اخر الاخبار:
محافظ نينوى يزور مطرانية القوش - الثلاثاء, 16 نيسان/أبريل 2024 10:33
زيارة وفد هنغاري الى دار مطرانية القوش - الثلاثاء, 16 نيسان/أبريل 2024 10:32
طهران تتراجع عن تصريحات عبداللهيان - الإثنين, 15 نيسان/أبريل 2024 11:24
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (1149)- في ذكرى منير بشير

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (1149)

في ذكرى منير بشير

   

مرت يوم امس الذكرى السادسة والعشرين لرحيل الموسيقار الكبير منير بشير، هذا الفنان الذي غير موازين الذوق في العراق بعد عودته من الغربة الى ارض الوطن مطلع سبعينات القرن المنصرم بدعوة من الحكومة وتأسيس دائرة فنية عامة سميت في البداية بـ(دائرة المستشار الفني) حتى اعلن عن تاسيسها رسميا عام 1975 لتشهد توسعا كبيرا في اقسامها الفنية، وكما قلت سابقا، كنت اول أو من اوائل الموظفين في هذه الدائرة الاثيرة الى نفوس كل من عمل فيها. وانا اليوم على اعتاب صدور كتابي الذي يتحدث عن مذكراتي التي عشتها بجانبه موظفاً ومطربا للمقام العراقي واداريا ومدرسا طيلة زمن قارب ربع قرن من الزمان. وفي هذه المناسبة، اود ان اتحدث عن شيء من حياة استاذنا الراحل منير بشير فهو الاب الروحي والاستاذ والمدير العام والفنان العصري والحضاري الكبير لكل من عمل معه فنيا واداريا. واليكم اعزائي هذه الاسطر.

*******

في ذكرى منير بشير

      (((شكوك كثيرة حامت وما تزال حول تاريخ ميلاد الفنان الموسيقار الراحل منير بشير..! فمنهم من يقول ان مواليده في عام 1925 ومنهم من يقول في 1927 أو 1928 وبالتالي نكتشف الميلاد الرسمي المكتوب في اوراقه هو 1930..! ومعظم التعليلات في ذكر الاختلافات بهذه التواريخ لميلاده، هي ما عرف عن هذه المرحلة الزمنية التي مرّت على بلدنا وبلدان الاقطار العربية الخاضعة تحت سيطرة العثمانيين، من خشية على الابناء في تجنيدهم وسوقهم الى الحروب ومآسيها، وعلى الاخص ظروف الحرب العالمية الاولى(1914-1918) والظروف القلقة والمضطربة التي يمرُّ بها الوطن العربيِ كلهِ، السياسية والاقتصادية والاجتماعية في حقبة العقود الاولى للقرن العشرين، خاصة والعالم عاش مآسي الحرب العالمية الاولى وما نتج عنها من التجنيد الاجباري للشباب حتى دون ان يبلغ سن الرشد..! بما يمكن ان نقول عن هذا التجنيد بـ(النفير العام..!) بل اشتهر مصطلح عبّر عن واقع الحال هو (السفر بر)(هامش ) وبالتالي موت الملايين من شعوب الارض المتحاربة..! وبقيتْ هذه الحالات النخيفة  في نفوس الاهالي. الامر الذي أدى الى الخشية على اولادهم من الحكومات التي تبحث عن الشباب لترسلهم الى متون الحرب الخاسرة..! وعليه كان الاهالي يحاولون ابعاد ابنائهم وارسالهم الى امكنة بعيدة عن اعين الحكومة، ومنها ايضا عدم ذكر سنة مواليد ابنائهم بصورة صحيحة من اجل ابعادهم عن التجنيد قدر المستطاع. ومن هنا يبدو ان حالة اختلاف الآراء في ذكر مواليد الموسيقار الراحل منير بشير بصورة اكيدة، أمر له علاقة بما نتحدث به عن تلك الظروف النفسية القاسية للأهالي.

