اخبار عامة

مسؤول عسكري وعناصر بالبيشمركة يمثلون أمام قضاء الإقليم بتهمة قتل محتجين

 

قال مصدر مطلع، يوم الثلاثاء، إن مسؤولاً عسكرياً رفيع المستوى، وعناصر في صفوف قوات البيشمركة سلموا أنفسهم للسلطات الأمنية لغرض المثول أمام القضاء إثر دعوى مقامة ضدهم تتعلق بمظاهرات أُقيمت في قضاء كفري التابع لإدارة منطقة "كرميان" المستقلة في إقليم كوردستان.

 

وقال المصدر ، إن اللواء حاج عثمان وثمانية من البيشمركة قاموا بتسليم أنفسهم للسلطات القضائية صباح اليوم والذين على خلفية توجيه التهم لهم بإطلاق النار على المتظاهرين في قضاء كفري قبل عامين.

 

واضاف ان اللواء عثمان حسن، المعروف أيضًا باسم "حاج عثمان"، كان المسؤول السابق للواء 136 من قوات البيشمركة "قوات السبعين".كما أشار المصدر إلى أن، مذكرة التوقيف صدرت بناءً على شكوى تقدمت بها أُسرة شفان محمد شكر أحد ضحايا التظاهرة التي جرت يومي 9 و 10 ديسمبر من العام 2020.

 

وكذلك تم اتهام مسؤول لواء 136 في البيشمركة بإطلاق النار على المتظاهرين وقتل وقتل البعض منهم رغم نفيه ذلك.وظل المشتبه بهم رهن الاعتقال منذ عامين، لكن لم يتم اعتقالهم بسبب حصانتهم العسكرية.