اخر الاخبار:
احتجاجات في إيران إثر مقتل شاب بنيران الشرطة - الثلاثاء, 23 نيسان/أبريل 2024 20:37
"انتحارات القربان المرعبة" تعود إلى ذي قار - الإثنين, 22 نيسان/أبريل 2024 11:16
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

ديوان قصائد مُهْدَاةٌ إِلَى الدكتورة فاطمة محمود اغبارية// د. محسن عبد المعطي عبد ربه

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

د. محسن عبد المعطي عبد ربه

 

عرض صفحة الكاتب 

ديوان قصائد ومعلقات مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية

الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل اغبارية

شعر أ د. محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

شاعر وناقد وروائي مصري

     

{1} فِي الصُّورَةِ وَالْأَدبِ الرَّاقِي

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَنْتِ مِثَالُ الْأَدبِ الرَّاقِي = والْحِسِّ الْعَالِي الخَفَّاقِ

أَحْبَبْتُكِ فِي اللَّهِ مِثَالاً = لِلْوَعْيِ وَحُسْنِ الْأَخْلَاقِ

رَبَّيْتِ بِنَاتاً وَشَبَاباً = يَحْصُدْنَ جَمَالَ الْإِغْدَاقِ

مِنْهُنَّ مُهَنْدِسَةٌ جُبِلَتْ = لِلْفَنِّ بِهَنْدَسَةِ طِبَاقِ

وَطَبِيبَةُ أَمْرَاضٍ دَأَبَتْ = تَفْتِكُ بِالْقَلْبِ الْمِقْلَاقِ

نَحْتَرِمُكِ فِي ظِلِّ خَلَاقٍ = لِلْإِسْلَامِ بِغَيْرِ نِفَاقِ

فِي الصُّورَةِ تَظْهَرُ قُدْوَتُنَا = فَاطِمَةُ بِأَحْلَى إِشْرَاقِ

 

{2} شَاعِرَةَ الْكَوْنِ الْبَسَّامْ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

شَاعِرَةَ الْكَوْنِ الْبَسَّامْ=يَا مَنْبَعَ أَحْلَى الْإِلْهَامْ

مَا أَجْمَلَكِ بِشِعْرِكِ يُسْبِي=أَفْئِدَةَ الْخَلْقِ بِأَنْغَامْ!!!

فَاطِمَةُ الْمُلْهَمَةُ بِوَحْيٍ=مِنْ عِنْدِ الْمَلِكِ الْعَلَّامْ

شِعْرُكِ لِلْعُشَّاقِ كُنُوزٌ=تَسْتَقْبِلُكِ كَبَدْرِ تَمَامْ

أَنَا فِي شِعْرِكِ بَيْنَ قُصُورٍ=دُرٌّ يَسْرِي بَيْنَ صِمَامْ

يَا دُكْتُورَةُ عِشْتِ رَبِيعاً=وَرْداً فُلّاً طِيباً دَامْ

زِيدِينَا مِنْ فَيْضِ فُنُونٍ=تَخْتَرِقُ الْحُجُبَ بِإِقْدَامْ

 

{3}  شَاعِرَةُ الْعَالَمْ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

شَاعِرَةُ الْعَالَمِ تَشْدُو لِي=أَغْنِيَةَ النَّصْرِ الْمَأْمُولِ

لِلْقُدْسِ لِغَزَّةَ لِجِنِينْ=وَاللَّهُ يُؤَازِرُ وَيُعِينْ

وَلِعَكَّا حَيْفَا تَتَّصِلُ=وَالنَّصْرُ لِمُقْلَتِهَا يَصِلُ

شَاعِرَةُ الْعَالَمِ زَكُّوهَا=وَوُرُودَ الْعَالَمِ أَهْدُوهَا

شَاعِرَةُ الْعَالَمِ وَافِينِي=شِعْراً مِنْ بَلَدِ الزَّيْتُونِ

سِيرِي- سَيِّدَتِي – وَتَجَلَّيْ=لِلْعُشَّاقِ بِكُلِّ فُتُونِ

أَنْتِ الْأَمَلُ الْغَالِي يَشْدُو=لِلْعُشَّاقِ بِكُلِّ جُنُونِ

سَنَعِيشُ بِآمَالٍ حَطَّتْ=لِتُعِيدَ كُنُوزَ النَّسْرِينِ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

{1} الشاعرة الرائعة رئيسة قلم التحرير الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية 

ناشطة ثقافية، ومبدعة حقيقية تغتسل بشمس القصيدة، وندى الكلمة المضيئة الرقيقة، وتحلق متألقة في شعرها المتنوع الملون بألوانه الزاهية من فرح وحزن واشجان، وتنطلق من ثقافية شمولية واسعة معمقة، وهي نموذج للمبدع الذي يعمل بصمت وتواضع بدون ضجيج وصراخ.

المناصب التي حصلت عليها:     

1-   رئيسة منظمة همسة سماء الثقافة -  الدولة الدنمارك

2-   سفيرة فلسطين للثقافة

3-   سفيرة سلام من / تركيا.

4-   سفيرة مدراء القدس / من هيئة المرأة العالمية / أوهايو

5-   مسؤولة اللغة العربية  في الدنمارك

المبادرات التي أطلقتها وسجلتها باسم المنظمة:

1-   أطلقت من خلال منظمة همسة سماء الثقافة الدولية التي تترأسها

2-   أسست مكتباً إعلامياً شمل موقعاً رسمياً ناطقاً باسم المنظمة ومجلة وإذاعة الكترونية.

3-   أسست تجمعاً إعلاميّاً  يحمل نفس رؤية وأهداف المنظمة لتعزيز دور الإعلاميات والإعلاميين في غرس ثقافة إعلام مهني واضح لا يكون جزءاً من الحال العالمي بل صانعاً  لواقع  يلبي تطلعات كافة الناس بمختلف توجهاتهم 

4-   مؤتمر القدس الثقافي المتنقل حول العالم لتسليط الضوء على التراث الثقافي في مدينة القدس

5-   مؤتمر المرأة الدولي ”  المرأة العربية والغربية وحوار الحضارات ”

6-   حيث عقدت المؤتمر التمهيدي في مبنى الاتحاد الأوروبي / لندن / نوفمبر 2018

7-   تحضر لمؤتمر دولي للمرأة يحمل عنوان مبادرتها التي أطلقتها ” المرأة العربية والغربية  وحوار   الحضارات”  في الدنمارك تموز 2019

8-   أطلقت  مشروع الطالب المبدع المتميز الدولي

9-   شاركت في مؤتمرات حقوق المرأة في  /ميلانو فلسطين / عمان / الدنمارك

10-يوليو عام 2018 شاركت  بمجلس حقوق الإنسان الأمم المتحدة. جينيف

11-عضو نشط وفعال ومتطوع في المجال الثقافي وحقوق المرأة

التكريمات  التي حصلت:

1-   جامعة القدس المفتوحة فلسطين

2-   جامعة القدس فلسطين

3-   جامعة مانشستر بريطانيا

4-   جامعة Ecampus إيطاليا

5-   السفراء العرب في الدنمارك

-    المؤسسات الدولية

1-   شخصية العام 2017

بنت النشامى شعر رئيسة قلم التحرير الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية

قصيدتي التي شاركت بها يوم أمس. في احتفالية المرأة التي أحيتها السفارة الفلسطينية في كوبنهاجن

والتقينا

رانَ في ذاك المكان

كل حبٍّ وامتنان

بينَ أهلٍ

هكذا كنا ظَنَنا

كم ذُهلنا    

من عيونٍ قابلتنا بالجفاء

والصّفا منهم براء

كشفوا الخِبءَ فباحوا:

لستموا أهل القضيّة !

أنتم نسيُ السّنين !

في (الثماني وأربعين)!

قلتُ في صوتي شموخٌ :

ويلكم هل تجهلون!

نحنُ نحنُ الصابرون

نحنُ نحنُ الثابتون

فوقَ أرضِ التينِ والزيتونِ

في طورِ سنين

نحنُ عشّاقُ العروبة

كم ثبَتنا حينَ وليتم فِرارا

حينَ سلّمتم ديارا

قد بقينا الحارسين

قدسَ أقصانا الحصين

نحنُ روّينا ثراها بدمانا

بدموع الصابرين

بشموخٍ لا يلين

فاسألوا عنا الكرامة

واسألوا عنا شهامة

نحن معناها الأمين

قلبنا عكا ويافا

قدسنا فينا مكين

نحن روح الخالدين

نحن صوت النور من حطين

فاسألوا (صلاح الدين)

يا من لجأتم للتباكي والأنين

إننا أهل الشَّموخِ/

نحن منها و فلسطين  

 

{4} شَاعِرَةَ الدُّنْيَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

شَاعِرَةَ الْإِلْهَامِ الْوَافِي= شَاعِرَةَ الْإبْحَارِ الصَّافِي

شَاعِرَةَ الدُّنْيَا وَكَفَاهَا=قَمَرٌ يَسْتَلْهِمُ وَيُوَافِي

شَاعِرَةَ الْإِحْسَاسِ الرَّاقِي=مَا كَانَ يُعَاتِبُ وَيُجَافِي

مَتَّعَهَا اللَّهُ بِتَعْبِيرٍ=يَجْتَذِبُ الْقَارِئَ وَيُعَافِي

شَاعِرَةَ الْقَلْبِ الْمُتَجَلِّي=فَيُرَفْرِفُ وَيَجُوبُ فَيَافِي

شَاعِرَةَ الْعَقْلِ الْمُتَرَبِّي=مَا يَعْبَأُ يَوْماً بِمَنَافِي

طِيرِي فِي أَجْوَاءِ فُؤَادِي=وَانْتَظِرِي فِي الْبَيْتِ الطَّافِي

 

{5} بِنْتَ النَّشَامَى عَلَوْتِ النُّبْلَ سَيِّدَةً

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

مِنْكِ الْْإِبَاءُ وَمِنْكِِ الْعِزُّ قَدْ وُلِدَا=يَا رَايَةَ الْمَجْدِ فِي رَيَّاكِ مَا وُئِدَا

تَاقَ الْفُؤَادُ لِأَيَّامٍ لَهَا سَلَفَتْ=كَانَتْ بِهَا نَاشِطاً فِي سَاحِنَا أَبَدَا

إِشْعَاعُ حُسْنِكِ فِي إِطْلَالَةٍ جَرَفَتْ=كُلَّ الْجَمِيلَاتِ لَمَّا حُسْنُكِ انْفَرَدَا

اَلْحُسْنُ هَابَكِ فِي إِبَّانِ مَطْلَعِهِ=بِنْتَ النَّشَامَى وَأَضْحَى عَيْشُهُ رَغَدَا

أَنْتِ النَّشِيطَةُ فِي تَثْقِيفِ عَالَمِنَا=وُرُودُكِ الْحُمْرُ فَاضَتْ فِي الْعُقُولِ نَدَى

عَرَضْتِ مِحْنَةَ أَيَّامِي وَرَوْنَقُهَا=يَشْكُو عَدُوّاً بِنَارِ الْقَهْرِ مَا اتَّئَدَا

سَدَّدْتِ دَيْناً عَلَيْنَا حَانَ مَوْعِدُهُ=لَمَّا دَعَوْتِ إِلَى التَّحْرِيرِ قَدْ سَجَدَا

وَالْغَاشِمُونَ قَدِ ارْتَدَّتْ قَذَائِفُهُمْ=تَصَاغَرَ الْعِنْدُ فِي الْأَوْغَادِ وَارْتَعَدَا

تَحَيَّرَ الْعَقْلُ فِي الْأَقْدَارِ وَانْطَلَقَتْ=وَقَوْلُهَا التِّبْرُ فِي الْآفَاقِ مَا ابْتَعَدَا

تَرْنُو لِأُفْقٍ جَمِيلٍ بَزَّ أَفْئِدَةً=قَدْ عَانَقَتْهُ وَمَا تَاهَتْ بِهِ عَدَدَا

بِنْتَ النَّشَامَى عَلَوْتِ النُّبْلَ سَيِّدَةً=تُصَارِعُ الزَّيْفَ وَالْبُرْكَانُ مَا اتَّقَدَا

يَا مَنْ تَرَبَّيْتِ فِي أَحْضَانِ عَائِلَةً=تَحْوِي الْمَكَارِمَ فِي أَوْسَاطِهَا مَدَدَا

إِنَّا عَهِدْنَاكِ فِي الْآدَابِ رَائِدَةً=وَالشِّعْرُ يَسْعَى لِبِنْتِ الْعِزِّ قَدْ حَمَدَا

بِنْتَ النَّشَامَى تُؤَدِّي دَوْرَهَا رَغَباً=فِي رَحْمَةِ اللَّهِ أَهْدَى فِكْرَهَا رَشَدَا

 

{6}  أَعِيدِي فُؤَادِي

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أُحِبُّكِ حَتَّى فَاضَ بِالْحُبِّ أَبْطَحُ = وَقَلْبِي بِعِطْرِ الْعَاشِقِينَ مُرَوَّحُ

تَمَنَّيْتُ أَنْ أَلْقَاكِ فِي عُشِّ حُبِّنَا =وَقَلْبِي عَلَى مَرْأَى هَوَاكِ يُصَحْصِحُ

أَتَدْرِينَ مَا الْأَشْوَاقُ تَفْعَلُ يَا أَنَا = وَمَا زِلْتِ حُلْمِي وَالْحَقِيقَةُ تُفْرِحُ ؟!!!

