اخر الاخبار:
الاتحادية توقف امتيازات النواب - الإثنين, 23 تموز/يوليو 2018 10:18
البطريرك ساكو: المسيحيون مظلومون - الإثنين, 23 تموز/يوليو 2018 10:03
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

اخبار عامة

بيان جديد لتحالف قوى المقاطعة في العراق

 

تللسقف كوم/

تحالف قوى المقاطعة

في العراق

العدد: 5

م/ بيان

يا أبناء شعبنا العراقي الصابر

يا قوى المقاطعة للانتخابات كافة

اليوم ونحن نراقب ثورة أهالي البصرة من شيوخها وشبابها وكادحيها ومثقفيها للمطالبة بحقهم المسلوب خلال خمسة عشر عاماً، دون اهتمام أو رعاية أو إيجاد حل للمشاكل التي تعصف بالشعب العراقي عموما والشعب البصري خصوصاً، بدأً من الخدمات والبطالة وتردي الوضع الصحي والتعليمي لأهالي البصرة الكرام، عندما يخرج الشعب للمطالبة بحقوقه المسلوبة فأنه يخرج من ظلم وعدوان المسؤولية التي تحملها من لا يحمل في وجدانه ذرة ضمير منها ،على الرغم من تردي كلا أنواع الخدمات ومنها عدم توفر الماء الصالح للشرب وعدم توفر الكهرباء حيث تصل درجة الحرارة إلى أكثر من (50) درجة مئوية في صيف قارض لا يتحمله أحد من مسؤولي البصرة التشريعيين أو التنفيذيين.

أن الجماهير عندما تخرج إلى الشوارع وتقطع الطرق العامة وتطالب بحقوقها في الأمن والخدمات والصحة والتعليم والعمل، فأنها تطالب بحق كفله الدستور والقانون والشرع، والذي هو حق أصيل كأصالة نخيل البصرة الفيحاء وتاريخها المجيد أرض عتبة بن غزوان والفراهيدي وسيبويه والجاحظ وأبو الأسود الدؤلي وابن سيرين والسياب مشاهير العراق وأعلام العرب أرض الديانات والملل، مرقد الأمام الحسن البصري، أم الخير.

وعندما تواجه هذه الصدور العارية بالرصاص فأنها ترتكب أخطاء الماضي وتتغاضى عن أحداث التاريخ القريب، إن مواجهة نقمة الشعب على الوضع وأسماع صوت الأحرار للسلطات الحاكمة في بغداد، فإننا نحذر من ردة الفعل واستخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة ضد أهالي البصرة الكرام فالتاريخ يعيد نفسه ولا يرحم أحد، من يواجه شعبه الذي خرج من اجل لقمة العيش الكريمة والماء الصالح للشرب يجب أن لا يواجه بالقتل والتنكيل وإنما يجب أن يسمع صوته أمام من أؤتمن على مقدراته وحقوقه بشرف الحق والأمانة والتاريخ لا يرحم أحد.

أيها الشجعان.. أيها البواسل.. أحفاد الثورات العظيمة أينما كنتم ...

أن وقفتكم المشرفة وانتفاضتكم الأصيلة من أجل الحق والكرامة والعزة ،وأن مطالباتكم العادلة والمشروعة بالحقوق المسلوبة منكم في التعين والخدمات ( الماء والكهرباء والتعليم والصحة والأمن) هي حق مشروع واليوم انتم تقفون بوجه الظلم والطغيان بعد أن لم يترك لكم مجال إلا ولجأتم اليه ولكن دون جدوى، وانتم ترون أن واردات البصرة وهي تشكل 93% من دخل كل واردات العراق في الميزانيات السنوية تذهب لجيوب الفاسدين واللصوص، من اجل الأثراء على حساب أهل البصرة والشعب العراقي ودون رادع أو محاسبة من الحكومة المنتهية الصلاحية، اليوم تحملتم ثقل الأمانة وانتم تدافعون عن حق الشعب العراقي جميعاً.

أننا ومن خلال تحالف قوى المقاطعة نعلن تأييدنا الكامل لمطالبات شعبنا وأهلنا في البصرة في التغيير الشامل والجذري لمنظومة الفساد وإستعادة وطن غالي فقدناه هو العراق العزيز والعظيم وتلبية الحقوق المشروعة في الخدمات (الماء والكهرباء والصحة والتعليم والأمن والتعيين) والتعويض عن الأضرار التي لحقت بالمواطنين، ونعلن إنضمامنا لمطاليب الشعب العراقي كافة في الحرية والعيش بكرامة وإسترداد سيادة العراق وتطبيق حكم القانون ومحاسبة الفاسدين، ونهيب بقواتنا المسلحة إلى الوقوف إلى جانب الشعب لأنه مصدر كل السلطات، ونطالب من الأحرار المنتفضين الحفاظ على وجه هذا التحرك الشعبي الناصع من خلال الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، كما نطالب بالسعي لدرء الفتنة التي تريد بعض الجهات السياسية إشعالها وعدم حلها بحجج وأساليب خبيثة، ونحذر مرة أخرى من عدم الاستماع لهذه المطالب الشعبية، لأنها سوف تكون سبباَ في ما لا يحمد عقباه لا سامح الله.

 

حمى الله العراق وشعبنا الصابر الجريح وكل أهلنا في البصرة الفيحاء 

كتب في بغداد 13 من تموز عام 2018

تحالف قوى المقاطعة في العراق

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.