       ولكن رغم كل هذا الحديث، فقد سألتُ الاستاذ منير بشير في زيارتي قبل الاخيرة له في بيته بعمّان التي يقيم فيها في هذه المرحلة الزمنية بعد مغادرته العراق مرّة اخرى،(هامش ) التي قُدِّر له ان لا يعود اليه ابداً. وكان ذلك في تموز 5/7/1997. وفيها أهداني احدى صوره الفنية موقعاً الاهداء عليها. ثم سألته عن السنة الحقيقية لميلاده.

-    هل سنة 1930 هي سنة ميلادك الحقيقية المثبتة في اوراقك الرسمية..؟

-    نعم 1930..! هي سنة ميلادي..! دون ان نتطرق الى تفصيلات اخرى تخص المواليد.

      ما يهمنا من الامر، أن منير بشير ولد في مدينة الموصل شمال العراق. في عائلة تكونت من ثلاثة ذكور وثلاث بنات، وترتيبه الثاني بعد شقيقه الموسيقار الكبير جميل بشير. وشقيقه الاصغر الفنان فكري بشير.

نشأته

           ولد بمدينة الموصل في عائلة يعلو بين جنباتها صوت الموسيقى، حيث كان الوالد عازفاً قديراً وصانعاً لبعض الآلات الوترية ومن بينها آلة العود، وكان والده يتمتع بصوت رخيم شفاف ساعده كثيراً في أداء تراتيل كنيسته السريانية الأرثوذكسية شمّاساً في خدمتها.

        إتجهت عناية منير بشير نحو الموسيقى منذ بواكير حياته الاولى واحبها حبا كبيرا، وهو يرى شقيقه الأكبر جميل يعزف على آلتيْ الكمان والعود في البيت، قبيل رحيله إلى بغداد للالتحاق بدراسة الموسيقى في المعهد الموسيقي في دورته الاولى أو احدى دوراته الأُوَلْ، هذا المعهد الذي عُرف فيما بعد بـ(معهد الفنون الجميلة). الذي تأسس رسمياً عام 1936. وانتقل (تأثير) أجواء البيت الموسيقية إلى كافة أفراد العائلة.

     التحق منير بشير بعد سنوات قليلة بأخيه جميل في بغداد، وانضم الى معهد الفنون الجميلة عام 1939 (هامش )، ليدرس العود على يد استاذ الجميع الشريف محي الدين حيدر(أستاذ وعازف بارع للعود والجلو)(هامش ) ويتخرج من المعهد عام 1946. وخلال مرحلة تلمذته تأثر كثيراً بأستاذه محي الدين حيدر، وأخذ عنه أساليبه التقنية المتقدمة في العزف. كما كان الأمر عند شقيقه جميل. بينما تأثر زملاؤه سلمان شكر وغانم حداد وسركيس آروش وعادل امين خاكي وغيرهم بالروح الشرقية التقليدية.

      مارس منير بشير العمل الفني في إذاعة بغداد، وفي تلفزيون العراق بعد تأسيسه عام 1956، عازفاً ورئيساً لـ(فرقة إذاعة بغداد) الموسيقية ومخرجاً موسيقياً أيضاً، ومن ثم رئيساً لقسم الموسيقى. كما مارس التدريس في المعهد. وأسس له معهداً أهلياً خاصاً باسم(المعهد الأهلي للموسيقى)، وفي عام 1961 سافر الى مهرجانات الشبيبة في الاتحاد السوفييتي مع مجموعة من الفنانين كالمطرب احمد الخليل والمنلوجست فاضل رشيد وغيرهما. ولم يعد الى البلاد إلا في عام 1972 بدعوة من الحكومة العراقية زمنذاك ليقود الموسيقى العراقية الى الرقي الحضاري..!