فَيَنْبَهُ قَلْبِي أَنَّكِ الْحُبُّ وَالْهَوَى = وَأَنَّ سِوَاكِ الْيَوْمَ هَشٌّ مُسَطَّحُ

تُلَبِّينَ شَوْقِي أَنْتِ بِالْفِعْلِ غَادَتِي = وَأَنْتِ مَلَاذِي وَالْحَقَائِقُ وُضَّحُ

فَهْلْ أَنْتِ بِالْأَشْجَانِ مِثْلِي بِلَوْعَةٍ = تَشُقُّ الدُّجَى وَالْقَلْبُ بِالْحُبِّ يَصْدَحُ ؟!!!

وَهَلْ ذُبْتِ مِنْ آهِ التَّوَجُّعِ لَيْلَةً = وَسَلَّمْتِ وَارْتَجَّتْ لِذَلِكَ أَسْطُحُ ؟!!!

أَيَا بَهْجَةَ الدُّنْيَا لِقَلْبِي مَلَكْتِنِي = أَخَذْتِ فُؤَادِي هَلْ لَدَيْكِ مُصَرِّحُ ؟!!!

أَعِيدِي فُؤَادِي ثُمَّ ضُمِّيهِ ضَمَّةً =تَتُوهُ بِهَا الدُّنْيَا وَذِكْرَاكِ مَلْمَحُ

بحر الطويل المقبوض العروض والضرب

 

{7} تُرَاعِي الْقُدْسَ بِالْعَمَلِ الدَّؤُوبِ  

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَلَا صَلِّي عَلَى طَهَ الْحَبِيبِ = شَفِيعِ الْخَلْقِ فِي يَوْمِ الْكُرُوبِ

وأَنْذِرْهُمْ قُدُومَ شَدِيدَ يَوْمٍ = فَيَوْمُ الْحَسْرَةِ انْطَلَقَتْ ذُنُوبِي

تَبَارَكَ خَالِقُ الْحُسْنِ الْمُرَجَّى = وُرُوداً قَدْ مَحَتْ أَثَرَ الْخُطُوبِ

فَمَنْ لِلْقَلْبِ فِي سَهَرٍ وَشَوْقٍ ؟!!! = وَمَنْ لِلْهَائِمِينَ عَلَى الدُّرُوبِ؟!!!

وَمَنْ صَلَّى بِنَبْضِ الْقَلْبِ يَرْجُو = نَجَاةَ فُؤَادِهِ يَوْمَ الشَّحُوبِ ؟!!!

أَيَا قَمَراً بِقَلْبِ اللَّيْلِ ضَوَّى = عَلَى الْأَحْبَابِ فِي أَلَقٍ وَطِيبِ

لَأَنْتِ خُلَاصَةُ الْعَسَلِ الْمُصَفَّى = تُرَاعِي الْقُدْسَ بِالْعَمَلِ الدَّؤُوبِ

 

{8} وَلِلْقُدْسِ الْمُعَشِّشِ فِي دِمَاهَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الرائعة الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية 

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَلَا حَيِّ الْجَلِيلَةَ فِي عٌلَاهَا = أَنَارَتْ فِي الدُّجَى الْعَاتِي صِبَاهَا

وَصَطِّبْ أُغْنِيَاتٍ خَالِدَاتٍ= لِسِتِّ الْكُلِّ تَعْلُو فِي هُدَاهَا

إِذَا مَا رُمْتَ شِعْراً أَوْ نَثِيراً = يُزَكِّي الْعَقْلَ فَاسْبَحْ فِي رُبَاهَا

وَصَلِّ عَلَى الْحَبِيبِ بِكُلِّ صِدْقٍ = وَسَلِّمْ بِالْأَمَانَةِ فِي ضُحَاهَا

مُثَقَّفَةٌ تَجُودُ بِكُلِّ خَيْرٍ = وَلَا تَنْسَى الْعَشِيَّةَ مَنْ عَدَاهَا

مَلَأْتِ الْأَرْضَ مِنْ شِعْرٍ يُرَجَّى = وَآيُ الطُّهْرِ قَدْ أَخَذَتْ مَدَاهَا

مُحَاضِرَةٌ وَتُهْدِي الْأَرْضَ عِلْماً = بِكُلِّ تَوَاضُعٍ فِي مَنْ سِوَاهَا

دَعَوْتُ اللَّهَ يَحْفَظُهَا لِقَوْمِي = وَلِلْقُدْسِ الْمُعَشِّشِ فِي دِمَاهَا

 

{9} لَا تَظْلِمَنَّ أَخِي وَكُنْ قِنْدِيلَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

 لَا تَظْلِمَنَّ أَخِي وَكُنْ قِنْدِيلَا = يَهَبُ الْحَيَاةَ الْوَرْدَ وَالْإِكْلِيلَا

 فَالظُّلْمُ ظُلْمَةُ مَنْ تَجَبَّر عُنْوَةً = حَتَّى اسْتَبَاحَ الْأَرْضَ وَالتَّنْزِيلَا

قَتَلَ الْحَيَاةَ وَقَطَّعَ الشَّجَرَ الَّذِي = زَيْتُونُهُ يَشْفِي الْغَدَاةَ عَلِيلَا

كَمْ هَانَتِ الدُّنْيَا لِخِسَّةِ قَصْدِهِ = حَتَّى اسْتَفَزَّ الشَّيْخَ وَالْعَنْتِيلَا

وَدَمُ الْمَحَارِمِ نُزْهَةٌ فِي عَقْلِهِ = يُزْهَى وَقَتَّلَ أَهْلَنَا تَقْتِيلَا

 هَدَمَ الْمَسَاجِدَ لَمْ يُرَاعِ قَدَاسَةً = وَكَأَنَّهُ لِلْكُفْرِ ظَلَّ خَلِيلَا

اَلظُّلْمُ طُغْيَانٌ وَجَورٌ فَاضِحٌ = لَمْ يَرْعَ عَهْداً لَمْ يُرَاعِ فَصِيلَا

اِحْتَلَّ أَرْضاً دَاسَ عِرْضاً وَافْتَرَى = قَتَلَ الطُّفُولَةَ قَدَّسَ التَّطْفِيلَا

اَلظُّلْمُ إِسْرَائيلُ تَقْطُنُ أَرْضَنَا = مُسْتَوْطَنَاتٌ لَمْ تُرَاعِ حَلِيلَا

  غَصَبُوا النِّسَاءَ تَجَبُّراً وَتَسَلُّطاً = بَقَرُوا الْبُطُونَ وَعَشَّقُوا الْإِزْمِيلَا

 

{10}  يَا غَافِلاً عَنْ لَيَالِي قُدْسِنَا تِيهَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

اَلْغَافِلُونَ عَنْ الطَّاعَاتِ تُعْلِيهَا=دَقَّاتُ قَلْبٍ مُحِبٍّ فِي لَيَالِيهَا

شَهْرُ الْبِشَارَاتِ قَدْ وَلَّى وَخَلَّفَنَا=نَبْكِي وَتَرْحَلُ أَنْفَاسٌ تُنَاجِيهَا

أَحْضَانُهَا فِي لَيَالِي الْوَصْلِ تَذْكِرَةٌ=تُحْيِي النُّفُوسَ بِأَذْكَارٍ تُلَبِّيهَا

قَدْ كُنْتُ أَلْهَثُ فِي شَوْقٍ وَتَأْخُذُنِي=إِلَى لَيَالِي الْهَوَى وَالْحُبِّ أُلْقِيهَا

عَلَى فُرُوعِ مَفَازَاتٍ وَأَعْبُرُهَا=رَسُولَ حُبٍّ لِقَلْبٍ بَاتَ يَشْدُوهَا

عُودِي لِرَبِّ الْوَرَى يَا نَفْسُ وَاتَّعِظِي=فَحُبُّ رَبِّ الْوَرَى بِالْوَصْلِ يَشْفِيهَا

خُذِي شِعَارَ الْهَوَى وَالْحُبِّ مَرْكِبَةً=نَحْوَ الْكَرِيمِ بِنَارِ الشَّوْقِ يُذْكِيهَا

حُورِيَّةً فِي لَيَالِي الذِّكْرِ نَطْلُبُهَا=فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ قَدْ أَبْدَتْ خَوَافِيهَا

وَصَاحَبَتْنَا مَعَ الْأَيَّامِ نَعْشَقُهَا=يَا لَيْلَةَ الْقَدْرِ لَمْ تَبْخَلْ بَوَادِيهَا

شُدَّ الرِّحَالَ إِلَى الْأَقْصَى عَلَى عَجَلٍ=يَا غَافِلاً عَنْ لَيَالِي قُدْسِنَا تِيهَا

 

{11} أَحْضُنُ الْكَوْنَ أُغَنِّي

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

عِنْدَمَا كُنْتُ أُغَنِّي=وَيَذُوقُ الْكَوْنُ فَنِّي

كُنْتِ فِي فِكْرِي وَعَقْلِي=وَفُؤَادِي لَكِ يَعْنِي

أَنْتِ يَا خَمْرِي وَدِنِّي=أَنْتِ يَا شَدْوِي وَلَحْنِي

أَنْتِ يَا طَيْرِي وَشَدْوي= أَنْتِ يَا شَهْرِي وَقَرْنِي

هَائِماً رَفْرَفَ حَوْلِي=فِي الْهَوَى لَمَّا يُعِنِّي

مُخْلِصاً صَطَّبَ لَحْنِي=فِي النَّوَى لَا لَمْ يَخُنِّي

هَوَ حُبِّي وَحَبِيبِي=هُوَ فَيْضٌ مِنْ لَدُنِّي

بَارِكَ اللَّهُ حَبِيبِي=مُنْجِزاً أَحْلَى التَّمَنِّي

سِحْرُهُ فَاضَ بِخَيْرٍ=دَاحِضاً بَعْضَ التَّجَنِّي

إِنَّهُ رِيمُ الْبَرَارِي=أَخَذَ الْأَضْوَاءَ مِنِّي

سَحَرَ الْقَلْبَ بِرِمْشٍ=لَاحَ فِي الْأُفْقِ بِظَنِّي

مُوقِظاً فِيَّ جُنُونِي=آهِ مِنْ إِنْسٍ وَجِنِّ

فَاقَ مَا قَدْ فَاقَ عِنْدِي=مَلَكٌ حَدَّثَ عَنِّي

لَيْتَنِي أَدْنُو إِلَيْهِ=آخُذُ الْحِضْنَ لِأَنِّي

ذُبْتُ شَوْقاً خُضْتُ عُمْقاً=فِي رُبَا الرَّوْضِ الْأَغَنِّ

عِنْدَمَا أَذْكُرُ قُدْسِي=أَحْضُنُ الْكَوْنَ أُغَنِّي

 

{12} قصيدة ” رُوَيْداً

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

رُوَيْداً فِي الْمَحَبَّةِ يَا صَبِيَّةْ=فَقَلْبِي فِي الْهَوَى أَضْحَى ضَحِيَّةْ

وَحُبُّكِ قَدْ نَهَانِي وَابْتَدَانِي=وَأَنْتِ - أَرُوحَ قَلْبِي- عَبْقَرِيَّةْ

أُحبُّكِ إِذْ تَجَلَّى نَبْضُ قَلْبِي=وَقَالَ:"أُحِبُّ تِلْكَ الْيَعْرُبِيَّةْ"

فَنَبْضُ النَّبْضِ قُدْسٌ وَاغْتِرَابٌ=وَأَشْوَاقٌ عَلَى نَخْبِ الْقَضِيَّةْ

وَآمَالٌ بِغَزَّةَ مَا عَرَاهَا=وَقَدْ كَانَتْ بِدَرْبِي لَوْلَبِيَّةْ؟!!!

أُحِبُّكِ لَوْ تَفَحَّصْتِ اشْتِيَاقِي=فِلِسْطِينَ الْحَبِيبَةَ وَالْهَوِيَّةْ

مَتَى نَمْضِي إِلَيْهَا فِي هَوَانَا=وَنُحْيِي الْمَجْدَ فِي أَحْلَى شَهِيَّةْ ؟!!!

وَأَحْضُنُ قَلْبَكِ الصَّافِي بِقَلْبِي=وَرُوحُ الْقُدْسِ حَازَ الْأَوْلَوِيَّةْ ؟!!!

 

{13} لُغَتِي الْجَمِيلَةُ تُوِّجَتْ بِالضَّادِ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَ حَبِيبَتِي وَفَخَارَ كُلِّ بِلَادِي=لُغَتِي الْجَمِيلَةَ قَدْ سَكَنْتِ فُؤَادِي

لِمَ لَا وَقَدْ أَهْدَاكِ رَبِّي عِزَّةُ=لِلْمُسْلِمِينَ تَفَرَّدَتْ بِالضَّادِ؟!!!

