اخبار عامة

إصابة محتجين وسط بغداد إثر استخدام الأمن الرصاص الحي لتفريقهم

 

بغداد- سبوتنيك

أكد مصدر بمفوضة حقوق الإنسان العراقية، إصابة عدد من المحتجين في ساحة الوثبة وسط بغداد، جراء استخدام قوات الأمن العراقي، الرصاص الحي لتفريقهم.

 

وقال المصدر، في تصريح لـ"سبوتنيك"، اليوم السبت، "إصابة عدد من المحتجين في ساحة الوثبة وسط بغداد نتيجة استخدام قوات الأمن الرصاص الحي لتفريقهم".

 

وأضاف أنه تم "اعتقال عدد من المحتجين في ساحة الوثبة وسط بغداد من قبل القوات الأمنية"، مؤكدا "القوات الأمنية قامت بحرق خيم الاعتصام عند مدخل نفق السعدون وسط بغداد".

 

وأفادت مراسلة "سبوتنيك" في العراق، في وقت سابق من اليوم السبت، بأن أعداد كبيرة من المتظاهرين والعائلات، توافدوا إلى ساحة التحرير، ونفقها، في وسط العاصمة بغداد، بعد اقتحام أطراف الساحة من قبل قوات مكافحة الشغب التي أحرقت خيم المعتصمين أثناء تقدمها.

 

ونقلت عن شهود عيان القول إن قوات مكافحة الشغب أجبرت على الانسحاب من بداية نفق التحرير، متراجعة نحو ساحة الوثبة وسط بغداد، بعد التوافد الكبير من المتظاهرين من رجال، وشباب، ونساء، وفتيات، إلى ساحة التحرير، إثر النداء الذي تم إطلاقه من قبل الملازمين للساحة، إثر اقتحام القوات للنفق من جهة ساحة الخلاني صباح اليوم.

 

وأكد الشاهد، أن الأعداد حاليا في التحرير، والنفق، كبيرة جداً.