اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

اخبار عامة

الاقليم يكشف معلومة جديدة عن هجوم أربيل

 

اكد وزير الداخلية في حكومة اقليم كودستان، اليوم الثلاثاء، استهداف مطار اربيل الدولي عمل ارهابي يهدف الى تخريب الامن والاستقرار التحقيقات جارية لمعرفة منفذي الهجوم

 

وقال ريبر احمد في مؤتمر صحفي، ان "منفذي هجوم اربيل الاخير ليسوا في اقليم كوردستان وهم تسللوا من خلف نقاط تمركز قوات الجيش وهناك تحقيق مشترك بين حكومة اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية وسنعلن نتائج التحقيق عند التوصل الى اي شيء جديد".

 

وبين ان "هجوم اربيل نفذ عن طريق طائرة مسيرة وهذا تطور خطير لاستهداف المدنيين وقوات التحالف، وجميع الاطراف السياسية في اقليم كردستان والعراق استنكرت هذا الهجوم".

 

واشار وزير الداخلية الى ان"التحقيقات جارية لمعرفة الجهة والمصدر الذي انطلقت منه الطائرة المسيرة"،مبيناً ان"حكومة اقليم كوردستان اكدت ان الاوضاع المتردية في المناطق الحدودية هي بسبب صراعات خارجية، ونحن نطالب جميع الجهات بحل مشكلها خارج العراق".

 

واوضاف، ان"الصراعات الخارجية لها تاثير كبير على حياة المواطنين لذا ندعو جميع الجهات الى حل مشاكلها خارج حدود اقليم كوردستان".

 

واردف بالقول، "مع الاسف الثغرات الامنية الموجودة بين قوات البيشمركة وقوات الجيش اصبحت ملاذا امنا للمجاميع الارهابية، ونحن في حوار مستمر مع الحكومة الاتحادية لمعالجة هذا الامر وسنستمر في حواراتنا لحين تشكيل غرفة عمليات مشتركة لمنع الارهابيين من الاستفادة من هذه الثغرات الامنية".

 

واوضح، ان"تلك العمليات الارهابية واستهداف مدينة اربيل هي لتخريب التقدم والامن والاستقرار الذي ينعم به اقليم كوردستان بالاضافة الى استهداف قوات التحالف الدولي المتمركزة في مطار اربيل ونحن في حوار مستمر مع الحكومة الاتحادية لكي لاتصبح اربيل مكاناً لتصفية الصراعات الخارجية".

 

اخبار عامة

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.