قَدْ نُزِّلَتْ بِكِتَابِ رَبِّي لِلْعُلَا=فَتَأَمَّلَنْ فِي حُكْمِهِ بِرَشَادِ

جَعَلَ اخْتِلَافَ لِسَانِنَا وَلُغَاتِنَا=آياً لِقُدْرَةِ مُسْتَعَانٍ هَادِ

لِلَّهِ فِي شَأْنِ الْخَلَائِقِ حِكْمَةٌ= فِي مُلْكِهِ ارْتَفَعَتْ إِلَى الْجَوَّادِ

لَا تَحْزَنِي مِنْ نُطْقِهِمْ بَعْضَ اللُّغَا=فَلَتِلْكَ آيَاتُ الْإِلَهِ تُنَادِي

فَتَفَكَّرُوا وَتَعَقَّلُوا وَتَيَقَّنُوا=مِنْ قُدْرَةِ الْمَوْلَى بَنِيَّ الضَّادِ

وَلَسَوْفَ يَنْصُرُ شَعْبَنَا إِنْ آجِلاً=أَوْ عَاجِلاً فِي الْقُدْسِ فِي الْمِيعَادِ

وَإِذَا أَحِبَّائِي أَنَا حُيِّيتُمُ=بِتَحِيَّةٍ فَتَقَبَّلُوا بِوِدَادِ

حَيُّوا بِأَحْسَنَ قَدْ غَدَوْتُمْ أُسْوَةً=لِلْعَالَمِينَ تَهُزُّ كُلَّ جَمَادِ

وَادْعُوا الْخَلَائِقَ لِاكْتِشَافِ خَلَاقِكُمْ=وَرُقِيِّكُمْ حَتَّى بِرَدٍّ عَادِي

 

{14} لَآلِئَ الْحَرْفْ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَشْرَقْتِ يَا شَمْسَ الْهُدَى بِحَيَاتِي=وَمَحَوْتِ كُلَّ غَيَاهِبِ الظَّلُمَاتِ

أَلَآلِئَ الْحَرْفِ الْمُنِيرِ تَهَيَّئِي=لِنَخُوضَ بَحْرَ الْحُبِّ بِالْكَلِمَاتِ

نِعْمَ الْأَسَاطِيلُ الَّتِي قَدْ جُهِّزَتْ=عَبْرَ الْمُحِيطِ لِقُدْسِنَا بِثَبَاتِ

لِنُعِيدَهُ فِي خُطْوَةٍ نَبَوِيَّةٍ=تَجْتَثُّ جَوْرَ يَهُودَ فِي النَّكَبَاتِ

يَا مَنْبَعَ الْحُبِّ الْكَبِيرِ الْمُصْطَفَى=لِخِتَامِ رُسْلِ اللَّهِ يَا مَوْلَاتِي

يَا قُدْسَنَا يَا عِزَّنَا يَا سَعْدَنَا= أَحْلَى الْعَوَاصِمِ فَجِّرِي صَلَوَاتِي

فِي سَاحَةِ الْأَقْصَى أُقِيمُ زَفَافَهَا=عَقْدُ الْقَرَانِ تَخُطُّهُ بَسَمَاتِي

مَا هُنْتِ يَا قَلْبَ الْعُرُوبَةِ كَبِّرِي=آنَ الْأَوَانُ ضَعِي يَدَيْكِ وَهَاتِي

أُسْطُورَةَ الْعُرْسِ الْكَبِيرِ بِعَصْرِنَا=نَشْدُو فِلِسْطِينُ الْحَبِيبَةُ بَاتِي

فِي حِضْنِ قُدْسِكِ يَا مَنَارَةَ عَصْرِنَا= أَحْلَى الْعَوَاصِمِ أَنْتِ نُورُ حَيَاتِي

حُلْمُ الْيَهُودِ مُهَدَّمٌ فِي مَهْدِهِ=إِنَّ الْفَوَارِسَ أَقْسَمُوا لِحَمَاتِي

يَا قُدْسُ يَا جُولَانُ طَابَتْ لَيْلَتِي=لِنَدُكَّ صَرْحَ الْآثِمِينَ الْعَاتِي

سَنَعُودُ لِلْقُدْسِ الشَّرِيفَةِ شَدَّنَا=نُورُ الْيَقِينِ بِأَحْلَكِ اللَّيْلَاتِ

سَنَعُودُ قَائِدُنَا كِتَابٌ خَالِدٌ=هُوَ نَبْضُ كُلِّ الْمُسْلِمِينَ الْآتِي

هَذَا كِتَابُ اللَّهِ نُوفِي عَهْدَهُ=بِمَلَاحِمِ الْعَصْرِ الْحَدِيثِ بِذَاتِي

لَمْ نَنْأَ يَا كُلَّ الْعَوَالِمِ- فَاشْهَدِي- =عَنْ نُورِهِ فِي أَحْلَكِ الْأَزَمَاتِ

لَمْ نَرْتَضِ الْعُهْرَ الْيَهُودِيَّ الَّذِي=قَدْ أَرْضَعُوهُ بِأَقْذَرِ الْحَلَمَاتِ

لَا لَا نَخَافُ فُجُورَكُمْ وَعُتُوَّكُمْ=سَنَشُدُ أَرْحُلَنَا بِفَجْرِ حُمَاتِي

مَا كَانَ لِلْبَطْرِيقِ يَوْماً دَوْلَةٌ= يَا هِتْلَرَ اصْحُ وَرَبِّهِمْ بِقَنَاتِي

يَا مَنْبَعَ الْفَخْرِ الْمُخَبَّأِ وَاتِنِي=أَدِّبْهُمُ بِعَشِيَّةٍ وَغَدَاةِ

هُمْ يَفْتَرُونَ وَحَسْبُهُمْ بِصَبَاحِهِمْ= جَيْشٌ مِنَ الْإِسْلَامِ فِي النَّزَلَاتِ

 

{15} وَحَرِّرِ الْقُدْسَ مِمَّنْ بَاتَ يَغْتَصِبُ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

يَا مَنْ إِلَيْكَ يَهُونُ السَّعْيُ وَالدَّأَبُ= وَلَا نُبَالِي إِذَا مَا حَفَّنَا التَّعَبُ

يَا سَيِّدَ الْعَارِفِينَ الدَّرْبَ نَحْوَكُمُ= وَالْخَيْرُ مِنْكَ - إِلَهَ النَّاسِ - مُرْتَقَبُ

إِنِّي أَلُوذُ بِجَاهٍ مِنْكَ أَقْصِدُهُ= وَالْفَخْرُ أَنِّي لِجَاهِ اللَّهِ أَنْتَسِبُ

وَأَسْتَجِيرُ وَفِي الْأَعْمَاقِ حُكْمُكُمُ= بَابُ الْكَرِيمِ بِنُورِ الْفَضْلِ مُرْتَقَبُ

يَا مَنْ إِلَيْهِ أَشُدُّ الرَّحْلَ مُسْتَبِقاً= أَنْتَ الْجَوَادُ وَلَيْسَ الْجُودُ يُحْتَجَبُ

يَا مَنْ بِفَضْلِكَ نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ وَقَدْ= أَهَلَّ مِنْكَ عَلَى عُبَّادِكَ السَّيَبُ{1}

فَإِنْ دَعَاكَ فُؤَادِي شُفْتُ تَلْبِيَةً= تَشْفِي الصُّدُورَ وَمَا فِي بُرْئِهَا عَجَبُ

دُعَاءُ قَلْبِي لِرَبِّي كَانَ تَقْدِمَةً= لِكُلِّ شَيْءٍ جِمِيلٍ فِي الدُّنَا سَبَبُ

فَأَذْهِبِ الْبَاسَ يَسِّرْ كُلَّ مُعْضِلَةً = وَاجْعَلْ بِفَضْلِكَ جَيْشُ الْحُزْنِ يَنْسَحِبُ

وَالْطُفْ بِفَضْلِكَ بِي فِي كُلِّ نَازِلَةٍ= أَنْتَ اللَّطِيفُ وَفَضْلُ الْمُجْتَبِي قُرَبُ{2}

قَلْبِي تَوَكَّلَ وَالْخَلَّّاقُ يَكْفُلُهُ=فَلَيْسَ فِي دَارِ قَلْبِي الْيَوْمَ مُكْتَئِبُ

بَارِكْ بِشَاعِرَتِي وَالْطُفْ بِفَاتِنَتِي=وَحَرِّرِ الْقُدْسَ مِمَّنْ بَاتَ يَغْتَصِبُ

مَنْ أَجْهَدَتْ نَفْسَهَا يَوْماً لِتُسْعِدَنِي=بِمَا لَدَيْهَا فَنِعْمَ الْأَصْلُ وَالْأَدَبُ

قَصِيدَتَانَا إِلَيْكَ الْآنَ يَا سَنَدِي=تَوَسُّلٌ خَالِصٌ تُزْهَى بِهِ الشُّهُبُ

وَصِّلْ إِلَيْهَا مِدَادَ الْخَيْرِ مِنْ أَمَمٍ=يَأْتِ لَهَا الْمَالُ وَالْأَلْمَاسُ وَالذَّهَبُ

بَارِكْ بِأُسْرَتِهَا وانْظُرْ لِدَعْوَتِهَا=فَكُلُّهُمْ يَا إِلَهِي مَعْشَرٌ نُجُبُ{3}

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

{1}السَّيْبُ : العَطاءْ وقد حرَّكَ الشاعر الياءَ بالفتح للضرورة الشعرية

{2}قُرَبُ: قُربة: (اسم)

الجمع : قُرَبٌ ، و قُرُباتٌ

القُرْبَةُ : القَرَابَةُ

القُرْبَةُ : ما يُتقَرَّبُ به إِلى الله تعالى من أَعمال البِرِّ والطَّاعَةِ

{3 نُجُبُ : كِرَامُ الْأَصْلِ وَالْحَسَبِ مَحْمُودُونَ فِي أَقْوَالِهِمْ وَأَفْعَالِهِمْ ذَوُو ذَكَاءٍ وَفِطْنةٍ وَنَبَاهَةٍ ، و فضلُهُمْ بَانَ عَلَى مَنْ كَانَ مِثْلَهُمْ .

نُجُبُ : جمع {المفرد} نجيب .

 

{16} وَدَمِي فِدَى الْقُدْسِ الشَّرِيفِ يُرَاقُ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

أَشْتَاقُ لَثْمَ تُرَابِهَا أَشْتَاقُ=هِيَ نَبْعُ حُبِّي وَالْحَبِيبُ يُذَاقُ

أَشْتَاقُ لَحْظَةَ مُغْرَمٍ فِي حِضْنِهَا=وَيَحُفُّنِي فِي حِضْنِهَا الْإِشْرَاقُ

أَحْبَبْتُهَا وَالْحُبُّ ظَلَّ مُعَلِّمِي=أَنَّ الْهَوَى فِي طَبْعِهِ مِصْدَاقُ

يَا هَلْ تُرَى يَا حُبَّ عُمْرِي أَغْتَدِي=وَدَمِي فِدَى الْقُدْسِ الشَّرِيفِ يُرَاقُ؟!!!

