اخر الاخبار:
وثائق: شركات بريطانية تابعة لداعش - الأحد, 20 آب/أغسطس 2017 10:47
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

قام المسيح.. حقّاً قام// ماجد ابراهيم بطرس ككي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

الموقع الفرعي للكاتب

قام المسيح.. حقّاً قام

ماجد ابراهيم بطرس ككي

 

 بداية أهنىء الكلّ بمناسبة عيد الاعياد كلّها عيد قيامة ربِّنا ومخلصنا وفادينا يسوع المسيح له المجد من الان والى أبد الابدين متمنياً أن يكون قيامة حقّة للجميع لينفض الكلّ عنه كل عتيق بما يحمله ويكون هناك تجديد في كل شيء من دقائق وصغائر الامور الى كبيرها وعظيمها في هذه الحياة الدنيا لكي ما نكون مستحقين أن نحيا ونملك الحياة الابديّة مع المسيح لنمجده ونسبحه كل الدهور... وأعيد أكتب هذه العبارات البسيطة أدناه في هذه المناسبة:

 

 قام المسيح ... فمتى؟

قام المسيح له المجد حقاً قام

نعم قام المسيح بعد ثلاث

تغلب المسيح على الموت

وقام ...وترك القبر فارغ

نعم نؤمن ونعترف بذلك

لا بل أساس عقيدتنا

هي قيامة المسيح

مخلصنا

بارينا

منجينا

معزينا

نعم هو مخلص البشر

وباري الانام

ومنجي كل من سقط

ووقع في الخطايا والاثام

ومعزي كل حزين

مكسور الخاطر ومتألم

تحنن علينا يارب

بجاه قيامتك المحيية

نعم تحنن علينا نحن

الساقطين

الخاطئين

المتألمين

المائتين

متى نقوم من سقطتنا؟

الكبيرة هذه

يوميا لا بل كل لحظة

لنا سقطة وسقطة

في هذا العالم الردي

نعم متى نقوم ونقوم؟

متى تغفر لنا يارب؟

انت الذي ارسلت لنا

ابنك الوحيد ليخلصنا من خطايانا

فأننا ملوثون بالخطيئة

منذ أن وجدنا

في هذا العالم الفاني

ولا زلنا لحد الان

لا بل يزداد ويكبر

تلوثنا بخطايا وخطايا

كل لحظة واخرى

في هذه الايام العصيبة والمريرة

نعم يارب متى نبرأ ونتطّهر؟

متى نفرح يا رب؟

نعم متى نفرح

فأننا متألمين كثيرا

ومكسوري القلب والخاطر

من حالنا ووضعنا العصيب

والمتعب خاصة هذه الايام

حيث نتألم ونحزن يوميا

لابل كل لحظة ولحظة

للظروف الصعبة والمريرة

التي نعيشها هذه الايام

متى نقوم ونحيا؟

نعم نريد الحياة معك

لا نريد الفناء والموت

فأننا نموت ونموت

يوميا نموت مع كل

خبر نسمعه عن قتل اوأختطاف

أبنائنا ورجالنا

دون سبب أو جريرة

فيا رب يامن غلبت الموت

وكسرت شوكة الخطيئة

بموتك على الصليب

وقيامتك المحيية

بجاه قيامتك المحيية

أعِّنا يا رب

كن معنا على الدوام

ساعدنا لكي نقوم

من سقطتنا نحن الساقطين

أغفر لنا نحن الخاطئين

أمامك كل حين

فرِّحنا وأمنحنا سروراً

نحن المتألمين

أحيينا وأرجع لنا الحياة

نحن المائتين

لانك محيي الموتى

لكيما ما نمجدك ونسبحك

ونسجد لك الان وكل

أوان وحين

والى دهر الداهرين

الست أنت القائل لنا

أنا القيامة

 كل من يؤمن بي وان مات فسيحيا

 

ماجد ابراهيم بطرس ككي

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.