اخبار عامة

لقاء الذاكرة والعرفان بمدينة بويزكارن يحقق نجاحا باهرا

 

انغير بوبكر - الرباط

اسدل الستار بمدينة بويزكارن التي توجد بالجنوب المغربي وتحديدا بجهة كلميم واد نون ، على  فعاليات اليوم الاحتفائي  بأحد كبار رجال التربية والتعليم بالجنوب المغربي و يتعلق الامر بالفرنسي الجنسية ميشيل لوكس ، المغربي الهوى و الانتماء و الارتباط . اللقاء الذي نظم يوم الاحد 03 يوليوز 2022 بمقر بلدية بويزكارن و الذي نظمته العصبة الامازيغية لحقوق الانسان بشراكة مع المجلس الجماعي لبويزكارن ،عرف مشاركة متميزة لعدد من كبار الشخصيات التي التأمت في هذا اللقاء البهيج من اجل إعادة الاعتبار لمدينة بويزكارن كمعلمة ثقافية و علمية كبيرة انجبت خيرة الأطر  المغربية ذات الكفاءة المشهودة .

رحم الله المهدي اللوكس الذي درس أجيالا واجيالا و ساهم في وضع أسس المدرسة العمومية بالجنوب المغربي في الستينات .

فمن يكون المهدي لوكس ؟

ولد ميشيل لوكس M . lux سنة 1927 ميلادية بمدينة ميس الفرنسية على الحدود الألمانية ، تربى وترعرع داخل المدارس الكاثوليكية ، وخلال الحرب العالمية الثانية لما اجتاحت الجيوش الألمانية شمال فرنسا ، هاجر ميشيل رفقة أبيه إلى مدينة تور، حيث استكمل دراسته وحصل على شهادة الباكلوريا ثم عزم على دراسة الحقوق لكن ظروف الحرب دفعت به إلى الالتحاق بالمدرسة الحربية، ومنذ سنة 1945 ميلادية اطلع ميشيل على كتب تنتقد العالم المعاصر والمدنية الغربية فبدأ البحث في الثقافات الشرقية ، وتحركت داخله مشاعر تجاه الإسلام واطلع على التصوف الإسلامي وخاصة الطريقة العلوية الصوفية المنتشرة بشمال إفريقيا وأوربا وأواخر الأربعينات من القرن العشرين التحق الضابط ميشيل لوكس بالخدمة بالمغرب حيث قضى بمدينة فاس سنتين تعرف خلالها على المجتمع المغربي وتعلم مبادئ اللغة العربية فعاد مرة أخرى إلى فرنسا ليلتحق بالجبهة الحربية بالهند الصينية والتي قضى بها سنتين وفي سنة 1951 ميلادية عاد إلى فرنسا فاعتنق الإسلام عن طريق الزاوية العلوية التي كان يتردد إليها ومكث بفرنسا حتى سنة 1954 ميلادية ليعود إلى المغرب مرة ثانية وانخرط في سلك التدريس وتنقل بين عدة مدن حيث قضى بمدينة ارفود سنة وبمدينة مولاي إدريس زرهون ثلاث سنوات وبمدينة بويزكارن تسع سنوات مابين (1959 – 1967 م ) درس الضابط الاحتياطي الأستاذ ميشيل لوكس الملقب بمحمن أبناء الجنوب وفي سنة 1965 حج بيت الله الحرام رفقة مولاي احمد ماء العينين ثم بعد سنة 1967 م انتقل إلى مدينة انزكان واستقر بالمزار بضواحي ايت ملول ومنذ إحداث كلية الشريعة بايت ملول تولى تدريس اللغة الفرنسية فيها للطلبة وقد تم تكريمه سنة 2010 م بمهرجان بويزكارن السنوي ، وللأستاذ ميشيل الملقب بمحمد المهدي مؤلف مخطوط يعده للطبع حول محطات من حياته وتجاربه ومذكراته.درس  بعد إسلامه مادة الاجتماعيات (التاريخ والجغرافيا) بإعدادية محمد الشيخ ببويزكارن وبالموازاة مع التدريس تولى إدارة الإعدادية مابين سنة ( 1962 - 1967 م ) وكانت له علاقة حسنة مع الساكنة وكان عطوفا وصارما تتلمذ على يده الكثيرين .

كلمة شكر لابد منها :

من لا يشكر الناس لا يشكر الله .

لابد احقاقا للإنصاف و قولا للحقيقة أن أشكر السيد والي جهة كلميم واد نون على غيرته الكبيرة على مدينة بويزكارن و على دائرة بويزكارن عموما و حرصه الدائم على أن تنال حصتها التنموية و أن يعاد الاعتبار لتاريخها على جميع الأصعدة والمستويات لذلك بادر إلى إحداث متحف بالمدينة و خزانة كبرى و مشاريع أخرى سترى النور في قادم الأيام بحول الله تعالى .