أَرْنُو سَعِيداً وَالْحَقِيقَةُ تُجْتَلَى=وَحَبِيبَتِي حُورِيَّةٌ تَشْتَاقُ

تَشْتَاقُ صَدْرِي فِي الْجِنَانِ بِحُبِّهَا=وَأَنَا بِدَوْرِي شَاعِرٌ مِنْطَاقُ

أَهْفُو لِلَحْظَةِ قُرْبِهَا وَقَرِيحَتِي=تَشْدُو لَهَا وَقُلُوبُنَا عُشَّاقُ

يَا قُدْسُ يَا مَهْدَ النَّبِيِّينَ الْأُلَى=رَامُوا جِوَارَكِ وَالْحَيَاةُ عِنَاقُ

صَلُّوا لِأَجْلِكِ وَاسْتَطَابُوا عِشْرَةً=مَا كَانَ فِيهَا- غَادَتِي- إِرْهَاقٌ

بَلْ كَانَ حُبًّا صَادِقاً مُتَأَصِّلاً=ذَاقَ الرِّضَا وَالرَّاضِيَاتُ تُطَاقُ

يَا ثَالِثَ الْحَرَمَينِ يَا حُبِّي أَنَا=يَا مَنْ هَلَلْتِ وَرَبُّنَا رَزَّاقُ

لَنْ تَرْضَخِي مَا دَامَ قَلْبِي نَابِضاً=وَأَنَا- بِحُبِّكِ دَائِماً- سَبَّاقُ

 

{17} سَفَرْ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

خَلِّ التَّكَبُّرَ قَدْ تَهْوِي بِهِ الْهِمَمُ=إِلَى الْحَضِيضِ  وَقَدْ تُودِي بِهِ النِّعَمُ

وَاخْشَعْ لِرَبِّكَ وَارْقُبْ فَيْضَ نِعْمَتِهِ=وَاخْضَعْ لَهُ يَأْتِكَ الْإِسْعَادُ وَالْكَرَمُ

خُذِ التَّوَاضُعَ لِلرَّحْمَنِ سُلَّمَنَا=إِلَى رِضَاهُ فَنِعْمَ النَّهْجُ يُحْتَرَمُ

وَارْجُ الْإِلَهَ بِوَجْهِ الذُّلِّ مُنْشَغِلاً=بِحُبِّهِ يَلْقَكَ الرِّضْوَانُ يَبْتَسِمُ

وَاتْرُكْ جِدَالاً عَقِيماً فَكَّ أَضْلُعَنَا=يَرْحَمْكَ رَبِّي وَتَثْبُتْ فِي الْعُلَا قَدَمُ

وَكُنْ حَلِيماً كَمِصْبَاحِ الْوَرَى خَلِقاً=بحُبِِّ{أَحْمَدَ}قَدْ زَالَتْ بِهِ الظُّلَمُ

مُحَمَّدٌ خَيْرُ رُسْلِ اللَّهِ أَجْمَعِهِمْ=وَحُبُّ {أَحْمَدَ}قَدْ عَاشَتْ بِهِ الْأُمَمُ

كُنْ لَيِّنَ الطَّبْعِ مَحْبُوباً لِمَنْ جُبِلُوا=عَلَى التَّرَاحُمِ تَسْتَعْصِمْ بِكَ الْقِيَمُ

وَاعْلَمْ بِأَنَّ جَمِيعَ الْخَلْقِ فِي سَفَرٍ=إِلَى الْإِلَهِ فَمَنْ يَسْمُو وَيَغْتَنِمُ

 

{18}  فِي يَوْمِ مِيلَادِ الرَّسُولِ مُحَمَّدٍ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

1-   يَا خَيْرَ مَبْعُوثٍ تُنِيرُ حَيَاتِي=بِالْحُبِّ وَالْإِشْرَاقِ وَالْبَسَمَاتِ

2-   لِلْعَالَمِينَ بُعِثْتَ مِنْ رَبِّ الْوَرَى=فَغَرَسْتَ فِيهِمْ بِذْرَةَ الْخَيْرَاتِ

3-   فَغَدَتْ بُذُوراً لِلْوُرُودِ تَعُمُّنَا=عِطْراً وَوَرْداً طَيِّبَ النَّفَحَاتِ

4-   طِيبُ الرَّوَائِحِ مِنْ عُطُورِكَ سَيِّدِي=أَهْدَيْتَنَا وَمَنَحْتَنَا الْبَرَكَاتِ

5-   أُرْسِلْتَ نُوراً عَمَّ أَرْجَاءَ الدُّنَا=أَخَذَ الْأَنَامَ لِأَرْحَمِ النَّسَمَاتِ

6-   آخَيْتَ بَيْنَ الْعَالَمِينَ جَمِيعِهِمْ=حُبًّا وَإِيثَاراً عَلَى الْقَسَمَاتِ

7-   اَلْعَدْلُ مِيزَانٌ يُغِيثُ جُمُوعَهُمْ=حَتَّى اسْتَوَوْا فِي أَغْلَبِ الْأَزَمَاتِ

8-   وَتَفَاعَلُوا بِرُقِيِّهِمْ وَتَعَاطَفُوا=وَتَرَاحَمُوا وَالْوُدُّ فِي الْجَنَبَاتِ

9-   نُورٌ عَلَى نُورٍ يَفِيضُ رَسُولُهُمْ=اَلْمُصْطَفَى الْهَادِي إِلَى الرَّحَمَاتِ

10-يَتْلُو عَلَيْهِمْ مِنْ فُيُوضِ إِلَهِهِمْ=آيَاتِ رَبِّكَ فِي دُجَى الْفَلَوَاتِ

11-فَتُحِيلُ لَيْلَهُمُ لِنُورِ قُلُوبِهِمْ=وَتُزِيلُ كُلَّ تَفَرُّقٍ وَشَتَاتِ

12-عَلَّمْتَنَا أَنَّ التَّوَحُّدَ شِرْعَةٌ=تَجْتَازُ كُلَّ تَهَالُكٍ وَفُتَاتِ

13-وَالْإِعْتِصَامَ بِحَبْلِ رَبٍّ مَاجِدٍ=وَالْإِئْتِلَافَ بِمَهْبَطِ  النَّكَبَاتِ

14-نَجِدُ الْحُلُولَ وَقَدْ تَكَرَّمَ رَبُّنَا=بِتَمَاسُكِ الْأَحْبَابِ فِي الْجَبَهَاتِ

15-عَلَّمْتَنَا مَعْنَى الْأُخُوَّةِ مُطْلِقاً=هَذّا الشِّعَارَ يُوَحِّدُ الْأَخَوَاتِ

16-كَيْفَ السَّبِيلُ إِلَى اسْتِعَادَةِ مَجْدِنَا=وَعُبُورِ وَاحِدَةٍ منَ الْمِحْنَاتِ؟!!!

17-كَيْفَ السَّبِيلُ لِحَصْدِ خَيْرِ بِلَادِنَا=قَبْلَ اغْتِصَابِ مَلِيكَةِ السَّلَبَاتِ؟!!!

18-كَيْفَ السَّبِيلُ إِلَى اسْتِعَادَةِ قُدْسِنَا=فِي قُوَّةٍ فِي عِزَّةٍ وثَبَاتِ؟!!!

19-يَا رَبِّ أَنْتَ الْمُسْتَعَانُ أَعِدْ لَنَا=مَا ضَيَّعَ الْغَاوُونَ فِي النَّزَلَاتِ

20-فِي يَوْمِ مِيلَادِ الرَّسُولِ مُحَمَّدٍ=حَقِّقْ لَنَا يَا رَبَّنَا  الْغَايَاتِ

21-حَرِّرْ لَنَا الْقُدْسَ السَّلِيبَ وَضُمَّهُ=لِقُلُوبِنَا فِي أَجْمَلِ الضَّمَّاتِ

 

{19} رَمَضَانُ يَا دَرْباً إِلَى الْجَنَّاتِ

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

رَمَضَانُ يَا دَرْباً إِلَى الْجَنَّاتِ = بِدُخُولِنَا فِي الصَّوْمِ لِلْبَرَكَاتِ

شَهْرٌ بِهِ نِلْنَا الْمُنَى يَا قَوْمَنَا = بِالصَّبْرِ وَالتَّبْكِيرِ لِلصَّلَوَاتِ

رَمَضَانُ شَهْرُ الصَّبْرِ حَصَّلْنَا بِهِ = حُسْنَ الثَّوَابِ وَوَافِرَ الْعَزَمَاتِ

عِنْدَ الشَّدَائِدِ لَا نَهَونُ لِأَنَّنَا = قَدْ أَمَّنَا رَمَضَانُ فِي النَّكَبَاتِ

وَإِذَا نُسَافِرُ فِي طَرِيقٍ شَائِكٍ = نَتَذَكَّرُ الْأُسْتَاذَ فِي الْعَثَرَاتِ

رَمَضَانُ يَا أُسْتَاذَنَا وَفَخَارَنَا = نِلْنَا الشَّهَادَةَ فِي الْجَمِيلِ الْآتِي

نَحْنُ الَّذِينَ تَعَلَّمُوا وَتَتَلْمَذُوا = فِي جَامِعَاتِكَ يَا أَلَذَّ مُوَاتِي

هَذَا الْقِيَامُ يَضُمَّنَا فِي وَحْدَةٍ = بَعْدَ التَّفَرُّقِ فِي دُرُوبِ شَتَاتِ

رَمَضَانُ أَهْلاً يَا أَعَزَّ مُرَافِقٍ = أَنْتَ الْحَبِيبُ لَنَا بِذِي اللَّيْلَاتِ

جِئْنَا نُسَبِّحُ رَبَّنَا بِقُلُوبِنَا = وَإِمَامُنَا التَّوْحِيدُ فِي الْخَلَوَاتِ

جِئْنَا لِلُقْيَا شَهْرَنَا وَفَلَاحَنَا = وَنَجَاحَنَا فِي مَهْبَطِ النَّفَحَاتِ

جِئْنَا وَرُوحُ الْجَمْعِ خَيْرُ تَرَاحُمٍ = وَتَعَاطُفٍ بِالْخَيرِ فِي الْأَزْمَاتِ

 

{20} يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ عَادَ الْحُبُّ يَجْمَعُنَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ قَدْ قَامَتْ لَكِ الْحِقَبُ=وَالْحُزْنُ فِيكِ بِقَلْبِ اللَّيْلِ مُحْتَجَبُ

أَسْعَدْتِ قَلْبِي وَكَانَ الْقَلْبُ مُكْتَئِباً=وَعُدْتُ أَمْرَحُ زَالَ الْهَمُّ وَالتَّعَبُ

أَشْدُو بِلَحْنٍ تَزِينُ الْعُمْرَ طَلْعَتُهُ=وَعَادَ أَحْبَابُ قَلْبِي بَعْدَمَا احْتَجَبُوا

نَادَيْتُ يَا دَهْرُ قَدْ أَسْعَدتَّنِي عَجَباً=عَادَ الشَّهِيقُ وَزَفَّتْ فَرْحَنَا الشُّعَبُ

هَلَّلْتُ أَهْلاً بِعِيدِ الْفِطْرِ بَيْنَهُمُ=يَا بَسْمَةَ الْعُمْرِ أَنْتِ الْمَاسُ وَالذَّهَبُ

إِنِّي وَهَبْتُ لَكِ الْأَنْفَاسَ مِنْ زَمَنٍ=وَتَضْحَكِينَ وَيَحْلُو يَا أَنَا اللَّعِبُ

فِي لَيْلَةِ الْعِيدِ زُرْنَا كُلَّ مُعْدَمَةٍ=نَحْنُو عَلَيْهَا خِيَامُ الْجُودِ تَنْتَصِبُ

وَأَنْتِ تَدْعِينَ وَالْأَيَّامُ تَفْرَحُ لِي=وَافَى الزَّفَافُ وَعَادَتْ حَفْلَهُ الْخُطَبُ

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ عَادَ الْحُبُّ يَجْمَعُنَا=وَاللَّهُ يَرْضَى وَتَعْلُو بِالدُّعَا قُبَبُ

 

{21} يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ زِفِّي سَعْدَنَا الْآنَا

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ زِفِّي سَعْدَنَا الْآنَا=وَبَارِكِي وَصْلَ قَلْبَيْنَا وَنَجْوَانَا

أَصْغِي لِمَحْضِ شَهِيقٍ ضَمَّ أَضْلُعَنَا=عَلَى زَفِيرٍ يَفُضُّ الْآنَ شَكْوَانَا

وَاطْوِي هُمُوماً تَشُلُّ الْقَلْبِ فِي سَأَمٍ=وَحَوِّلِي حُزْنَنَا شَدْواً وَأَلْحَانَا

وَوَصِّلِينَا إِلَى الْأَقْصَى عَلَى عَجَلٍ=حَتَّى نُقَبِّلَهُ سَاحاً وَأَرْكَانَا

نُقِيمُ فِيهِ صَلَاةَ الْعِيدِ جَامِعَةً=وَنَصِلُ الرَّحِمَ الْمَوْعُودَ مُزْدَانَا

نَبْقَى مَعَ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى بِمُهْجَتِنَا=مُكَبِّرِينَ وَلَا نَنْسَى عَطَايَانَا

قُمْ لِلْيَتَامَى وَأَطْعِمْهمْ بِلَا سَأَمٍ=إِنَّ الْيَتِيمَ عَلَيْهِ اللَّهُ وَصَّانَا

صِلُوا الْأَقَارِبَ فِي بِرٍّ وَفِي وَجَلٍ=وَوَحِّدُوا مَنْ نَشَاهُمْ فِي حَنَايَانَا

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ بُثِّي خَيْرَ مُلْهِمَةٍ=بِوَحْدَةٍ تُرْجِعُ الْأَقْوَى سَرَايَانَا

فَتْحُ حَمَاسُ وَدُسْتُورٌ يُؤَيِّدُنَا=مِنَ الْكَرِيمِ الَّذِي بِالْحُبِّ أَنْشَانَا

غَزَّة أَرِيحَا مَعَ الْقُدْسِ الَّتِي اشْتَمَلَتْ=عَلَى الرُّجُوعِ مَتَى طَابَتْ نَوَايَانَا

يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ إِنَّ الْعِيدَ هَنَّانَا=بَعْدَ اللُّجُوءِ يُعِيدُ الْآنَ أَسْرَانَا

 

{22}مُعَلَّقَاتِي الثّلَاثُمِائَةْ {77}مُعَلَّقَةُ محمد صلاح

مهداة إلي لاعب منتخب مصر الدولي محمد صلاح تقديرا لإنجازاته الرياضية والشاعرة السورية الرائعة / أديبة خليل حسيكة والشاعرة  الفلسطينية الرائعة / سماح خليفة والشاعرة الفلسطينية الرائعة / آمال عوّاد رضوان والشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك

1-   صَلَاحُ أَبْدَعَ وَالْأَهْدَافُ تَنْسَرِبُ = مِنْ رِجْلِهِ رَكْلَةٌ كَانَ لَهَا الْعَجَبُ

2-   وَ كَأْسَ أُورُبَّا صَلَاحُ يُحْرِزُهَا =مِنْ ضَرْبَةٍ لِلْجَزَا إِحْرَازُهَا يَجِبُ      

3-   صَلَاحُ يُحْرِزُهَا بِالْفَنِّ يُنْجِزُهَا = وَيُسْعِدُ الْمُلْتَقَى وَالدَّارُ تَصْطَخِبُ

4-   مُحَمَّدٌ نَجْلُ{إِيجِبْتَ} الَّتِي افْتَخَرَتْ = بِفَنِّهِ وَالدُّنَا صَلَاحَ تَنْتَخِبُ

5-   يَا سَعْدَ مَنْ يَمَّمَتْ رِجْلَاهُ سَاحَتَهُ = فَسَوْفَ يُحْرِزُ كَأْسَ الْحُبِّ مُنْتَخَبُ !!!

