اخر الاخبار:
حاكم فلوريدا: "إيان" فعل ما لم يحدث منذ 500 عام - الجمعة, 30 أيلول/سبتمبر 2022 10:35
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (866)- سؤال للجميع..؟

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (866)

 

سؤال للجميع..؟

     بادئ ذي بدء، اود طرح سؤال لجميع القراء الكرام، عن صفحة اهداء كتاب (موسوعة المصارعة العراقية في جزئها الاول) الذي اخترتُ شخصية المرحوم الشيخ جاسم وعائلته في صفحة الاهداء، هل كنتُ مصيبا في اختياري ام ان هناك رأي آخر..؟ هل ان هذه العائلة تستحق اهداء هذه الموسوعة لشيخها وابنائها..؟ وما هو رأي زملائي في لجنة خدام المصارعة العراقية في هذا الاختيار..؟

 

شيء عن هذه العائلة الرياضية

      منذ نهضة المصارعة العراقية خلال القرن العشرين التي بدأت رسميا قبل انتصاف القرن على يد المشاهير التاريخيين عباس الديك وصادق الصندوق ومجيد لولو وعوسي الاعظمي وعبد الهادي البياتي ومهدي الزنو وغيرهم الكثير. ومن ثم تاسيس الاتحاد العراقي المركزي للمصارعة الحرة والرومانية منتصف القرن العشرين. منذ هذه النهضة وربما للرياضة في كل مرافقها وانواعها، ظهرت بوادر نهضة قوية ومثيرة في رياضة المصارعة على وجه الخصوص في العراق. ولعل اشهرها كانت في مدينة الاعظمية وباقي المدن والاقضية والمناطق والاحياء الاخرى في بغداد وباقي المحافظات الاخرى في بلدنا العراق، واستمرت شهرة الاعظمية بهذه الرياضة حتى اليوم رغم انحسارها وتقويضها نسبيا بعد الاحتلال البغيض لبلدنا العزيز العراق في العام المشؤوم 2003. وبالنسبة لمدينة الاعظمية التي اشتهرت بأبطالها الدوليين الكثيرين وكذلك المدربين والمحكمين والاداريين، فقد اشتهرت فيها عائلة -الشيخ جاسم– رحمه الله، شهرة تجاوزت الافاق العراقية والعربية والدولية..! حيث كان للشيخ جاسم تسعة من الابناء مارسوا رياضة المصارعة الحرة والرومانية ووصلوا في اقل تقدير الى بطولة العراق للمتقدمين، بل معظمهم ابطالا للوطن العربي في مشاركاتهم ببطولات العرب الدورية..! ولم يقتصر الموضوع على ابناء الشيخ جاسم، بل تعدى ذلك الى الاحفاد والاسباط وابناء الاحفاد والاسباط، بل احفاد الاحفاد..! ولو احصينا عددهم جميعا لتجاوز الخمسين مصارعا بطلاً دولياً، رحم الله الاموات منهم، وحفظ وامد في عمر الباقين باذنٍ منه تعالى. ولعل اكثر ما يثير المتتبعين لرياضة المصارعة العراقية، حين نتابع تاريخ تسلسل بطولات مصارعي آل الشيخ جاسم، فاننا سنفاجئ ونندهش عندما نعلم ان من ابناء واحفاد الشيخ جاسم حازوا على بطولة الدول العربية في جميع الاوزان ولأكثر من مرة..! وان يكن ذلك في فترات متفرقة وليس في فترة واحدة..! أي أن الكثير منهم يحتفظ بلقب لأكثر من مرة –بطل العرب- والاهم من كل ذلك، ان ابناء واحفاد هذه العائلة مازالوا يمارسون هذه الرياضة الرجولية والرجالية بكل رغبة وهواية حتى اليوم، بل مازالوا يحصدون البطولات المحلية والدولية، سواء في ممارسة المصارعة او كمدربين او محكمين او اداريين..! وعليه يكون من الصعب جدا الحديث باسهاب عن هذه العائلة الرياضية الكبيرة وعن ابطالها الكبار، لاننا لانمتلك الشيء الكثير من تفصيلات حياة ابطالها وبطولاتهم الكثيرة على مدى اكثر من سبعين عام من التجربة الرياضية الرسمية في المحافل المحلية والعربية والدولية..!

 

     وقد ذكر الحكم الدولي الكابتن باسل عبد الكريم العبيدي وهو احد اعضاء لجنة (خدّام المصارعة العراقية) بأن أبناء الشيخ جاسم التسعة فضلا عن بقية الابناء من الاناث، من ام واحدة، وكلهم قد مارسوا رياضة المصارعة الحرة والرومانية، كذلك ابناؤهم واحفادهم..! وكلهم حصلوا على بطولات كثيرة محلية وعربية ودولية. وبتشجيع مباشر من الاب الكبير الشيخ جاسم على الدوام.

 

      نالت عائلة الشيخ جاسم شهرة واسعة وحضوة كبيرة من قبل المجتمع المحيط بحياتهم في حي الشيوخ بمدينة الاعظمية من بغداد، لورعهم وتقواهم وحسن سلوكهم وتدينهم وإلتزامهم بمبادئ الدين الحنيف أباً عن جد. وامست هذه العائلة بكل افرادها، اسماء يفتخر بها بين اخوانهم واصدقائهم وكل المجتمع المحيط ومن وجهاء الاعظمية، المدينة التي يعيشون فيها بكل احيائها السكنية. ومن المؤكد كان لرياضة المصارعة حصة طيبة من شهرة هذه العائلة من جانب آخر.

 

    الشيخ جاسم رحمه الله رحمة واسعة، سيذكر على مدى التاريخ لصفاته الاخلاقية الرفيعة التي تمتع بها واولاده واحفاده واسباطه من بعده. وقد عشنا حياتنا معهم عن قرب في صحبة اخوية وصداقة قلَّ نظيرها، وكل من زملائهم واصدقائهم وأقرانهم في الحي وفي اجواء وسط رياضة المصارعة، يعجز عن وصف هدوئهم وطيبتهم واخلاقهم المثالية النادرة. وانا وآخرين من اقراني ابناء الحي والمدينة والبيئة، نعرف الكثير جدا من تفاصيل حياة هذه العائلة الكريمة وبما تتمتع من صفات ومزايا اجتماعية ورياضية، فكلنا نشعر بالمحبة الكبيرة لهم جميعا، وهو ما يستحقون بكل تأكيد. وأبناء الشيخ جاسم التسعة، رحم الله من توفى، وحفظ الباقين بصحة عال العال ان شاء الله. كلهم ابطال دوليون..! فضلاً عن ابنائهم واحفادهم.

 

والى حلقة اخرى ان شاء الله

 

اضغط على الرابط

طالب السامرائي، قراءات دينية

https://www.youtube.com/watch?v=Za_1fYBhcFg&ab_channel=%D9%81%D9%8A%D8%B5%D9%84%D9%

85%D8%B7%D8%B1-FAYSALMATAR

 

الشيخ عبد الرزاق الدليمي، يا رب فرج كربتي

https://www.youtube.com/watch?v=2VB-bNvb-ik&ab_channel=MohammadAhmed

 

ناظم الغزالي، قوموا صلوا

https://www.youtube.com/watch?v=c9Ongm5TW08&ab_channel=AhmedAldarraji

 

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.