اخر الاخبار:
6 جرحى في اشتباكات بين الحشد والشرطة في كربلاء - الثلاثاء, 28 أيلول/سبتمبر 2021 20:38
إحباط مخطط "إرهابي" جنوب غرب الموصل - الإثنين, 27 أيلول/سبتمبر 2021 19:40
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

وفد العراق في أولمبيات طوكيو يرفع الرأس أعلى مما هو مرفوع!// نيسان سمو

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

نيسان سمو

 

عرض صفحة الكاتب 

وفد العراق في أولمبيات طوكيو يرفع الرأس أعلى مما هو مرفوع!

نيسان سمو

 

إستعرض العراق دوره ومشاركة وفده ورياضيه  في الأولمبيات وذلك بمروره من على السجاد الاحمر الياباني . مشاركة ترفع الرأس من حيث العدد والنوعية الرياضية .

 

وفد كبير وطويل يعكس الحضارة العراقية القديمة . يعكس تاريخ السومريين والآشوريين والبابليين والاكديين وكل السلالات والحضارات الذي تعاقبت على بلد إبراهيم .

 

كان الوفد يتكون من مائة وستون راضياً ورياضيةَ . وفد كبير وبملابس زاهية تعكس المستوى التمدني والحضاري الذي وصل إليه بلد الأنبياء والحضارات ( وفد بدون حِجاب ) .

 

كان يحمل العلم العراقي بطل الاولبيات ( الشَبوط ) والحائز على تسعة ميداليات ذهبية وستة عشر فضية في السباحة . ويليه ثلاثة  وعشرون فتاة يُمثلن الفريق العراقي في الجمباز . وستة عشر فتاة ( بدون حِجاب ) للسباحة  . وستة فارسات خيول ( عراقية اصيلة مو مستوردة ) ! واربعة وخمسون رياضياً ورياضيةً في ألعاب القوى ! وثمانية وعشرون لاعباً لكرة القدم . وإثنان وعشرون لاعباً لكرة الطائرة !!!!! وأخيراً عشرة لاعبات للتزحلق على الجليد ...

 

ولكن وصلت لي معلومات قبل وصول الوفد بأن عدد من هؤلاء المشاركين قد طلبوا اللجوء السياسي في بعض الدول التي كانت في طريق الوفد ، والقسم الآخر منهم اختفوا في شوارع طوكيو  ، وفُقِد اكثر من ربع الوفد في ظروف غامضة ( هاي بلوة العراقيين لازم يختفون دون  سَبق وإصرار ) وفي النهاية وصل اربعة رياضيين لا يمثلون أي رياضة ولا امل لهم في أي ميدالية ولكنهم يشكلون الرمز العراقي العظيم في الدورة . الله لا يجبركم على هاي المصخرة ولا يعطي لكم القوة غير على النهب والقتل ..

 

جلستُ مطولاً لمشاهدة الوفد العراقي والرياضيين المشاركين في اولمبيات طوكيو ولكنني لم اراه !!! صادقاً لم اُشاهده ! إي والله لم أراه ! عندما سمعت كلمة العراق تهيأتُ وتحضرتُ وتبَحلقتُ ولكن كان الوفد قد إختفى من على شاشة الرادار  . لم أراه . الله يكسر التخلف والجهل الذي أصابكم به . بلد الحضارات والوزارات والاحزاب والطائفية والارهاب والسرقات والنهب والقتل والحصار والتهجير وكل أنواع وأصناف الجريمة والصلاة والصوم والجوامع والحُسينيات والأديرة ولا تملكون لاعباً واحد يُشارك في الإولمبيات !!! الله لا يجبركم ! على الاقل كُنتم ارسلتُم عشرون او ثلاثون حرامي يُشاركون في الوفد الإستعراضي وبعده يقومون بتنظيف الشقق اليابانية !! صيت العراق تجاوزت كل الأمم والقارات حتى اخترقت طبقة الاوزون وليس لكم رياضي واحد يسير في طوكيو !! حرامي واحد !!!!

 

ستة وسبعون وزيراً للرياضة العراقية ( كُل واحد منهم رأسه يزن سبعة وتسعون رطلاً ) وتسعة عشر وزيراً ومساعداً  ل -اللجنة الاولمية ومائة وستة وثمانون مدراء اقسام رياضة وأكثر من ثلاثة عشر ألف موظف في القسم الرياضي وميزانية رياضية تفوق ميزانية فلندا ولا تملكون حتى حرامي واحد يرفع العلم العراقي ( مكتوب عليه الله أكبر ) !!

 

هل تعلمون ماذا يعني هذا ! يعني الزبالة ! بالضبط ! النفايات ! هذا يعني بأنكم أكثر شعوب العالم تخلفاً وجهلاً وإجراماَ ( لا هاي قديمة ومعروفة ) هذا يعني بأنكم كُلكم حرامية وناهبين الشعب بإسم الرياضة ( يعني الرياضة في العراق مثل الداخلية والجيش والصناعة وغيرها ) !! هذا يعني إن الوزير الرياضي لا يختلف إختلاساً عن أي وزير آخر ! والله عيب عليكم وعلى رؤوسكم الكبيرة ( الخاوية ) بأنكم لا تملكون لاعباً او رياضياً واحد يحمل لكم بيرق الله أكبر ! إذاً الله أكبر على شنو !!!

 

بلد الحضارات وصلتُم به بسبب تخلفكم وجهلكم الى الحضيض ومع هذا تفتخرون ليلاً نهاراً بإسم أجدادكم وتاريخهم ( ماكو حرامي واحد يحمل راية الله اكبر ) !! تفتخروم بماذا !! حر.. واحد !!!

 

هل تعلمون ماذا سيحصل لكم ! إقرأوا الكلمة السابقة ( المسلم سوف لا يتعض او يتنور حتى يكتوي بنارهِ ! ).. خطية تللسقف خافوا حتى ينشروها !!

 

ستعودون الى الوراء وتكتوون بنيران تخلفكم ومذاهبكم وتتناحرون الى أن تصلوا الى الحضيض ( إفغانستان ستكون قد خرجت للتو من الظلام ) . هذا هو مصيركم القادم ! فرحانين تقاتلون من أجل المطالبة بإخراج القوات الامريكية من العراق وكأنه ستبنون محطة فضائية بعد الخروج .. إنكم تتعجلون للخروج كي تبدأوا رحلة العودة ! صادقاً بعد الخروج سيرتفع سقف التخلف والجهل وسيضرب العراق من شماله الى جنوبه ( إن لم تحصل معجزة طبعاً ) !! إن بناء عشرات الاحزاب التي تحمل رايات الله أكبر ليس من أجل عيون شباب وفتاة العراق بل من أجل العودة . والعودة مرهونة بخروج القوات الامريكية . كل هذا النار والدمار لم يكن لكم حرامي واحد يرفع الراية !! حرامي واحد !

 

لا يمكن للشعوب المتخلفة المشاركة قبل البدأ من نقطة الصفر !

 

نيسان سمو 23/07/2021

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.