6-   صَلَاحَ فِي كَأْسِ أُورُبَّا الَّتِِي أُخِذَتْ = بِرَكْلَةٍ لِلْجَزَا والنَّاسُ تَنْجَذِبُ

7-   تَصْمِيمُهُ أَحْرَزَ الْكَأْسَ الَّتِي كُتِبَتْ = لِأَجْلِهِ عَاجِلاً وَالْمَجْدُ مُصْطَحِبُ

8-   مَوَانِئَ الْعَتْمَةِ التَّيَّارُ يَنْتَحِبُ = هَلْ تُنْبِتِينَ الْمُنَى الْخَلَّاقَ يَا رُطَبُ ؟!!!

9-   آمَالُكِ  الْحُرَّةُ ارْتَادَتْ مَرَابِعَنَا = تُسَطِّرُ الْحُلْمَ وَالْأَمْجَادُ تُرْتَقَبُ

10-نَسِيمُ حَيْفَا يُجِيلُ الطَّرْفَ فَاتِنَتِي = رَحِيقُكِ الشَّهْدُ يُسْتَهْدَى وَيُجْتَلَبُ

11-أَتُنْبِتُ الْعَتْمَةُ الْإِبْدَاعَ فِي وَطَنِي = وَيَرْجِعُ الْقُدْسُ وَالْأَجْيَالُ تَنْتَسِبُ

12-يَا بِنْتَ بِنْتِ الضُّحَى الْبَنَّاءِ يَا أَمَلِي = هَذِي فِلِسْطِينُ بِنْتُ الْعِزِّ تُسْتَلَبُ

13-لَكِنَّمَا الْأَمَلُ الْوَضَّاحُ يَسْمَعُنَا = بِإِذْنِ رَبِّ الْوَرَى تَأْتِي وَتُكْتَسَبُ

14-وَيَرْجِعُ الْبَدْرُ وَالنَّجْمَاتُ تَتْبَعُهُ = وَيَرْجِعُ الضَّوْءُ وَالْأَفْلَاكُ وَالشُّهُبُ

15-مَا زِلْتُ أَسْقِي وُرُوداً رَاقَهَا الطَّرَبُ = مِنْ فَتْحَةِ الْبَابِ كَانَتْ بَيْنَنَا الْكُتُبُ

16-مَا زِلْتُ أَشْدُو عَصَافِيرِي وَقَدْ طرِبَتْ = مَا زِلْتُ أَلْتَقِطُ الْأَشْعَارَ تَضْطَرِبُ

17-لِبَعْضِ وَقْتٍ جَمِيلٍ عَاشَ فِي خَلَدِي = يُدَنْدِنُ الْعِشْقَ وَالْأَيَّامُ تَحْتَرِبُ

18-نَامَتْ عَصَافِيرُ حُبِّي بَعْدَ أَوْبَتِهَا = مِنَ الْهَوَى وَالْغَدِيرُ الْحُلْوُ يَنْسَكِبُ

19-أَرْنُو إِلَيْكِ بِأَشْوَاقٍ مُؤَجَّجَةٍ= إِلَى الظَّلَامِ أَجِيلُ الطَّرْفَ يَا عَجَبُ

20-كَمِثْلِ بُلْطِيَّةٍ عَيْنَايَ فِي نَظَرٍ = إِلَى الْجَمِيلِ الَّذِي قَدْ كَانَ يَنْحَجِبُ

21-كَفَّايَ مَا زِلْتُ أُلْقِيهَا بِلَوْحَتِهَا = تُلْقِي التَّحِيَّةَ آمَالاً وَتَغْتَرِبُ

22-لَحْنٌ قَدِيمُ الْعُرَى فِي مُقْلَتَيْكِ سَرى = مِنْ وَجْنَتَيْكِ الْهَوَى يَغْزُو وَيَنْسَحِبُ

23-يَا سِرَّ سِرِّ الْهَوَى مِنْ شَفَتَيْكِ هَوَى = يَا فَرْحَتِي أَقْبَلَتْ وَالْمُحْتَوَى سَرِبُ

24-أَمِينَتِي يَا هَوَى قَلْبِي وَرِحْلَتَهُ = وَيَا سَمِيرَةَ قَلْبٍ زَارَهُ الْقَصَبُ

25-فِي الْمُلْتَقَى قُبْلَتِي كَانَتْ مُرَطَّبَةً = وَثَغْرُكِ الْعَذْبُ مُشْتَاقٌ وَمُحْتَلِبُ

26-وَقَدْ فَكَكْتُ رِبَاطَ الْجِيدِ فِي وَلَهٍ = أَبُوسُ فِيكِ وَقَلْبِي هَائِمٌ لَجِبُ

27-أَتَيْتِ لِي فِي نَهَارِ الْحُبِّ مُحْتَلِماً = وَالْجَوُّ فِي وَقْتِهَا مُسْتَبْشِرٌ تَرِبُ

28-يِهِيمُ فِي الْحُبِّ مِنْ رَيَّاكِ مُنْفَعِلاً = كَأَنَّهَا سَيْفُ عِزٍّ فِي الْهَوَى قَشِبُ

29-أَتُتْقِنِينَ فُنُونَ الرَّسْمِ بَارِعَةً=خَرَائِطُ اللَّهْفَةِ الْغَرَّاءُ تُسْتَلَبُ ؟!!!

30-وَلَنْ يَضِلَّ طَرِيقِي النَّبْضُ مُلْتَجِأً=إِلَى حِمَايَ وَنَبْضُ الْقَلْبِ يَحْتَطِبُ

31-إِنَّ الدَّهَالِيزَ لِلْأَسْرَارِ كَاتِمَةٌ=فِي قَلْبِكِ الْغَضِّ وَالْأَسْرَارُ تَنْتَقِبُ

32-تِلْكَ الدَّهَالِيزُ تَأْتِينِي وَتَحْضُنُنِي=بَعْدَ الْفِرَاقِ تَهِلِّينَ الْمُنَى يَثِبُ

33-نُمَارِسُ الْحُبَّ فِي أَثْنَاءِ زَهْوَتِهِ=تَنْهِيدُكِ الْعَذْبُ فِي الْأَوْصَالِ يَلْتَهِبُ

34-بِقُبْلَتِي أَسْتَحِثُّ النَّهْدَ يَبْسِمُ لِي=وَيَضحَكُ التِّينُ وَالتُّفَّاحُ وَالْعِنَبُ

35-وَتَغْنُجِينَ أَشَدَّ الْغَنْجِ بَيْنَ يَدِي=فَيَرْقُصُ النَّهْدُ وَالْأَشْوَاقُ تُغْتَصَبُ

36-قَصِيدَةٌ كَاتِبَاهَا الْحُبُّ وَالنَّسَبُ=فَأَنْتِ لِي فِي الْهَوَى يَا مُقْلَتِي حَسَبُ

37-قَصِيدَةٌ قَدْ بَدَاهَا الْفَجْرُ مِنْ زَمَنٍ=حُرُوفُهَا لِفُنُونِ الْعِشْقِ مُكْتَسَبُ

38-قَصِيدَةٌ مِنْ عُيُونِ الْوَرْدِ طَلْعَتُهَا=شَمُّ النَّسِيمِ عَلَى أَوْرَاقِهَا كُتَبُ

39-قَصِيدَةٌ بَيْنَنَا وَالْحِبْرُ مُشْتَرَكٌ=مِدَادُهَا مِنْ دِمَانَا وَالْوَرَى كَسَبُوا

40-قَصِيدَةٌ تَعْتَلِي فِي الشِّعْرِ نَاسِخَةً=سِفْرَ الْقَصِيدِ وَبِالْحُبِّ الَّذِي اكْتَسَبُوا

41-قَصِيدَةٌ قَدْ كَتَبْنَاهَا بِدَفْتَرِنَا=وَدَفْتَرُ الْعِشْقِ لَمْ يَظْفَرْ بِهِ الشَّنَبُ

42-قَصِيدَةٌ فِي خُلُودِ الدَّهْرِ حُظْوَتُهَا=وَأَبْدَعَ الْحَاجِبَانِ حِينَمَا كَتَبُوا

43-قَصِيدَةٌ فِي جِنَانِ الْعِشْقِ طَلْعَتُهَا=بَعْدَ انْدِمَاجِ فُؤَادَيْنَا وَمَا سَكَبُوا

44-قَصِيدَةٌ لَمْ تَزَلْ أَفْنَانُهَا عَجَباً=قَدْ يَمَّمَتْ شَطْرَهَا الْأَعْجَامُ وَالْعَرَبُ

45-قَصِيدَةٌ يَا حَبِيبِي تَحْتَوِي غَدَنَا=وَأَمْسُنَا قَدْ طَوَتْهُ فِي الْهَوَى الْحُجُبُ

46-قَصِيدَةٌ قَدْ تَلَقَّاهَا بَنُو أُمَمٍ= فُرُوعُهَا الْحُبُّ وَالْإِحْسَانُ وَالْأَدَبُ

47-تَعَالَ لِي يَا حَبِيبَ الْقَلْبِ يَا عَزَبُ= نَهْرُ الْوِصَالِ بِيَخْتِ الحُبِّ يَقْتَرِبُ

48-دَعْ عَنْكَ سَلَّاتِ هَمٍّ عَاشَ فِي أَلَمٍ= يُدَنْدِنِ الْحُبَّ فِي أَوْتَارِهِ عَصَبُ

49-وَدَعْ كُنُوزَ الدُّنَا فِي حِجْرِ عَاشِقِهَا= وَدَعْ غِلَالَ الشَّقَاءِ الْمُرِّ تُخْتَلَبُ

50-هَذِي الصَّنَادِيقُ تَحْوِي الْمَالَ مُكْتَنَزاً= أَنْتَ كُنُوزُ الدُّنَا بِالْمِسْكِ تَخْتَضِبُ

51-أَنْتَ الَّذِي سَطَّرَ الْأَحْلَامَ فِي خَلَدِي=مُتَيَّمٌ وَجَلَالَ الْعِشْقِ تَصْطَحِبُ

52-اَلْحُبُّ وَالْفَقْرُ كَنْزٌ لَا مَثِيلَ لَهُ= إِنَّ الْغِنَى لِجَمَالِ الرُّوحِ مُنْجَذِبُ

53- سِحْرُ الْجَمَالِ عَلَى الْأَلْبَابِ مُطَّلِعٌٌٌٌ=يُزْهَى بِهِ الْحُبُّ وَالْآهَاتُ تَنْقَلِبُ

54-تِلْكَ السَّرَادِيبُ مُكْتَظٌّ بِهَا وَجَعِي = يَتْلُو التَّرَاتِيلَ وَاكْتَظَّتْ بِهِا النُّوبُ

55-خَلْفَ السَّرَادِيبِ ذَاكَ الْوَحْشُ يَرْقُبُنَا= يَعْدُو عَلَيْنَا وَمَا لَانَتْ لَنَا النُّدُبُ

56-يَا أَنْتِ يَا زَهْرَةً فِي مُلْتَقَى شَغَفِي = قَدْ يَمَّمَتْ شَطْرَهَا الْغَيْمَاتُ وَالسُّحُبُ

57-يَا مُنْيَةَ الّعَارِفِينَ الْحُبَّ فِي زَمَنِي = وَمُنْيَتِي أَنْ يَطُولَ الْحُبُّ وَالسَّغَبُ

58-حُورِيَّتِي قِطَّتِي يَا وَرْدَتِي كَبِدِي = سَيِّدَتِي نَجْمَتِي وَالْحُبُّ مُعْتَشِبُ

59-يَرْنُو إِلَى قِصَّةٍ فَازَتْ وَأَبْدَعَهَا = قَلْبِي وَقَلْبُكِ وَالْتَفَّتْ بِنَا الدُّرُبُ

60-يَا هَلْ تُرَى رِمْشُكِ الْقَتَّالُُ مُكْتَحِلٌ = قَلْبِي الْأَسِيرُ لَهُ يَشْدُو وَيَنْتَعِبُ ؟!!!

