اخر الاخبار:
عبد المهدي يحسم قضية عائدية كركوك - الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018 18:02
أثري اغنية كلدانية للفنان المبدع خيري بوداغ - الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018 17:56
متنبىء جوي يتوقع ان تشهد البلاد "اقوى" موجة برد - الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018 10:52
دواعش بزي عسكري يقتلون مدنيين في نينوى - الثلاثاء, 18 كانون1/ديسمبر 2018 10:47
الامن الوطني يعتقل ثلاث عضاضات في الحويجة - الإثنين, 17 كانون1/ديسمبر 2018 18:53
احتجاجات "السترات الصفراء" تمتد إلى فنلندا - الإثنين, 17 كانون1/ديسمبر 2018 18:52
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

رعشة الماء// عبد العزيز أبو شيار

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

 

             رعشة الماء

عبد العزيز أبو شيار

 

كأميرةٍ لبست جواهرها الثمينةْ

بسطت شراعا للسفينةْ

وتسلَّلت من ثغر أنفاس الربى

لا ترتدي غير الحديقة والأغاني

والأماني وأكاليل الزهور

هي الخصوبة في مزاهرها

بما جادت به هذي المغاني

كأميرةٍ نظرت إلى مرآتها

واسترسلتْ في الكحل عيناها

حملتْ جلال الكون في هذا المدى

وبَدتْ تغازلها الكواكب والنجوم

ورأيت أنَّ البدر نام بكفها في هالة

كي يمنح الأمل الوشيك إلى وعود ترتجى

تهفو اشتياقا في تباريح البعاد

وحديقة خضراء تنتظر الأميرة في الصباح

ما زال طائرها يغرد مستحما في البلل

شهقت قصيدتها  كمانا

في دهشة الطفل اللعوب

وتشتهي شفتيه عذب القبل

كانت ضفائرها سنابل

والأرض حقلا من ورود

أوحى لها الإغراء

أنَّ الشمس تشرق في لقاء

وأميرها احترف الغناءْ

صدحتْ أغانيه مقاما للصبا

متحرقا وعليه عطشة بنها

لا ترتوي من ها هنا أبدا بماء

فتقربت منه السماءْ

هي لن تعود  كراحله

هذا المغني عاد معتصر الفؤاد

تهامست في رعشة الماء الرواء

كالليل إن كشفت رؤاه إذا أضاءْ

كالروحِ كالصوتِ البعيدِ عن النداء

في رعشة ..في دفقة الماء المطرز بالجنون

أترى نطير معا إلى حلل الضياء ؟؟

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.