضرب؟ كلا ، فقد تحركت للخلف حسب قانون لكل فعل رد فعل مساوي له في المقدار ومعاكس في الاتجاه وهنا نرى ان الفعل ورد الفعل ايضا يظهران ويختفيان معا .

 

في مثال آخر لتوضيح عمل الضدين معا وزوال احدهما ، اي نفي احدهما ، بالصراع وفي الصراع ، استعمل ورقة الزجاج لفصل صبغ ملتصق بلوح معدني مثلا ، لترى جليا اتحاد الفصل واللصق ، فالصبغ ملتصق باللوح المدني ، وانت تحاول بورقة الزجاج فصله ، انك تصارع من اجل التغلب على اللصق وصولا للفصل ، وقد يطول صراعك للتغلب على اللصق حتى تكتمل العملية حينما لا يبقى صبغ على اللوح المعدني او حينما لا يبقى شيء من الالتصاق باللوح المعدني ، اي زوال الضدين معا وهما الالتصاق والانفصال ، بعدما كانا اي الضدين في اتحاد متمثل في الفصل واللصق ، على انك وانت تحاول الفصل وتصارع من اجله لا بد ان توجد مقاومة وهذه المقاومه بطولها او قصرها هي مرحلة الاحتفاظ ببعض الالتصاق ، وهذه صيرورة صراع الضدين حيث يُحتفظ بالجوهري منه ، ماذا يعني لي ذلك وجوديا وفلسفيا؟ صارع ضد الالتصاق لتحصل على الانفصال كما في مثالنا اعلاه ، صارع ضد الجهل لتحصل على المعرفة ، على ان الانسان في صراعة الجهل للحصول على المعرفة واثناء صراعه لا بد له من الاحتفاظ بشيء من الجهل ، فالصراع دائما يحتفظ بالجوهري منه، مثالا آخر يوضح صيرورة الاحتفاظ بما هو جوهري في الشيء ، إشرع بتسخين الماء لتحصل على بخار الماء ، الماء والبخار ضدين او نقيضين خصائص البخار معاكسة تماما لخواص الماء ، الماء له شكل او ياخذ شكل الاناء الذي يوضع فيه اما البخار فلا شكل له الماء يمكن ان اسبح به اما البخار فلا ، لكن ما الشيء الجوهري بين الماء والبخار؟ انه التركيب الكيميائي وهو ذرتين من الهيدروجين وذرة اوكسجين ، ان الاحتفاظ بجوهر الشيء اثناء التغيير لا بد منه وما التغيير الا تحول الشيء الى نقيضه ، والا كيف يتقدم الانسان اذا ما أُلغي الجهل مثلا ؟ تخيل مجتمعا خاليا من الجهل ، فكيف للمعرفة ان تنمو ، تخيل ان مجتمعا خاليا من الرذيلة ، فكيف للفضيلة ان توجد؟ فما الفضيلة الا الرذيلة وقد نُفيت واُحتفظ بها في الوقت نفسه . اننا في حاجة دائمة إلى وجود وبقاء كل "نقيض" ، فوجودنا من وجوده، لا ننمو، ولا نتطورر، ولا نتقدم ، إلا من طريق صراع نخوضه ضده، فنتغلب عليه، ونحتفظ به في الوقت نفسه. اننا نحتفظ به ليس حباً له ، وانما من اجل ان نبقى موجودين.

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.