61-يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ قَدْ قَامَتْ لَكِ الْحِقَبُ=وَالْحُزْنُ فِيكِ بِقَلْبِ اللَّيْلِ مُحْتَجَبُ

62-أَسْعَدْتِ قَلْبِي وَكَانَ الْقَلْبُ مُكْتَئِباً=وَعُدْتُ أَمْرَحُ زَالَ الْهَمُّ وَالتَّعَبُ

63-أَشْدُو بِلَحْنٍ تَزِينُ الْعُمْرَ طَلْعَتُهُ=وَعَادَ أَحْبَابُ قَلْبِي بَعْدَمَا احْتَجَبُوا

64-نَادَيْتُ يَا دَهْرُ قَدْ أَسْعَدتَّنِي عَجَباً=عَادَ الشَّهِيقُ وَزَفَّتْ فَرْحَنَا الشُّعَبُ

65-هَلَّلْتُ أَهْلاً بِعِيدِ الْفِطْرِ بَيْنَهُمُ=يَا بَسْمَةَ الْعُمْرِ أَنْتِ الْمَاسُ وَالذَّهَبُ

66-إِنِّي وَهَبْتُ لَكِ الْأَنْفَاسَ مِنْ زَمَنٍ=وَتَضْحَكِينَ وَيَحْلُو يَا أَنَا اللَّعِبُ

67-فِي لَيْلَةِ الْعِيدِ زُرْنَا كُلَّ مُعْدَمَةٍ=نَحْنُو عَلَيْهَا خِيَامُ الْجُودِ تَنْتَصِبُ

68-وَأَنْتِ تَدْعِينَ وَالْأَيَّامُ تَفْرَحُ لِي=وَافَى الزَّفَافُ وَعَادَتْ حَفْلَهُ الْخُطَبُ

69-يَا لَيْلَةَ الْعِيدِ عَادَ الْحُبُّ يَجْمَعُنَا=وَاللَّهُ يَرْضَى وَتَعْلُو بِالدُّعَا قُبَبُ

70-عُصْفُورَتِي يَا وُرُودَ الْقَلْبِ يَا صُحَبُ = مِنَ الْحَنَانِ وَقَدْ أَضْنَانِيَ النَّصَبُ

71-سُورِيَّةٌ وَرِحَابُ الْقَلْبِ تَعْرِفِهَا = حِضْناً بَرِيئاً أَتَاهُ الْمَاءُ وَالْحَصَبُ

72-أَحْبَبْتُ حُسْنَكِ فِي الْأَكْوَانِ نَابِهَةً = تُدْنِينَنِي مِنْ جَمَالِ الرَّبِّ يَحْتَطِبُ

73-يَا حُلْوَةَ الْغُصْنِ وَالْأَلْبَابُ آسِرَةٌ = عَيْنَيْكِ فِي وَكْرِهَا الْفَتَّاكِ تَحْتَلِبُ

74-أَنَا الْمُتَيَّمُ بِالنَّهْدَيْنِ أَعْصِرُهَا = خَمْراً يُذِيبُ فُؤَاداً بَحْرُهُ الْخَبَبُ

75-نَهْدَاكِ مِنْ شَوْقِهَا الْعَاتِي تَحَفَّزَتَا = عَلَيَّ  قَدْ هَلَّتَا وَاسْتَبْشَرَ الْعَتَبُ

76-رُمَّانَتَاكِ حَبِيبَاتِي وَمَصْدَرُهَا =  حَنَانُ قَلْبٍ وَمِنْ نَارِ الْهَوَى سَبَبُ

77-أَدِيبَةَ الشَّامِ يَا مِنْ زَانَهَا السَّلَبُ = وَقَدْ تَجَلَّتْ جَمَالاً وَهْيَ تُسْتَلَبُ

78-عَشِقْتُ فِيكِ جَمَالَ الْقُدْسِ يَأْسِرُنِي = قَدْ زَانَهُ الْوَحْيُ وَالْإِشْرَاقُ وَالْغَلَبُ

79-سُورِيَّةُ الْمَجْدِ لَبَّتْنِي مَفَاتِنُهَا=قَالَتْ"تَعَالَ جَمَالِي بَاتَ يُنْتَهَبُ

80-يَا بِنْتَ حِطِّينَ مَا انْفَكَّتْ تُغَازِلُنِي=مِنْكِ الْْمَزَارِعُ وَالتُّفَّاحُ وَالْعِنَبُ

81-شَامِيَّتِي رَاقَصَتْ قَلْبِي بِفِتْنَتِهَا=عَيْنَاكِ نَادَتْ وَهَاجَتْ تَحْتَهَا الثُّقُبُ

82-سُبْحَانَ مَنْ قَدْ حَبَاكِ الْحُسْنَ فَاتِنَتِي=تَهْوَاهُ مِنِّي قَنَاةُ الْحُسْنِ وَاللُّبَبُ

83-خَيَالُكِ الْخِصْبُ أَهْدَانِي مُعَلَّقَةً=هَلَّ الْجَمَالُ وَهَلَّ الْفَارِعُ الْخَصِبُ

84-مَجْنُونَةَ الْحَرْفِ سِيرِي فِي مَوَاكِبِنَا=يَلْقَاكِ حَرْفٌ شَهِيٌّ ثَائِرٌ صَلِبُ

85-حَرْفِي يُزَكِّيكِ أَنْ تَحْظَيْ بِبُغْيَتِهِ=يَا مُنْيَتِي قَدْ يَطُولُ اللَّهُوُ وَاللَّغَبُ

86-إِنِّي أُحِبُّكِ وَالْأَضْلَاعُ تَائِقَةٌ=وَبَحْرُ حُبِّكِ قَدْ غَاصَتْ بِهِ الرُّكَبْ

87-أَنَا عَشِيقُكِ يَا حُبِّي وَمَاجِنَتِي=يَا مُنْيَةَ الرُّوحِ نِعْمَ الْحَرْفُ وَالطَّلَب

88-سَيُكْمِلُ الْعَاشِقُونَ الْيَوْمَ قِصَّتَنَا=وَالْحَرْفُ فِيكِ بِآهِ الْعِشْقِ مُنْكَبِبُ

89-مَجْنُونَةَ الْحَرْفِ أَهْلاً يَا مُعَذِّبَتِي=فَفِي رُؤَاكِ يَبِينُ الْعِشْقُ وَالسَّبَبُ

90-فَلْتَفْرِدِي لِي بِنَارِ الْعِشْقِ مُوجَبَةً= فَلْتَفْتَحِي لَحْظَةً وَتُغْلَقُ الْجُنَبُ

91-فَرَاشَةَ الْقَلْبِ يَا أَحْلَامَ أُغْنِيَتِي=يُزْهَى بِكِ الْكَأْسُ وَالْأَكْوَابُ وَالْحَبَبُ

92-قَدْ تُقْتُ لِلْوَعْدِ وَالْأَزْهَارُ فِي أُصُصِي=تُتَرْجِمُ الْحُبَّ مَنْشُوراً بِهِ اللَّهَبُ

93-يَا دَارَ حُبِّي فَهَلْ لِلصَّبِّ مِنْ جَمَلٍ=رَكِبْتُهُ وَفُنُونُ الْحُبِّ تُرْتَكَبُ

94-اَلْيَوْمَ عِدِّي بِأَحْلَامٍ مُعَدَّدَةٍ=عَيْنَاكِ تَرْنُو وَقَلْبِي فِي الْهَوَى حَسِبُ

95-قَلْبِي يُؤَمِّلُ أَنْ نَحْيَى عَلَى غُصُنٍ=مَعاً حَبِيبَةَ قَلْبِي وَالْهَوَى لَعِبُ

96-صُبِّي لَنَا الْكَأْسَ بِالْآمَالِ يَرْقُبُهَا=وَدَنْدِنِي اللَّحْنَ يَسْتَهْدِي بِهِ الرَّكِبُ

97-تَمَيَّزِي فِي فُنُونِ الْحُبِّ قَاطِبَةً=وَنَوِّعِي الْعَزْفَ يُسْتَرْضَى بِهِ الْقُطُبُ

98-حَبِيبَتِي فِي زَمَانِ الْوَصْلِ مُتْعَتُنَا=وَالْحَاسِدُونَ بِبُسْتَانِ الْهَوَى خُشُبُ

99-كَاتِبَةَ الْمُبْتَغَى سِيرِي بِنَا قُدُماً=لَعَلَّ نَارَ الْهَوَى يُكْوَى بِهَا الْخَرِبُ

100-      شَاعِرَةَ الْمُلْتَقَى أَلْقِي عَلَى أُذُنِي=قَصِيدَةً عِطْرُهَا يَبْقَى وَيَنْكَتِبُ

101-      جَمِيلَتِي تِلْكُمُ الْأَعْوَادُ فِي شُغُلٍ=تِيهِي بِعُودِي وَعُودُ الْجِنِّ يَرْتَعِبُ

102-      بَحْرُ الْهَوَى ثَائِرُ الْأَمْوَاجِ هَائِجُهَا=وَالْمَوْجُ يَعْلُو وَيَخْتُ الْمُلْتَقَى شَرِبُ

103-      فَلْتُسْعِدِي يَخْتَنَا وَقَدِّمِي نَسَباً=فَإِنَّ يَخْتَ الْهَوَى لِلْحُبِّ مُنْتَسِبُ

104-      عُودِي لِعُشٍ عَلَى دَوْحِ الْهَوَى ثَمِلٍ= عُودِي لِأَهْلِ الْهَوَى بِالْحُبِّ يَنْقَلِبُوا

105-      يَا مَنْ إِلَيْكَ يَهُونُ السَّعْيُ وَالدَّأَبُ= وَلَا نُبَالِي إِذَا مَا حَفَّنَا التَّعَبُ

106-      يَا سَيِّدَ الْعَارِفِينَ الدَّرْبَ نَحْوَكُمُ= وَالْخَيْرُ مِنْكَ - إِلَهَ النَّاسِ - مُرْتَقَبُ

107-      إِنِّي أَلُوذُ بِجَاهٍ مِنْكَ أَقْصِدُهُ= وَالْفَخْرُ أَنِّي لِجَاهِ اللَّهِ أَنْتَسِبُ

108-      وَأَسْتَجِيرُ وَفِي الْأَعْمَاقِ حُكْمُكُمُ= بَابُ الْكَرِيمِ بِنُورِ الْفَضْلِ مُرْتَقَبُ

109-      يَا مَنْ إِلَيْهِ أَشُدُّ الرَّحْلَ مُسْتَبِقاً= أَنْتَ الْجَوَادُ وَلَيْسَ الْجُودُ يُحْتَجَبُ

110-      يَا مَنْ بِفَضْلِكَ نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ وَقَدْ= أَهَلَّ مِنْكَ عَلَى عُبَّادِكَ السَّيَبُ{1}

111-      فَإِنْ دَعَاكَ فُؤَادِي شُفْتُ تَلْبِيَةً= تَشْفِي الصُّدُورَ وَمَا فِي بُرْئِهَا عَجَبُ

112-      دُعَاءُ قَلْبِي لِرَبِّي كَانَ تَقْدِمَةً= لِكُلِّ شَيْءٍ جِمِيلٍ فِي الدُّنَا سَبَبُ

113-      فَأَذْهِبِ الْبَاسَ يَسِّرْ كُلَّ مُعْضِلَةً =  وَاجْعَلْ بِفَضْلِكَ جَيْشُ الْحُزْنِ يَنْسَحِبُ

114-      وَالْطُفْ بِفَضْلِكَ بِي فِي كُلِّ نَازِلَةٍ= أَنْتَ اللَّطِيفُ وَفَضْلُ الْمُجْتَبِي قُرَبُ{2}

115-      قَلْبِي تَوَكَّلَ وَالْخَلَّّاقُ يَكْفُلُهُ=فَلَيْسَ فِي دَارِ قَلْبِي الْيَوْمَ مُكْتَئِبُ

116-      بَارِكْ بِشَاعِرَتِي وَالْطُفْ بِفَاتِنَتِي=وَحَرِّرِ الْقُدْسَ مِمَّنْ بَاتَ يَغْتَصِبُ

117-      مَنْ أَجْهَدَتْ نَفْسَهَا يَوْماً لِتُسْعِدَنِي=بِمَا لَدَيْهَا فَنِعْمَ الْأَصْلُ وَالْأَدَبُ

118-      قَصِيدَتَانَا إِلَيْكَ الْآنَ يَا سَنَدِي=تَوَسُّلٌ خَالِصٌ تُزْهَى بِهِ الشُّهُبُ

119-      وَصِّلْ إِلَيْهَا مِدَادَ الْخَيْرِ مِنْ أَمَمٍ=يَأْتِ لَهَا الْمَالُ وَالْأَلْمَاسُ وَالذَّهَبُ

120-      بَارِكْ بِأُسْرَتِهَا وانْظُرْ لِدَعْوَتِهَا=فَكُلُّهُمْ يَا إِلَهِي مَعْشَرٌ نُجُبُ{3}

121- إِنِّي حَبِيبَةَ قَلْبِي فِي الْهَوَى جُنُبُ=وَقَدْ سَهِرْنَا وَبَاتَ الْقَلْبُ يَحْتَسِبُ

122- أَحْلَى لَيَالٍ قَضَيْنَاهَا مَعاً قَمَرِي=نَذُوقُ شَهْدَ الْهَوَى وَالْحُبُّ مُنْقَلِبُ

123- قَدِ اغْتَصَبْنَا لِقَاءَ الْحُبِّ فِي لَهَفٍ=وَقَدْ نَأَى عَنْ حِمَانَا السُّقْمُ وَالْجَرَبُ

124- كَشَفْتِ كُلَّ كُنُوزِ الْحُبِّ تَحْضُرُنِي=فَغُصْتُ فِي بَحْرِكِ الْمَيَّاسِ أَنْجَذِبُ

125- مَا بَالُ قَلْبِي يُجِيدُ السَّبْحَ فِي جُمَلٍ=تَسْتَنْطِقُ الْحَيْلَ وَالْأُسْطُولُ يَنْشَعِبُ ؟!!!

