اخبار عامة

تصريح صحفي صادر عن اجتماع قوى التغيير الديمقراطية

 

في ظل الازمة السياسية العميقة التي يمر بها العراق، وما تضعه القوى الماسكة بالسلطة من مصدات تحول دون الوصول الى حل حقيقي لتصحيح المسار، اجتمعت قوى التغيير الديمقراطية مساء يوم امس  الاربعاء  المصادف 17 / 8 / 2022 في العاصمة بغداد، وتداولت باجتماعها تطورات الساحة السياسية وتداعياتها وأكدت على ما جاء في بيانها بتاريخ 3 / 8/ 2022، الذي دعا الى حكومة مقبولة شعبياً و حل البرلمان و طالب بانتخابات مبكرة حرة ونزيهة، تحقق التمثيل العادل لارادة العراقيين، ان الازمة لا تحل الا بتحديد مسار ديمقراطي يحقق تطلعات الشعب العراقي الى التغيير، عبر الاستمرار في العمل على تنسيق المواقف الوطنية مع القوى الوطنية والنقابات و المنظمات والمثقفين والناشطين والشخصيات الفاعلية وتقديم رؤية محددة وخارطة طريق لانجاز التغيير .

واكدت القوى؛ على أهمية حفظ السلم الاهلي، وبينوا موقفهم من دعوات الحوار الذي يجب ان يكون وطنياً حقيقيا، ويستند الى ارادة حقيقية ساعية للتغيير المنشود، وفق مسار ديمقراطي يحقق تطلعات ابناء شعبنا.

كما شددت قوى التغيير على ان صناعة البديل السياسي الناجح، يستدعي الانفتاح على القوى الوطنية الديمقراطية كافة الراغبة بالتغيير، من اجل صناعة بديل يرتكز على مبادىء الديمقراطية والمواطنة والعدالة الاجتماعية.

 

قوى التغيير الديمقراطية الموقعة على التصريح الصحفي:

1- الحزب الشيوعي العراقي.

2- حركة نازل اخذ حقي الديمقراطية.

3- تيار الوعد العراقي .

4- التيار الاجتماعي الديمقراطي .

5- حراك البيت العراقي .

6- الجبهة الفيلية .

7- المجلس التشاوري.

8- حركة تشرين الديمقراطية.

9- التيار الديمقراطي.