شخصيته

      امتازت شخصية منير بشير بقوة نفوذها العفوي بين الاخرين. ممتلكاً شخصية لها جاذبية وسحر الزعامة وهيبة الكارزما(charisma)( ) الخاصة به، وحضور هائل بين المجتمعات التي يتصل بها او يرتادها..! فكنتُ احسُّ بشخصيته المهيمنة على من يقابلها، مهما كان للشخصيات التي يلتقي بها من نفوذ سياسي او اجتماعي او فني..! شخصية منير بشير تكاد تكون ساحرة تماماً..! وامكانية في التأثير بالآخرين قلَّ نظيرها..! وقد حققتْ له هذه الشخصية وامكانياته الفنية نجاحات كثيرة في جولاته العديدة والمتكررة في معظم أقطار العالم، الامر الذي أدى الى استزادةً في قوة شخصيته وكم من المعرفة والمشاهدات الكثيرة المختلفة في كل اقطار العالم التي زارها، وإتساعاً كبيراً للخبرة والافادة من هذه التجربة. وشهرة عالمية واسعة لترسو عنده قناعة وايمان عميق بضرورة الحفاظ على التقاليد الموسيقية بكل تراثياتها، وتقديمها بما يتوافق مع روح العصر، دون الخروج عن صلب الموسيقى العراقية والعربية كهوية وانتماء وإصالة ومفاهيم وتعبير جمالي.

      وعليه كان على خلافٍ مع ملحني القرن العشرين من العراقيين والعرب المتأثرة أساليبهم بألحان هجينة لا تعكس الحقائق التاريخية لموسيقانا العراقية والعربية، ويعتبرهم ابتعدوا عن الهوية الوطنية والقومية للموسيقى العربية، جراء استعارة أساليب الغير شكلاً وبنيةً وتعبيراً. وقد كان جريئاً للغاية في(تصدّيه) لتلك الأساليب عبر منابر الصحافة واللقاءات الإذاعية والتلفزيونية والمحاضرات..!

 

     لقد جاهد منير بشير للخروج بالآلة الموسيقية العربية من محدودية استعمالاتها بشكل ثانوي في مصاحبة الغناء. مؤكداً قدراتها الواسعة غير المحدودة في الأداء والتعبير. انطلاقاً من تطوير أسلوب التقاسيم التقليدية وإلى آفاقٍ واسعة من الارتجالات الحرة المؤسسة على الانتقالات المقامية العراقية والعربية، بعيداً عن التطريب المفتعل. فصار –بحق– صاحب طريقة متفردة في هذا المجال، اقتدى بها العديد من عازفي العود والآلات العربية الاخرى في العراق والوطن العربي، وصار أسلوبه واضحاً في أداءات معظم عازفي العود المحدثين العراقيين والعرب. إذ تحول أداؤه من شكل العزف المتوسِّل للإعجاب، إلى منطلقاتٍ تأملية وجدانية، لكأنك داخلٌ صومعة متعبد تستوجب الإنصات التام بكل خشوعٍ..!

      من وجهة نظري، اعتقد ان اسلوب الموسيقار منير بشير في عزفه على آلة العود في تأملاته وخيالاته الموسيقية. تميَّز من خلال احترامه للحظات –الصمت- في الموسيقى خلال العزف..! يكون منير بشير قد امتلك ناصية التميُّز بين اقرانه ومعاصريه من العازفين الكبار، وبالتالي كان لشهرة منير بشير وتأثير شخصيته في الوسط الفني وشيوع اسلوبه الموسيقي، أثر كبير جداً في سطوع نجم المدرسة العراقية في العزف المنفرد على آلة العود العربية..! ويكاد يكون هذا الاسلوب المنيري، هو اساس مضمون المدرسة العراقية في العزف على آلة العود او غيرها من الآلات الاخرى في العراق والوطن العربي..!

رحم الله استاذنا الموسيقار الكبير منير بشير، فهو والدنا الروحي ومعلمنا ومرشدنا الى الطريق الفني الصحيح بكل اخلاقياته، اسكنك الله فسيح الجنان وانا لله وانا اليه راجعون))).

 

والى حلقة اخرى ان شاء الله.