كما اشكر السيدة رئيسة جهة كلميم وادنون الشخصية السياسية الفذة المثقفة و التي لا تذخر جهدا من أجل المساهمة الفاعلة والفعالة في تنمية جميع مناطق الجهة و منها دائرة بويزكارن و بلدية بويزكارن كقطب رحى في ذلك ، السيدة الرئيسة حريصة كل الحرص على دعم مجهودات التنمية بالمنطقة لذلك حضورها اليوم بمدينة بويزكارن تجسيد للاهمية التي تحظى بها الجهة في الاستراتيجية التنموية المأمولة.

لابد أن نشكر السيد رئيس المجلس البلدي لبويزكارن وعبره إلى كافة أعضاء المجلس البلدي على دعمهم ووقوفهم المبدئي لإنجاح هذا النشاط الاستثنائي الهام الذي يؤكد عزم المجلس البلدي الجديد على الانخراط في شراكات إيجابية مثمرة مع المجتمع المدني لما فيه خير المنطقة .

كلمة شكر مستحقة للسيد باشا مدينة بويزكارن و لكل رجال السلطة واعوانها ولمختلف السلطات الأمنية على عملهم الدؤوب من أجل أن يلقى النشاط الثقافي المخلد لذكرى المهدي لوكس كل هذا النجاح الباهر .

الشكر موصول لكل من الدكتور المتواضع الخلوق سعد الدين العثماني الذي شرف مدينة بويزكارن بحضوره البهي المتميز وهو بالمناسبة من تلاميذ الحاج المهدي لوكس .شكر خاص للاستاذ محمد الضور نائب رئيس جهة سوس ماسة واحد الذين درسوا بمدينة بويزكارن في الستينات من القرن الماضي واحد الذين عايشوا كل لحظات الحاج المهدي لوكس و يملك أرشيفا هاما حوله .كما حمل إلى اللقاء رسالة من عائلة المرحوم التي تمت كتابتها بفرنسا.

كما نجدد شكرنا للحاج العربي اقسام أحد الوجوه التعليمية التي اشتغلت ببويزكارن في فترة الستينات وأعطت الشىء الكثير للمدينة . لهؤلاء جميعا نبعث بايات الشكر و الامتنان والعرفان على ما قدموه للمنطقة من خدمات جليلة آملين أن يساهموا في تنمية المنطقة و في إعادة الاعتبار لموروثها الثقافي و الحضاري .

شكرا لكل المنابر الإعلامية التي ابت إلا أن تساهم في توثيق اللحظة التاريخية التي تم فيها استذكار روح علامة من اعلام التعليم بالجنوب المغربي الفقيد ميشيل لوكس .

شكرا لكل الفعاليات الجمعوية و للحضور الكرام الذين حضروا بكثافة و حماس من أجل المشاركة في لقاء الذاكرة والعرفان من اكادير وتزنيت والاخصاص و كلميم و فم الحصن ...وكل مناطق المغرب لتخليد ذكرى الحاج المهدي لوكس منجب اطر الدولة المغربية .

شكرا والف شكر لكل عمال النظافة و اليد العاملة و كل جنود الخفاء الذين ضحوا من أجل إنجاح هذا اللقاء العلمي الذي سيتمخض عن توصياته اعمال واعدة في المستقبل.

تهانينا للفتاة المتميزة والتلميذة النجيبة احسان كوجان ابنة بويزكارن و صاحبة اعلى معدل في جهة كلميم وادنون علوم فيزيائية خيار فرنسية والتي أكدت اصالة التعليم والرقي العلمي بمدينة بويزكارن . وتحية إلى السيد مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين و السيد المدير الإقليمي للتربية الوطنية وعبرهم إلى كل نساء و رجال التعليم الذين يضحون و يستميتون من أجل مستقبل أفضل للناشئة.

إلى كل هؤلاء وغيرهم اقدم عبارات الشكر والتقدير والثناء كما اشكر السيد وزير العلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية على رغبته الأكيدة في الحضور في فعاليات هذا اللقاء المتميز لكن لظروف صحية قاهرة تعذر عليه الحضور واعدا المدينة بزيارة في اقرب لقاء وفرصة

كما نتمنى الشفاء العاجل لابن بويزكارن البار معالي رئيس مجلس المستشارين السابق الدكتور بيد الله محمد الشيخ الذي حالت وعكة صحية دون حضوره باعثا الينا برسالة معبرة عن حبه وتقديره لمدينة بويزكارن ورجالاتها.

 

انغير بوبكر

-خريج السلك العالي بالمدرسة الوطنية للإدارة – الرباط

-خريج المدرسة المواطنة للدراسات السياسية –ستراسبورغ

-دبلوم المعهد الدولي لحقوق الانسان –ستراسبورغ

-عضو اللجنة الجهوية لحقوق الانسان –جهة كلميم واد نون

-المنسق الوطني للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان .