اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

قضايا شعبنا

احتفالية عامة من اجل الاستفتاء في قصبة تللسقف المحررة

 

لؤي فرنسيس- تللسقف كوم

بحادثة جميلة وفريدة بقصبة تللسقف ثارت الجماهير الكوردستانية من جميع المكونات الكوردية والعربية والمسيحية (الكلدانية والاشورية والسريانية) والايزدية والشبكية والكاكئية والتركمانية، صادحة بصوتها نحو الاعالي مؤيدة عملية الاستفتاء من اجل الاستقلال في كوردستان (نعم. نعم للاستفتاء من اجل الاستقلال)

 

جاء ذلك في الاحتفالية العامة التي اقيمت في قصبة تللسقف المحررة تأييدا للاستفتاء من اجل استقلال كوردستان المقرر اجراؤه في الخامس والعشرين من ايلول الجاري والتي حضرها شخصيات سياسية وحكومية وبرلمانية ورجال الدين ووجهاء وشيوخ وجمهور غفير من جميع المكونات  الكوردستانية.

 

الى ذلك القى السيد عصمت رجب ممثلا عن الاحزاب السياسية العاملة على الساحة الموصلية كلمة قيمة وضح فيها معاني الاستفتاء وحق تقرير المصير والمأسي التي لحقت بجميع المكونات الكوردستانية جراء سياسات شوفينية من قبل الحكومات والانظمة الحاكمة في بغداد منذ عقود كما تحدث السيد رجب في كلمته عن اهمية الاستفتاء للشعب الكوردستاني وعن الاصوات المناهضة للاستفتاء وهي تتحدث وتدعي الديمقراطية وقد اشاد السيد رجب بالمجتمع الكوردستاني في سهل نينوى مثمنا دور الجميع شاكرا اياهم لمواقفهم مع كوردستان.

 

وبعده كلمة الكورد شبك القاها ممثل المكون الشبكي في مجلس النواب العراقي السيد سالم شبك قال فيها بان بغداد وافقت على الاستفتاء قبل اربعة سنوات عندما قطعت راتب الموظفين في الاقليم ورواتب البيشمركة والغت المادة الدستورية 140 وانتهكت حقوق شعب كوردستان كما انتهكت الدستور العراقي مؤكدا بان بغداد الغت الشراكة وجعلتها وهمية مع اقليم كوردستان .. كما طالب الشبكي جميع المكونات الكوردستانية للادلاء بصوتهم بنعم للاستفتاء من اجل الاستقلال

 

وبعده كلمة المكون المسيحي ( الكلداني والسرياني والاشوري ) القاها الاب سالار بوداغ راعي كنيسة تللسقف الذي رحب بالجماهير الحاضرة في تللسقف حيث جاء في كلمته تاييد الكنيسة المسيحية لحقوق الشعوب وخصوصا حق تقرير المصير كما هو ضمن المواثيق الدولية مؤكدا في كلمته القيمة بان الكنيسة في المنطقة تؤيد الاستفتاء وتدعو الشعب المسيحي للادلاء بصوته بحرية تامة.

 

ثم كلمة المكون الايزيدي القاها القوال علي الذي دعا فيها الكورد الايزدية للادلاء بنعم في الاستفتاء مطالبا بالدولة الكوردستانية بعد الاستفتاء والاستقلال التام موضحا انتهاكات بغداد لحقوق شعب الاقليم.

 

بعدها كلمة المكون العربي التي القاها الشيخ احمد الورشان شيخ عام قبيلة الحديديين جاء فيها تاييد الاخوة العرب في كوردستان لعملية الاستفتاء مطالبا جميع الكوردستانيين بالتاييد بنع وتحدث عن الاخوة العربية الكوردية وتاريخها ومقومات هذه الاخوة التي تستند الى الارض والمصاهرة والدين والمذهب.

 

وبعدها كلمة عماء الدين التي القاها فضيلة الشيخ ناصح الزيبار التي اشاد بها بالاخوة والتعايش بين مكونات كوردستان داعيا الجميع لاطلاق كلمة نعم في الاستفتاء المقرر اجراؤه في الخامس والعشرين من هذا الشهر .

 

ثم كلمة الكاكئية القاها السيد سعدي عابد شكر فيها اقليم كوردستان ودماء الشهداء من البيشمركة التي قدمت على ارض الوطن دفاعا عن جميع المكونات داعيا الجميع بان كلمة نعم في الاستفتاء هي وفاءا لتلك الدماء .

 

كلمة المرأة القتها السيدة الهام عدنان ممثلة نساء كوردستان وقالت بعد الترحيب بالحضور مثمنة دور البيشمركة والاسايش لحمايتهم المنطقة.

 

ايها الحضور الكرام ان اتحاد نساء كوردستان في الموصل مستمر بخدمة شريحة النساء وناشدت جميع نساء كوردستان وسهل نينوى لانجاح الاستفتاء وانشاء دولة كوردستان كوننا قدمنا التضحيات والدماء مطالبة الجميع المشاركة والادلاء بنعم للاستقلال .

 

في الختام اشتبكت الايادي بين الكورد والعرب والمسيحيين والايزدية والكاكئية والشبكية والتركمانية بصوت واحد نعم للاستقلال .

 

 

قضايا شعبنا

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.