اخر الاخبار:
احتجاجات غاضبة بعد هجوم الناصرية - الإثنين, 27 كانون2/يناير 2020 12:07
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

اخبار عامة

سكرتير الجمعية العراقية لحقوق الانسان يدعو الى تمكين المرأة في كافة المجالات

 

تللسقف كوم/

-  دعوة الحكومة الى مساندة المنظمات العاملة في مجال حقوق المرأة.

- العمل على مفاهيم جديدة لدعم المرأة.

- على جميع الجهات التعاون من اجل مناهضة العنف ضد المرأة.

 

دعما ً للحملة الوطنية لمناهضة العنف ضد المرأة، والذكرى (71) للإعلان العالمي لحقوق الانسان استضاف اتحاد النساء الاشوري سكرتير الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية حميد مراد في ندوة عامة تحت شعار :

 

( لا للعنف ضد المرأة .. نعم لحقوقها المشروعة )

 

والتي اقيمت على المركز الاكاديمي الاجتماعي في مدينة عنكاوا بمحافظة اربيل بحضور حشد كبير من مندوبي منظمات المجتمع المدني ووسائل الاعلام والفرق التطوعية ونشطاء في مجال المرأة وحقوق الإنسان ونخبة من الاكاديميين والمثقفين والفنانين والمهتمين بالشأن العراقي العام.

 

رحبت الناشطة نجيبة حنانيا داود مسؤولة فرع اربيل لاتحاد النساء الاشوري بالحضور ودعت الجميع للوقوف دقيقة صمت حدادا ً على ارواح شهداء التظاهرات وشهداء العراق شهداء الحرية.

 

وحيا مراد المرأة لنضالها الدؤوب من اجل نيل حريتها وانسانيتها ودورها الفاعل في كافة مجالات الحياة، وميادين العمل المختلفة .. كما عرف عن هذه الحملة الدولية التي انطلقت من قبل المهتمين بحقوق المرأة عام 1981 عندما طالبوا بان يكون تاريخ 25 تشرين الثاني يوما ً لمناهضة العنف ضد المرأة .. وجاء الاختيار على إثر الاغتيال الوحشي عام 1960 لثلاث ناشطات سياسيات من جمهورية الدومينيكان .. واثمرت هذه المطالبات بان تقر الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 25 تشرين الثاني / نوفمبر في عام 1999 اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، ودعت الحكومات والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية لتنظيم فعاليات بهذا اليوم المخصص للتعريف ومناهضة العنف.

 

وتطرق مراد الى العنف الموجهة ضد المرأة نتيجة العقلية الذكورية والاعراف الاجتماعية التي تزيد من واقعها المرير واكد على انها لا زالت تتعرض الى اعتداء وانتهاك مستمرين مثل التحرش والابتزاز والاستغلال والتمييز، وكل هذه النقاط تمثل انتهاكا ً صارخا ً لحقوق الانسان .. ثم تناول في محاضرته ما يخص حقوق المرأة وحرياتها الاساسية والحد من العنف، وعدم التمييز والمساواة وتكافؤ الفرص وتمكينها في كافة المجالات كالاتفاقيات والاعراف واللوائح الدولية والدستور وقانون العقوبات العراقي.

وفي الختام فتح باب الحوار والنقاش والذي اسفر عن تقديم العديد من الملاحظات والآراء.

 

 

الجمعية العراقية لحقوق الانسان

في الولايات المتحدة الامريكية

11/ كانون الاول/2019

 

اخبار عامة

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.