126- إِنِّي أُدَخِّلُ فِي حُورِيَّةٍ قَدَرَتْ=عَبَرْتُهَا وَلَهِيبُ الشَّوْقِ يُنْتَدَبُ

127- قَدْ حَاوَرَتْنِي بِإِحْكَامٍ لِقَبْضَتِهَا=عَلَى جَهَنَّمَ فَالْتَفَّتْ بِهَا الْقُضُبُ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هذه المعلقة من بحر البسيط التام

أول البسيط 

العروض تام مخبون

والضرب تام مخبون

ووزنه :

مُسْتَفْعِلُنْ فَاْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَعِلُنْ = مُسْتَفْعِلُنْ فَاْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ فَعِلُنْ

مثل :

صَلَاحُ أَبْدَعَ وَالْأَهْدَافُ تَنْسَرِبُ = مِنْ رِجْلِهِ رَكْلَةٌ كَانَ لَهَا الْعَجَبُ

وَ كَأْسَ أُورُبَّا صَلَاحُ يُحْرِزُهَا =مِنْ ضَرْبَةٍ لِلْجَزَا إِحْرَازُهَا يَجِبُ     

صَلَاحُ يُحْرِزُهَا بِالْفَنِّ يُنْجِزُهَا = وَيُسْعِدُ الْمُلْتَقَى وَالدَّارُ تَصْطَخِبُ

مُحَمَّدٌ نَجْلُ{إِيجِبْتَ} الَّتِي افْتَخَرَتْ = بِفَنِّهِ وَالدُّنَا صَلَاحَ تَنْتَخِبُ

يَا سَعْدَ مَنْ يَمَّمَتْ رِجْلَاهُ سَاحَتَهُ = فَسَوْفَ يُحْرِزُ كَأْسَ الْحُبِّ مُنْتَخَبُ !!!

صَلَاحَ فِي كَأْسِ أُورُبَّا الَّتِِي أُخِذَتْ = بِرَكْلَةٍ لِلْجَزَا والنَّاسُ تَنْجَذِبُ

تَصْمِيمُهُ أَحْرَزَ الْكَأْسَ الَّتِي كُتِبَتْ = لِأَجْلِهِ عَاجِلاً وَالْمَجْدُ مُصْطَحِبُ

 

{23} مُعَلَّقَاتِي الثّلَاثُمِائَةْ {65}مُعَلَّقَةُ هَوِيَّةُ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى

مُهْدَاةٌ إِلَى صَدِيقَتِي الراقية الشاعرة الفلسطينية الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل  اغبارية  رئيسة قلم تحرير همسة سماء الثقافة لتنمية المرأة والطفل بالدنمارك تَقْدِيراً وَاعْتِزَازاً وَحُبًّا وَعِرْفَاناً مَعَ أَطْيَبِ التَّمَنِيَاتِ بِدَوَامِ التَّقَدُّمِ وَالتَّوْفِيقِ وَإِلَى الْأَمَامِ دَائِماً إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالـَى .

1-   إِنِّي عَشِقْتُكِ وَالْإِدْمَانُ أَنْسَانِي=قَلْبِي وَرُوحِي وَأَحْبَابِي وَخُلاَّنِي

2-   أَدْمَنْتُ حُبَّكِ حَتَّى طِرْتُ فِي فَلَكٍ=مِنَ النَّعِيمِ وَلَحْنُ الْعشْقِ نَادَانِي

3-   لَبَّيْكِ حُبِّي يَهِيمُ الْقَلْبُ فِي شَغَفٍ=إِلَيْكِ يَا مُنْيَتِي وَالْعِشْقُ رُوحَانِي

4-   لَبَّيْكِ سَيِّدَتِي فِي ضَوْءِ مُعْجِزَةٍ=حَلَّتْ وَرَفْرَفَ فِي اللُّقْيَا جَنَاحَانِ

5-   إِنِّي اصْطَفَيْتُكِ وَالْآلاَفُ سَيِّدَتِي=يَعْشْقْنَ رَفْضِي وَإِدْبَارِي وَعِصْيَانِي

6-   لَبَّيْكِ فَاتِنَتِي فِي كُلِّ قَافِلَةٍ=فَاتَتْ عَلَيَّ بِشَوْقٍ مِنْكِ أَدْمَانِي

7-   لَا الْقَلْبُ قَلْبِي وَلاَ الْإِلْهَامُ فِي كَنَفٍ=مِنَ الْحَنَانِ الَّذِي لَبَّى وَرَوَّانِي

8-   قَلْبِي أَخَذْتِ وَلَا أَلْقَاهُ يَتْبَعُنِي=بَلْ يَتْبَعُ الْحُبَّ فِي بَحْرٍ وَشُطْآنِ

9-   عَقْلِي خَطَفْتِ بِسِحْرٍ مِنْ مُعَلِّمَةٍ=لِلْحُبِّ هَلَّتْ وَمَا الرُّبَّانُ رُبَّانِي

10-رُوحِي سَلَبْتِ وَمَا زَالَتْ مُعَلَّقَةً=قَيْدَ الْجَمَالِ الَّذِي لَبَّى وَأَضْنَانِي

11-لَبَّيْكِ يَا دُرَّةَ الْوَادِي وَفِتْنَتَهُ=يَا رُوحَ رُوحِي وَتَذْكَارِي وَعُنْوَانِي

12-يَا أَبْحُراً ضَمَّدَتْ جُرْحِي بِلَهْفَتِهَا=وَأَسْكَنَتْنِي عَلَى عَرْشٍ تَوَلاَّنِي

13-عَرُوضُ بَحْرِي وَضَرْبٌ كَادَ يَصْعَقُنِي=فِي حُبِّهِ بَزَّ أَشْعَارِي وَأَوْزَانِي

14-وَالْحَشْوُ أَحْلَى لَبُوآتٍ تُكَلِّلُهُ=بِالتَّاجِ يُضْفِي جَمَالَ الْحُبِّ أَشْقَانِي

15-لَيْلِي نَهَارِي أَنَا فِي قَصْرِ شَادِنِهِ=عَيْنَاهُ تُغْوِي وَتُضْنِي قَلْبَ مِيزَانِي

16-يَا ظَبْيَةَ الْحُبِّ نَارُ الْعِشْقِ تَقْتُلُنِي=وَمَا صَرِيعُ الْهَوَى يُرْضَى بِأَكْفَانِ

17-فُوتِي عَلَى جَنَّةِ الْأَحْلَامِ وَارْتَقِبِي=رَهِينَ حُزْنٍ وَآلاَمٍ وَأَشْجَانِ

18-وَطَيِّبِي خَاطِرَ الْقَلْبِ الَّذِي جَنَحَتْ=بِالدَّمْعِ مِنْهُ خَبِيئَاتٌ لِسُكَّانِ

19-هَلَّتْ عَلَيَّ فُيُوضَاتٌ تُدَوِّنُنِي=فِي بَعْثِ بَعْضِ رِسَالَاتٍ إِلَى الْجَانِي

20-صَطَّبْتُهَا فِي حُشَاشَاتِي وَأَوْرِدَتِي=وَقُلْتُ يَا رِمْشُ مَا أَدْرَاكَ بِالْعَانِي

21-اَللَّهُ أَكْبَرُ قَدْ جَنَّنْتَنِي وَبَدَا=يَطْفُو عَلَيَّ غَرَامُ الْمُدْنَفِ الْفَانِي

22-يَا وَيْلَتَاهُ أَأَجْنِي الْمُرَّ مِنْ دَنِفٍ=يُغَرِّدُ الْعِشْقَ فِي أَجْنَاحِ شَيْطَانِ

23-إِنِّي اتَّكَئْتُ عَلَى جَفْنٍ يُؤَرِّقُنِي=وَيَخْطِبُ الْحُبَّ فِي أَلْعَابِ صِبْيَانِ

24-جَفْنَاكِ حُبِّي أَذَاقَانِي شَقَائَهُمَا=فَذُبْتُ فِي لَثْمِهَا وَالرِّمْشُ زَكَّانِي

25-نَغَّمْتُ حُبِّي عَلَى أَجْفَانِ وَاعِدَةٍ=أَشْدُو عَلَى ثَغْرِهَا الْمَوْعُودِ أَلْحَانِي

26-عُوجِي عَلَيَّ بِأَنْغَامٍ مُجَمَّدَةٍ=تَجْتَثُّ حُزْنِي بِقَاصٍ مِنْهُ أَوْدَانِي

27-حُزْنِي الْقَرِيبُ يَمُدُّ الْخَطْوَ فِي شَرَهٍ=وَيَنْفُثُ السُّمَّ فِي تَخْطِيطِ ثُعْبَانِ

28-أَهْوَاكِ أَهْوَاكِ لَا أَلْوِي عَلَى عَرَضٍ=لَكِنَّ حُبَّكِ فِي أَعْمَاقِ شِرْيَانِي

29-أَهْوَاكِ يَا أَمَلاً حُلْواً يُرَاوِدُنِي=فِي قَلْبِ بَيْتِي وَفِي أَعْمَاقِ وِجْدَانِي

30-دُنْيَايَ طُوفِي وَرُشِّي الْوَرْدَ مِنْ أَمَمٍ=مِنْ بَعْدِ حِضْنٍ تَلَا شِعْرِي وَقُرْآنِي

31-أَقْسَمْتُ أَنَّكِ تَرْتِيلِي وَأُغْنِيَتِي=وَبَيْتُ شِعْرِي الَّذِي مَا زَالَ يَهْوَانِي

32-يَا حُبَّ عُمْرِي الَّتِي أَهْوَاكِ مِنْ زَمَنٍ=أَنْتِ الثُّرَيَّا وَمَا يَتْلُوكِ مِنْ ثَانِي

33-أَهْوَى الصُّعُودَ لِأَطْرَافٍ مُدَلَّلَةٍ=أَهْفُو إِلَيْهَا أَنَا فِي قَدِّكِ الْحَانِي

34-يَمَامَةَ الْحُبِّ غَنِّي لِي بِأَوْرِدَةٍ=طَافَتْ بِقَلْبِي وَلَمْ تَسْتَرْضِ حِرْمَانِي

35- يَدَاكِ طَافَا بِأَيَّامٍ تُحَاصِرُنِي=وَلَاعَبَتْنِي بِلُطْفٍ مِنْكِ أَلْمَانِي

36-فَأَشْعَلَتْنِي وَخَدَّاهَا تُدَلِّلُنِي=بِقُبْلَةٍ لَمْ تَزَلْ فِي حِضْنِ أَرْكَانِي

37-عَيْنَاكِ بَاحَتْ لِأَحْلَامِي بِبُغْيَتِهَا=وَحُبِّكِ الْعَيْشَ فِي أَبْيَاتِ بُسْتَانِي

38-قَالَتْ بِأَنَّكِ فِي دَوْحِي مُغَرِّدَةٌ=وَتَعْشَقِينَ هُدُوءاً بَيْنَ رَيْحَانِي

39-تَهْوَيْنَ وَرْدِي عَلَى خَدَّيْكِ مُحْتَفَلاً=بِهِ وَلَحْنُ المُنَى يُزْهَى بِأَلْوَانِي

40-وَتُعْجَبِينَ بِأَشْعَارِي وَرَوْنَقِهَا=وَصَحْوَةِ الْعِشْقِ فِي إِطْرَاءِ عُنْوَانِي

41-تُؤَمِّلِينَ قَصِيدِي فِي تَفَتُّحِهِ=عَلَى شِفَاهِكِ فِي تَصْبِيحِ هَيْمَانِ

42-وَطَلْعَةَ الْوَرْدِ فَوْقَ الْقَدِّ مُنْسَجِماً=وَمُولَجاً فِي شَفِيرِ اللَّاهِبِ الْقَانِي

