اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

لماذا وطئة وداس الكلداني صوّر بطريرك الكلدان في شوارع بغداد!// نيسان سمو

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

نيسان سمو

 

عرض صفحة الكاتب 

لماذا وطئة وداس الكلداني صوّر بطريرك الكلدان في شوارع بغداد!

نيسان سمو

 

سوف لا ندخل الى التفاصيل الدقيقة في ما جرى ويجري بين الشيخ الكلداني وبطريرك الكنيسة الكلدانية ولكننا سنتعرج عروج الكرام!

 

عندما اراد الشيخ ريان تشكيل ميلشيات او حزب او بارتي للجماعة المسيحية استند الى جهه تدعمه وتسانده للوصول الى مبتغاه. وهذا امر مشروع في عالم السياسة! والشيخ اتكل على ظهر العامري ( الرجل السوبر في العراق ) كي يتمكن من الوصول الى ما يصبو إليه! والعامري هو الآخر وقف وساند الشيخ لإعتبارات عديدة لا داع للغوص في ثناياها اليوم!

 

مَن هو الشيخ! ماذا يريد! من أين جاء! لماذا! ماهو هدفه وووووووووو الخ ليس بالمهم الآن! المهم هو ماذا كان رد البطريرك على تأسيس حزب او جماعة او بارتي او فصيل كلداني في العراق! في اليوم الأول صرّح البطريرك بأنه لا شيخ للكلداني والمدعو ريان مُزوّر ومحتال ولايمثل الكلدان! لا تنسو هذه المقولة، راح نرجع إليها! وأكثر من الصلوات والدعوات عسى ولعله يتخلص من هذا المحتال الجديد ( ليش منو خْرب بيتنا غير تلك الصلوات ) ! بصراحة البطريرك لم يُفكر في وقتها إلا بالكرسي ( ردت فعله تقول ذلك وليس انا ) ! هل درس البطريرك القضية! هل سأل نفسه لماذا لا يكون لنا نحن الكلدان حزب او فصيل كباقي الأقوام ( حتى الحمير في العراق لهم حزب إلا الكلدان ) ! هل تأنى لمعرفة دوافع ونوايا الشيخ! هل جلس معه مرة ومرتين وعشرة للتقريب بين الوجهات وخدمة الكلدان! هل تعامل معه بإحترافية ومهنية سياسية! ولا شي حقيقي من هذا حصل! كل ما فعله هو رفضه له وزيادة الصلاة ( راح تنفعك في الآخرة مو على الارض ) ! البطريرك كان يعتقد بأنه الممثل السياسي والروحي للكلدان ولا منافس في الساحة! هذا كان الإعتقاد الكامل ولا غيره!!!!!!

 

عظمت  وإتسعت المنافسة على نفس الكرسي وهذا غير ممكن! وصل الامر الى شعور البطريرك بزحزحة الكرسي من تحت حوضه! البطريرك كان يعتقد بأنه ولي امر الكلدان في العراق، وتناسا بأن الدين لا يتفق ويتماشا مع السياسة ( لم ينسى بل تناسا ) . السياسي مهما كان واينما كان وكيفما كان يتعامل مع السياسي كسياسة وليس مع رجل الدين! وبما إن العراق خالي من حزب وسياسي كلداني فالشيخ قام بملئ الفراغ واضحى امر واقع. ممثل الكلدان في الساحة السياسية! نقطة!

 

البطريرك تحرك الكرسي (السياسي) من تحته فقام واراد ان يسحبه من جديد ولكنه سقط بعد ان ابتعد الكرسي عن مكانه! ومن ثم بدأت المناوشة بينه وبين الشيخ في الباب الشرقي! لم اتابع الاحداث بشكل دقيق ( أنا مشغول في باخموت ) ولكن اغلب المواقع نشرت صوّر ومقالات وتقارير عن تلك المواجهه ( يعني الموضوع مو من عندي بل من عند مواقعكم الكلدانية ) !

 

المواجهه كانت بين فريق البطريرك (الكلداني) وفريق الشيخ الكلداني! انتهت وحسب الصور والشهود والاقوال بتكسير ووطئة صُوَر البطريك بالأقدام! امر اغرب من الخيال، ومع هذا سوف لا ادخل الى تلك الحادثة الغريبة الفريدة لأنني اعلم بطول لساني ولا ارغب أن يتم تقليمه! بالرغم من إنه يمتلك حصانة ضد التقليم! كل ما قلته الى الآن لا قيمه له ولكن الآتي هو المهم! سؤال اليوم!

 

سؤال لم يسأله احد او لم يتطرق إليه كلداني إما بسبب الجهل والتخلف او بسبب الخوف، وقد يكون للنفاق دور مهم فيه! مَن هو الكلداني الذي داس ووطئة صُوَر بطريركه ولماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ……………….؟

 

لا احد يعاتبني او يتهمني بشيء أنا اليوم لا اتدخل بل أسأل! إي والله، وأنا لا اكذب إلا عندما اقسم بالله! مَن هو هذا الكلداني المجرم! كلداني إفغاني! منغولي! منشوري! عميل مندس (هاي نسيناها) ! كلداني عماني! جزائري وووووو مَن هو ومن اي قسم من الكلدان آت! ألم يكن كلداني عراقي! لماذا لم تتطرقوا الى هذا الموضوع الأهم! سأترك الجواب للشطار فقط!

 

والسؤال الثاني لماذا! لماذا يدوس الكلداني العراقي ابن الكنيسة الكلدانية صُوَر بطريكهم! الكلداني! لا احد تحدث عن هذا الموضوع الأهم في كل هذا المنازلة!

 

ألا يعني هذا بأن الكلدان (الذين داسوا) هُم معترضين على البطريك! ألا يعني هذا بأنهم لا يثقون به! ألا يعني هذا بأنهم يقولون له بأنك لا تمثلنا! ألا يعني هذا بأنهم لا يقرون به وبسياسته! ألا يعني هذا بأنهم يرغبون التخلص منه ومن بلاويه عليهم! ألا يعني هذا بأنه السبب في الوضع المزري الذي وصلوا إليه! ألا يعني هذا بأنه لا يصلح كرجل دين وسياسي في آنن واحد! ألا يعني وألا يعني وألا يعني للصباح القادم من شهر شعبان الجاي!

 

هذا هو السؤال الاهم !

 

ألم تقول يا سيادة البطريك في اليوم الأول بأن الشيخ مزيّف وغريب ولا يمثل الكلدان! مَن هُم إذن الكلدان الذين ساندوا الشيخ ضدك وداسوا بصُوُرك في الشوارع! ماذا ستقول عنهم! وماذا ستقول إن تم الإتفاق بينك وبينه ( وهذا الذي سيحصل ) لأن حلاوة الكرسي اجمل وافضل من كل الكلدان في العالم وحتى من الكنيسة نفسها لا بل حتى من ال …….. لا كافي عيب! ماذا ستقول في يومها عن الكلدان الذين داسوا الصُوَر! عادي العراقيين متعودين يدوسون صُوَر بوش! هَم فكرة!

 

نيسان سمو 25/05/2023

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.