اخر الاخبار:
الكاظمي: لا مجال لعودة داعش - الأربعاء, 08 كانون1/ديسمبر 2021 10:27
رفع علم داعش في مدينة كركوك - الأربعاء, 08 كانون1/ديسمبر 2021 10:25
انطلاق عملية امنية لملاحقة عناصر داعش في كركوك - الأربعاء, 08 كانون1/ديسمبر 2021 10:25
غارات إسرائيلية على مرفأ اللاذقية في سوريا - الثلاثاء, 07 كانون1/ديسمبر 2021 11:06
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (571)- الشهيد البطل محمد ضياء

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (571)

(ارجو مساهمة الجميع في طرح آرائهم للمساهمة

في ارشفة المصارعة العراقية)

***

الشهيد البطل محمد ضياء

      في مستهل شهر حزيران الجاري، مرّت الذكرى السادسة عشرة لاستشهاد البطل الشبابي محمد ضياء عبد الله الاعظمي على يد الامريكان احقر ما خلق الله من بشر..! في ليلة الثاني من حزيران عام 2004. الذي كان قد بلغ العشرين ربيعا توا..! بعد ان كانت مواليده في عام 1984. ونحن اذ نستذكر هذا البطل الشهيد، نبتهل الى العلي القدير ان يسكنه فسيح جناته في عليين مع الشهداء احياء عند ربهم يرزقون. (بسم الله الرحمن الرحيم. ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون) صدق الله العظيم.

 

      وهكذا تكون اهالي الاعظمية قد خرجت عن بكرة ابيها في تشييع ابنها المقدام البطل المغوار الشهيد محمد ضياء تشييعا مهيبا. الذي كانت علامات بطولاته الاولى في المصارعة الحرة والرومانية تبشر بظهور بطلا كبيرا ضمن ابطال العراق الدوليين في المصارعة..! وزف على الاكتاف الى مقبرة شهداء الاعظمية داخل جامع الامام الاعظم ابا حنيفة النعمان ابن ثابت الكوفي رضي الله عنه.

 

      تقول سيرة هذا الشهيد البطل محمد ضياء التي وصلتني من لجنة (خدّام المصارعة العراقية) المكونة من المدرب الدولي بهاء تاج الدين والحكم الدولي رعد الخزرجي والحكم الدولي باسل العبيدي. بأنه من الشباب الجيدين اصحاب الاخلاق الطيبة والمواقف المحمودة. وقد اهتم بنشأته الاولى واشرف على تدريبه البطل والمدرب الدولي عبدالرزاق محمد صالح الدليمي، ليمسي الشهيد محمد ضياء من الابطال الرياضيين المعروفين في لعبة المصارعة بالرغم من صغر سنه، حيث حصل على العديد من البطولات والاوسمة قبل ان يبلغ سن الرشد..! ومنذ ان كان في السابعة عشر من عمره حيث بدأ في حصد البطولات..!

 

    بدء حياته الرياضية سنة 1998 في نادي الاعظمية الرياضي القديم، ذلك الصرح الرياضي العريق والاثير الى نفوس كل الرياضيين الذي تم تهديمه بعد الاحتلال البغيض لبلدنا العزيز. حيث احرز الشهيد محمد ضياء بطولة الناشئين..! ثم واصل نتائجه المثيرة بفوزه ببطولة الشباب وهو في عمر سبعة عشر عاما..!

 

     وفي بطولة الطفل العالمية للناشئين التي اقيمت سنة 2001 في ايران.  حصل الشهيد البطل محمد ضياء على الوسام الفضي. وجاء ثانيا ايضا في بطولة اندية العالم التي اقيمت في فرنسا سنة 2001 .  كذلك شارك في العديد من المعسكرات التدريبية الخارجية استعدادا للعديد من البطولات المحلية والدولية وهو بعمر الورد وفي عز شبابه..!

     عاش مصارعا بطلا، واستشهد بطلا وطنيا مغوارا على يد الاحتلال البغيض لبلدنا العزيز. الرحمة والمغفرة من العلي القدير على روحه الطاهرة.

 

والى حلقة اخرى ان شاء الله.

 

 

البطل الشهيد محمد ضياء.

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.