43-أَقُولُ آهٍ وَتَسْبِيحِي بِطَلْعَتِهَا=تُرَدِّدِينَ مَعِي يَهْتَاجُ قِرْنَانِ

44-وَنَسْبَحُ اللَّيْلَ فِي شَهْدٍ وَفِي عَسَلٍ=آهَاتُ قَلْبِكِ فِي جَيْشِي وَمَيْدَانِي

45-أَشْتَاقُ لَثْمَ شِفَاهٍ مِنْكِ حَانِيةٍ=تَقُولُ هَيَّا بِأَرْدَافِي وَنِيرَانِي

46-اُدْخُلْ وَأَدْخِلْ وَلَا تَأْبَهْ بِوَاجِدَةٍ=وَانْسِجْ عَلَى النَّوْلِ مِنْ شَوْقِي وَتَحْنَانِي

47-عَيْنَاكِ نَشْرَةُ حُبٍّ فِي دُجَى زَمَنِي=قَلْبِي قَرَاهَا بِوَجْدِ الْمُلْهَمِ الْبَانِي

48-نَهْدَاكِ قَلْعَةُ حُلْمِي دَاعَبَا أَمَلاً=مُحَبَّباً بَاعِثاً مَجْدِي وَإِيمَانِي

49-أَنَا الْمُتَيَّمُ فِي حُبٍّ وَفِي وَلَهٍ=فَمَا أُتَوَّبُ عَنْ عِشْقِي لِأَوْطَانِي

50-أَنَا الَّذِي رَايَةُ الْأَوْطَانِ مَفْخَرَتِي= أَنَا الَّذِي عِزَّةُ الْأَوْطَانِ مِنْ شَانِي

51-أَنَا الَّذِي فِي صَمِيمِ الْفِكْرِ مَأْسَدَتِي=تَرْنُو بِصَوْتِ الْأَسَى وَالْحُزْنِ هَدَّانِي

52-أَنَا الَّذِي فِي جَبِينِ الدَّهْرِ تَجْرِبَتِي=وَلَفَّنِي بِجُفُونِ الدَّهْرِ عِقْدَانِ

53-وَيْلٌ لِقَلْبِي إِذَا لَمْ يُوفِ مَبْسَمَهَا= وَيْلٌ لِقَلْبِي وَقَدْ هَامَ الْجَرِيحَانِ

54-وَيْلٌ لِقَلْبِي وَقَدْ أَضْمَرْتُ فِي كَبِدِي=حِصْنَ الدُّعَاءِ بِتَسْبِيحٍ وَإِذْعَانِ

55-وَيْلٌ لِقَلْبِي وَقَدْ غَرَّقْتُ سَاحَتَهَا=بِالِابْتِسَامِ وَقَدْ هَلَّ الْقَرِينَانِ

56-وَيْلٌ لِقَلْبِي وَقَدْ أَجَّجْتُ شَهْوَتَهُ=مِنْ هَائِجِ الْوَجْدِ يَخْتَالُ الشَّرِيكَانِ

57-يَا أُمَّةً قَدْ أَثَارَ الْقَهْرُ دَمْعَتَهَا وَحَفَّهَا مِنْ ضَمِيرِ الدَّهْرِ شَيْبَانِ

58-شَيْبُ التَّخَنُّثِ فِي ذُلٍّ وَفِي وَجَلٍ=وَشَيْبُ نَفْسٍ سَبَاهُ الْيَوْمَ خَصْمَانِ

59-خَصْمُ التَّعَرِّي مِنَ الْأَمْجَادِ نَخْذُلُهَا=فِي حُبِّ دُنْيَا وَقدْ مَاتَ الْأَبِيَّانِ

60-هَيْهَاتَ يَرْجِعُ مَجْدٌ دُونَ عِتْرَتِهِ=بِقُوَّةِ الثَّأْرِ مِنْ أَنْيَابِ بُهْتَانِ

61-جِئْنَا نُهَنِّئُ فِي أَفْوَاجِ طُوفَانِ=أَمِيرَةَ الشِّعْرِ فِي بُسْتَانِكِ الْغَانِي

62-تُهْدَى إِلَيْهَا النِّيَاشِينُ الَّتِي شَهِدَتْ=طُلُوعَ شَمْسٍ عَلَى جَنَّاتِ رَضْوَانِ

63-أُسْطُورَةُ الْعِلْمِ فِي حُبٍّ يَتُوقُ لَهَا=اَلشِّعْرُ وَالنَّثْرُ وَالْآدَابُ فِي آنِ

64-سَلِيلَةَ الْمَجْدِ إِنَّ الْمَجْدَ مُفْتَخِرٌ=بِصَوْتِكِ المُنْتَشِي وَالثَّّوْبُ رَبَّانِي

65-مَجْبُولَةٌ خُلُقُ الْإِبْدَاعِ دَيْدَنُهَا=يَرْنُو بِلَهْفَةِ لَا آنٍ وَلَا وَانِ

66-حُزْتِ الْفَخَارِ بِأَفْكَارٍ مُنَسَّقَةٍ=فَاقَتْ عَلَى الْكُلِّ فِي آفَاقِ عَمَّانِ

67-مَا الشِّعْرُ سَيِّدَتِي إِنْ لَمْ تَكُونِي لَهُ=عَرُوضَ حٌبٍّ وَإِبْدَاعٍ لِفَنَّانِ؟!!!

68-وَالْأُرْدُنُ اهْتَمَّ وَالْأَوْسَاطُ تَمْنَحُهَا= دُرُوعَ شُكْرٍ وَتَقَدِيرٍ وَعَرْفَانِ

69-وِكَالَةٌ لِرَقِيبِ نْيُوزَ تَشْكُرُهَا=تُقَدِّمُ الشُّكْرَ فِي أَشْكالِ تِيجَانِ

70-قَوَافِلُ الْقُدْسِ فِي الْأُرْدُنِّ شَرَّفَهَا=عَبْدُ الْحَفِيظِ بِأَرْوَاحٍ وَأَبْدَانِ

71-وَرَافَقَتْهُ بِدَرْبِ الْقُدْسِ فَاطِمَةٌ=تَشْدُو بِأَدْمُعِهَا وَالشِّعْرُ أَصْبَانِي

72-هَذَا سِلِيمُ أَبُو مَحْفُوظَ قَدَّرَهَا=وَقَدَّرَ الْقُدْسَ فِي تَكْرِيمِ ضِيفَانِ

73-يَا وَرْدَةَ الْحُبِّ فِي دُنْيَا نُقَدِّرُهَا=كَوَقْفَةِ الرِّيمِ بِينَ الْغَابِ فِي الْبَانِ

74-يَا بَسْمَةَ الْقَلْبِ فِي أَوْقَاتِ مِحْنَتِنَا=تَحْنُو عَلَيْنَا مَتَى تُقْنَا لِمَيْدَانِ

75-يَا فَرْحَةَ الصَّبِّ فِي إِبَّانِ مِحْنَتِهِ=تَاقَتَ إِلَى الْحُبِّ فِي طَيَّاتِ كُثْبَانِ

76-يَا نَجْمَةً بِسَمَائِي بِتُّ أَرْمُقُهَا=وَعَلَّمَتْنِي بِتَسْبِيلٍ لِأَجْفَانِ

77-يَا مَلْكَةَ الْأَرْضِ وَالْأَمْلَاكِ تُتْحِفُنَا=بِمَا يُخَلِّصُ مِنْ رِجْسٍ وَأَدْرَانِ

78-يَا مَنْ غَبَطْتِ يَسُوعاً فِي تَمَاثُلُهِ=بَعْدَ اجْتِرَاءٍ جَرَى مِنْ حِقْدِ ذُؤْبَانِ

79-دَارَيْتُ حُزْنِي وَفِي قَلْبِي نُبُوئَتُهُ=يَا فَلْذَةَ الرُّوحِ فِي أَقْصَى خُرَاسَانِ

80-يَا مُهْرَةَ الْحُبِّ مُدِّينِي بِتَسْكَرَةٍ=أَرْكَبْ عَلَيْكِ  بِتَشْيِيدٍ وَعُمْرَانِ

81-لَقَدْ قَنِعْتُ بِمَا أَعْطَاهُ خَالِقُنَا=لِمَرْيَمَ اصْطُفِيَتْ مِنْ صُلْبِ عِمْرَانِ

82-يَا فِتْيَةَ الْحَيِّ فِي عِزِّ وَمَفْخَرَةٍ=بِمرْيَمَ الْوَعْدِ إِنْصَاتاً لِآذَانِ

83-فَوَحِّدُوا رَبَّنَا وَامْضُوا بِحِكْمَتِهِ=صَلُّوا عَلَى خَيْرِ رُسْلِ اللَّهِ آوَانِي

84-تَكْرِيمُ قَافِلَةٍ لِلْقُدْسِ يَدْعَمُهَا=فِي دَرْبِهَا ضِدَّ تَكْفِيرٍ وَطُغْيَانِ

85-هَوِيَّةُ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى يُدَعِّمُهَا=نِعْمَ الْأَمِيرُ عَلَى عِزٍّ وَسُلْطَانِ

86-اَلْحَسَنُ بْنُ طَلَالٍ جَلَّ مَوْعِدُهُ=حَتَّى يُكَرِّمَ حُوراً بَعْدَ وِلْدَانِ

87-حُورِيَّةُ الْقُدْسِ بِنْتُ الْعِزِّ قَدْ رَسَمَتْ=دَرْبَ التَّلَاقِي بِتَخْطِيطٍ وَقُرْبَانِ

88-وَعَوْدَةُ الْقُدْسِ مِنْ أَسْمَى مَنَاقِبِهَا=قَدْ صَمَّمَتْهَا بِلَا ذُلٍّ وَخِذْلَانِ

89-اَلْقُدْسُ تَسْمُو عَلَى أَفْكَارِ سَالِبِهَا= اَلْقُدْسُ تَسْمُو عَلَى فُرْسٍ وَرُومَانِ

90-اَلْقُدْسُ تَسْمُو عَلَى الْمُحْتَلِّ فِي أَدَبٍ=بِهَمْسَةِ الْحُبِّ مِنْ أَيَّامِ حَسَّانِ

91-نَحْنُ الصَّنَادِيدُ جُنْدُ الْقُدْسِ نَحْرُسُهَا=حَتَّى تُعِيدَ مَفَازَاتٍ لِعِمْيَانِ

92-نَحْنُ الْأَوَائِلُ قَدْ تُقْنَا لِطَلْعَتهَا=فِي الْعَالَمِينَ وَلَا نَرْضَى بِنُقْصَانِ

93-حَيِّ النَّوَابِغَ فِي هَمْسَاتِ فَاطِمَةٍ=لِلْقُدْسِ تَسْبَحُ فِي إِبْحَارِ نُورَانِي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هذه المعلقة من بحر البسيط التام         

تام البسيط

ثاني البسيط

ووزنه :

مُسْتَفْعِلُنْ فاعلن مُسْتَفْعِلُنْ { فَعِلُنْ}= مُسْتَفْعِلُنْ فاعلن مُسْتَفْعِلُنْ { فَعْلُنْ}

العروض تام مخبون و الضرب تام مقطوع

-    القطع : هو  حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله مثل فاعلن تصبح { فَعْلُنْ}

-    الخبن: هو  حذف الثاني الساكن مثل فاعلن تصبح { فَعِلُنْ}

-    تام البسيط

البيت التام : هو بيت كل تفعيلاته موجودة

مُسْتَفْعِلُنْ فاعلن مُسْتَفْعِلُنْ { فَعِلُنْ}= مُسْتَفْعِلُنْ فاعلن مُسْتَفْعِلُنْ { فَعْلُنْ}

مثل :

إِنِّي عَشِقْتُكِ وَالْإِدْمَانُ أَنْسَانِي=قَلْبِي وَرُوحِي وَأَحْبَابِي وَخُلاَّنِي     

أَدْمَنْتُ حُبَّكِ حَتَّى طِرْتُ فِي فَلَكٍ=مِنَ النَّعِيمِ وَلَحْنُ الْعشْقِ نَادَانِي

لَبَّيْكِ حُبِّي يَهِيمُ الْقَلْبُ فِي شَغَفٍ=إِلَيْكِ يَا مُنْيَتِي وَالْعِشْقُ رُوحَانِي

لَبَّيْكِ سَيِّدَتِي فِي ضَوْءِ مُعْجِزَةٍ=حَلَّتْ وَرَفْرَفَ فِي اللُّقْيَا جَنَاحَانِ

إِنِّي اصْطَفَيْتُكِ وَالْآلاَفُ سَيِّدَتِي=يَعْشْقْنَ رَفْضِي وَإِدْبَارِي وَعِصْيَانِي

لَبَّيْكِ فَاتِنَتِي فِي كُلِّ قَافِلَةٍ=فَاتَتْ عَلَيَّ بِشَوْقٍ مِنْكِ أَدْمَانِي

لَا الْقَلْبُ قَلْبِي وَلاَ الْإِلْهَامُ فِي كَنَفٍ=مِنَ الْحَنَانِ الَّذِي لَبَّى وَرَوَّانِي

 

 عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.