اخر الاخبار:
احصائية : مقتل 4 وإصابة 15 في انفجار الموصل - الثلاثاء, 23 تشرين1/أكتوير 2018 10:43
موضوع مثلث الرحمات المطران مار بولس فرج رحو - الثلاثاء, 23 تشرين1/أكتوير 2018 10:41
مسؤول سعودي: هكذا تم التخلص من جثة خاشقجي - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:33
صالح وماكغورك يبحثان "اتفاقاً ستراتيجياً" - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:25
بغداد تطالب عمّان بتمثال صدام حسين - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:24
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

نقد فني للقصیدة المغناة (عیناك)// ظافر المظفر

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

 

نقد فني للقصیدة المغناة (عیناك)

ظافر المظفر

 

الشعر: للدكتور ھاشم الموسوي

اللحن والاداء: الاستاذ طارق شعبان

اعتقد جازما بان من یستمع لهذا العمل، ولاول وهلة، لا یسعه الا ان یقف مبهورا" امام عمل كبیر– ولست اغالي في ذلك- ، عمل فني محبوك بشكل فني اخاذ.. نرفع القبعة لكل من اسھم فیه.. فامام كلمات غایة في الروعة كتبت بریشة الابداع وباسلوب سهل ممتنع، جاءت جمل لحنیة بالمقاس لا تقل عنھا ..بل ان اختیار مقام السیكاه الذي جاء في البدایة كان اختیارا موفقا" للغایة.. وحقیقة انني حین استمعت لھذا العمل.. وبقدر ما سحرتني كلمات القصیدة قبل تلحینها، جاء اللحن قویا" ھزني من الاعماق.. استخدم الملحن كما اسلفت نغم السیكاه كمقدمة لحنیة ومقطع اول ، لیلیه المقطع الثاني من مقام البیات، ثم یختتم العمل بالمقطع الاخیر وعلى سلم مقام الحجاز لتكون الخاتمة مسكا".

 

تناقل الالحان جاء متناغما" ومدروسا" بشكل واضح، واحسب ان الفطرة الفنیة السلیمة والاحساس الراقي، اضافة الى المخزون الثقافي اللحني والتاثر الواضح بمدرستي السنباطي وعبد الوھاب.. ولا ننسى مدخلات العقل الباطن والالهام المتمیزة، كل ذلك القى بظلاله على تلك التولیفة الفنیة.

 

لست خبیرا في الشعر فاترك دراسته وتحلیله لذوي الاختصاص، ولكن لدي رؤیة متواضعة في اللحن والاداء اوجزھا بما یلي:

1. تستوقفني مفردة (خیالاتي) في البیت الاول اجاد فیها المؤدي حیث رسم ایقاعا" للكلمة داخل ایقاع الاغنیة، وكذا الامر لمفردة (یداعبني) بعدھا حیث تحس بان اللحن یداعبك من خلال النبرة وبشكل عجیب.

2. مفردة ( ھو ابتسام عیون) أدّیت في مشاعر مستفیضة تم تكرارھا ثلاثة مرات وكانما یراد ان یحسسنا كیف تبتسم العیون في شكل مرھف.

3. ھناك انتقالتین جمیلتین في النغم خلال المفردتین (اضفى الحبور) و (ھیام روحي) جاءتا بشكل ملفت.

4. وھناك توھج لحني في مفردة (یا احلى الامیرات) وكانه تاج مرصع تلتمع فیه المجوھرات..

 

وھناك ملاحظتین على الاداء بشكل عام:

اولاھما أن الصوت كانت له بعض مواطن الارھاق في مواضع قلیلة، لا اعلم ان كان السبب ظروف التسجیل او امور اخرى.

وثانیهما عدم ضبط الحركات كالفتحة والضمة في بعض المناطق..

الا ان كل ذلك لا یمنع ویخفي شدة اعجابي باللحن والاداء والحس المرھف كما اسلفت..

 

واخیرا" ولیس آخرا"، احب أن ان احیي استاذي الكبیرین ھاشم الموسوي وطارق شعبان على امتاعنا، وان اطبع قبلة على جبهتیهما، من قلب محب..

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.