 

مجموعة الصور

صورة واحدة / منير بشير في يوم عرسه من زوجته الهنكارية

 

الهوامش

  - السفر بر: بالتركي(:Seferberlik)  (سفر برليك) وتعني: (النفير العام والتأهب للحرب.) وهو فرمان أصدره السلطان العثماني محمد رشاد بتاريخ الثالث من آب/أغسطس 1914م  يدعو فيه الرجال الذين بلغت أعمارهم بين (15 حتى 45) سنة من رعايا الدولة العثمانية، ومن بينهم رعايا البلاد العربية إلى الالتحاق بالخدمة العسكرية الاجبارية. وأطلق البغداديون عليها (أيام الضيم والهلاك) وأعلنت روسيا الحرب على تركيا في 2 تشرين الثاني 1914م، وإنكلترا أعلنت الحرب عليها في 5 تشرين الثاني 1914م. وكان اعلان التعبئة العامة هو بمثابة استعداد الدولة العثمانية للوقوف إلى جانب المانيا في الحرب العالمية الأولى. حيث قام الجيش العثماني بوضع ملصقات الإعلانات على مداخل البنايات الحكومية، والمقاهي والاسواق والمحلات وغيرها من الاماكن العامة، التي تعلن النفير العام . استفاقت مدن العراق كغيرها من المدن العربية، صبيحة الثالث عشر من شهر رمضان سنة 1914م، على انتشار إعلانات النفير العام، ملصقة في كل مكان، اطلع أبناء بغداد على تلك الإعلانات التي عُلقت أمام المباني الحكومية في السراي، ومدخل القشلة، وعلى أبواب المقاهي والمحلات. ومن أشكال تلك الإعلانات واحداً فيه صورة بندقيتين متقاطعتين بهذا الشكل X، وكتب تحتها باللغة التركية:(سفر برلك وار سلاح باش له اولانلر) وتعني:(هناك نفير عام كونوا على استعداد مع أسلحتكم).وسبب تسمية البغداديين للسفر برلك بأيام الضيم والهلاك، وذلك لقيام الجيش العثماني بنقل الآلاف من شباب العراق كجنود مقاتلين، وسيروهم إلى جبهة القفقاس، حيث هلكوا جوعاً وبرداً، ولم يعد منهم سوى نفر يعدون على الأصابع، وفي حرب القفقاس هذه استشهد فيها ما لا يقل عن ثمانين بالمئة من الجنود العراقيين.

2 - وبعد اكثر من شهرين، زرته في بيته بعمان مرة اخرى في العشرة الاواخر من ايلول 1997 قبل سفره الى هنكاريا ليسافر من هناك الى المكسيك لاقامة حفلين له في 30 ايلول و 1 تشرين اول. ولكن القدر لم ينهله هذه الايام فتوفي في هناكاريا في 28 ايلول 1997 رحمه الله.

3  - اذا كان هذا التاريخ 1939 هو تاريخ انتماء منير بشير الى المعهد الموسيقي وهو في عمر 9 سنوات، فهذا يعني ان ميلاد منير بشير ليس في عام 1930 وانما يعود الى ابعد من ذلك..!

4 - الشريف محي الدين حيدر اسمه محي الدين علي حيدر باشا، أحد أعلام الموسيقى العربية، نشأ وتربى في تركيا، وكان والده يشغل منصب أمير مكة الذي كان آخر أمير عينه العثمانيون على مكة المكرمة. ولد في تركيا في مدينة إسطنبول عام 1892م، ثم ارتاد كلية الحقوق وفي السنة التي تلت السنة الأولى في كلية الحقوق دخل في دار الفنون كلية الآداب ولقد حصل على الشهادتين العاليتين فيهما حيث تمكن من الجمع بين الاختصاصين معا. وينتسب الشريف محي الدين حيدر إلى عائلة كريمة وشريفة من أصل هاشمي اذ كان جده هو الشريف حسين قائد الثورة العربية الكبرى ضد الدولة العثمانية سنة 1916م.

5  - charisma الكارزما: مصطلح يوناني أصلاً. مشتق من كلمة –نعمة- أي هبة إلهية تجعل المرء مفضلاً لجاذبيته. وهي الجاذبية المقنعة او السحر الذي يمكن يلهم التفاني في الآخرين. وللكارزما اكثر من صفة منها جاذبية الشخصية، بريق الشخصية، سحر الزعامة، سحر الشخصية، فتنة، هيبة....الخ

 

 

 

صورة واحدة / منير بشير في يوم عرسه من زوجته الهنكارية

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.