اخبار عامة

قتلى من النظام والحرس الثوري بغارات إسرائيلية استهدفت محيط مطار دمشق

 

 وكالات

أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" أنّ الدفاعات الجوية السورية تصدّت مساء الخميس 13 فبراير (شباط) لصواريخ فوق سماء العاصمة دمشق مصدرها الجولان، ونقلت عن مصدر عسكري قوله "تم رصد صواريخ معادية آتية من فوق الجولان المحتل، وعلى الفور تعاملت معها منظومات دفاعنا الجوي وأسقطت عدداً منها قبل أن تصل إلى أهدافها".

 

الصواريخ أصابت أهدافها

لكن المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد من جهته بأن "قصفاً إسرائيلياً استهدف مواقع لقوات النظام والميليشيات الإيرانية في محيط العاصمة دمشق"، مؤكداً أنّ عدداً من الصواريخ أصاب أهدافه. ولاحقاً، أعلن المرصد مقتل سبعة عناصر من قوات النظام والحرس الثوري الإيراني في القصف الصاروخي الإسرائيلي ليل الخميس الجمعة قرب دمشق. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في اتصال مع وكالة الصحافة الفرنسية "قُتل في الغارات الإسرائيلية الليلية سبعة مقاتلين، ثلاثة من الجيش السوري وأربعة من الحرس الثوري الإيراني"، مشيراً إلى أن القصف طال "منطقة المطار".

 

وتحدثت مصادر عن أن دويّ الانفجارات التي سُمعت في أنحاء العاصمة السورية ناجمة عن غارات إسرائيلية استهدفت مخازن أسلحة وصواريخ في محيط مطار دمشق، وأنها أتت بعيد وصول شحنات أسلحة إيرانية إلى المطار.