اخر الاخبار:
جرحى بإطلاق نار في نيوجيرسي الأمريكية - الجمعة, 01 تموز/يوليو 2022 11:30
قصف تركي يستهدف محيط قرى في دهوك - الخميس, 30 حزيران/يونيو 2022 19:45
اندلاع حريق كبير في غابات الموصل - الأربعاء, 29 حزيران/يونيو 2022 11:00
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

قضايا شعبنا

بيان اتحاد بيث نهرين الوطني بالذكرى المائة وسبعة 107 لمجازر سيفو 1915

 

تللسقف كوم/

في ذكرى (107) المائة وسبعة لمذابح سيفو عام 1915

 

                                      - بيان -         

 

 السلام عليكم ...

إنَ صوتَ الحق مهما كان مخنوقًا ومحَجَّماً سوف يعلو، وصوت الباطل مهما كان عاليًا ومُضِجًا سوف يهبط ويسقط، وسوف يلاحق السقوط كلَّ ناصريه ومؤيديه ومروجيه، لأن (المبني على الباطل هو باطل) هذه هي كلمتنا لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري، لابل لكل الشعب العراقي.

 في مثل هذه الأيام وفي عام 1915 وفي غضون الحرب العالمية الأولى، قامت السلطات العثمانية بحملات التطهير العرقي، للمسيحيين بمختلف قومياتهم من الكلدان السريان الآشوريين والأرمن والبنطين اليونان وغيرهم، وإستمرَّ الجنوسايد لمدة سنة كاملة، ولم يبقَ من المسيحيين في المدن والبلدات والقرى التي تجاوز أعدادها المئات إلا ماندَر، وقتل خلالها الملائين من المسيحيين.

وكان نصيب شعبنا من الفرمان العثماني، قتل اكثر من (500000) خمسمائة ألف من رجال ونساء وأطفال، وتهجير أكثر من هذا العدد في حينه وبعده بسنين عدة، ولازال النظام التركي، المتمثل بسلطة أردوغان وحزبه مستمرٌ بنفس النهج الشوفيني، لابل لاحَقَ ابناء شعبنا في العراق وسوريا وكل المنطقة، كل هذا كان تحت انظار الدول العظمى آن ذاك، وخاصةً المانيا حليفة الدولة العثمانية في حينه.

اما ضمن سلسلة الجنوسايد الموجه ضد شعبنا، إشتركت به شعوب كثيرة ودول كثيرة، منذ بداية القرن الأول الميلادي والى يومنا هذا، وتوزعت الأدوار، فمنهم من كان صاحب السلطة والقرار، ومنهم من كان من المرتزقة، ومنهم من كان منخرطًا في جيوشهم الظالمة، عدد فرمانات قتل المسيحيين الكلدان السريان الآشوريين في الشرق الأوسط، فاقت عدد أية قرارات الجنوسايد في العالم أجمعه، لأن إحصائية هذه القرارات والفرمانات تبلغ اكثر من مائة، وكلها على مستوى الشرق الأوسط أجمع، كلها وُجهَتْ ضد الحق، لأن خوفهم من الحق كان ولايزال كبيرًا جدًا، فالحق إن شعبَنا أسس حضاراتً كثيرة في أرض بيث نهرين ورقىَّ شعوبَها الى مستوى العالم، وحتى الشعوب التي لم تكن تحت رعاية دويلاته وإمبراطورياته، إقتبست الحضارة منه بشقيها العلمي والعمراني، ولهذا السبب، وأسباب دينيةٍ، دَبَّ الحقد والضغناء في قلوبهم، وخاصةً سلطاتهم وقرروا ان لايكون لهذا الشعب اي مجال لعودته الى الأبداع وصنع الحضارات، أو حتى المشاركة في صنعها.

 

وتنوعت أساليب محاربته من قبلهم، وكان فيها شطرين:- الأول القتل المباشر بحملات منظمة، والتشريد والسبي، ومنها محو تاريخه وتحريفه، ومنها تنسيب تاريخ هذا الشعب لغيره، ومنها تكفيره، ومنها سلب إقتصاده، ومنها منعه من صنع تنظيمات سياسية خاصةٍ به، لكي لاتقوم له قيامةً، وأما الشطر الثاني تكفيره وتاجيج مشاعر المجتمعات الشرقية ضده، بكل دياناتها السماوية وغير السماوية، وبِخَلقْ الحقد الموروث تجاهه، كل هذا من أجل إقتلاعه من جذوره، ومن أرض بيث نهرين، لأنه زَرَعَ المحبة والخير والتطور والتقدم.

 ولهذا نرى، عندما حُجِّم شعبُنَا عن ممارسة السياسة وقيادة الدولة، أصاب الشرق الأوسط ما أصابه من التخلف والتدهور والتعاسةِ، لابل أنتشرت نار الحروب ومنذ زمن طويل بين كل مكوناته وساكنيه، وأخذ البعض يأكل البعض الآخر، وإنعزلت هذه الشعوب عن الأنسانية جمعاء، وإنتشرت أفكار الحقد والتكفير وتأصلت الكراهيةُ.

واليوم أبناء شعبنا، سواءًا من هو في الوطن أم من هو في المهجر يسأل ماهو الحل؟

ونحن والتاريخ يقول والحاضر والمستقبل يقولان أيضًا، لاوجود لشعبٍ ولالحقوقهِ إلا بالنضال السياسي المنَظَم، واليوم نبشركم لابل ترون بأعينكم إن التنظيم السياسي (المجلس القومي لبيث نهرين) وبفكره النيّر وبكل أحزابه المنتشرة في أرض بيث نهرين والمهجر، وبكل مؤسساته، قد لبى هذا النضال الواسع وهيئ الأرضية النضالية في صفوفه، نحن لانقول لايوجد غيره ولكن بمواصفات (الفكر، والتنظيم، والعلاقات الخارجية والدبلوماسية والجماهيرية، وماصنعه على الأرض في كل أجزاء بيث نهرين) لايوجد بنوعه وحجمه.

فيا أبناء شعبنا الكرام أنتم مدعون اليوم قبل غدًا لرسم مصيركم، ومصير وجودكم، ومستقبل أولادكم وأحفادكم القومي والوطني والدولي وأينما كنتم.

وحقًا إن الرد الشافي تجاه الظلم والتعسف ونكران حقوق الشعوب وإذابتهم، لايكون إلا بالنضال السياسي الواسع النطاق والمستند الى الفكر القومي الوطني الإنساني.

واليوم بأسمكم جميعًا نستنكر ماقامت به الدولة العثمانية، من حملات الجنوسايد ضد شعبنا، ونطالب العالم بقول كلمة الحق، والإعتراف بهذا الجنوسايد وتسجيله في وثائق الأُمم المتحدة تاريخيًا وحقوقًا.

ندعوا برلمان العراق إلى إستنكار هذا الجنوسايد وكل أعمال الجنوسايد التي وُجِهَتْ الى شعبنا في العراق، حيث إعترفت دول وبرلمانات كثيرة بهذا المفجع أللا إنساني، ونطالب بشدة بمنح حقوق شعبنا في العراق ودول الجوار عامةً، وكما نستنكر كل الأعمال التي يقوم بها النظام التركي الحالي، من قصف مناطق شعبنا في العراق ومناطق القوميات الأخرى.

 

وكما ندعوا كل الأحزاب السياسية المتربعة على السلطة في العراق، الى إنقاذ الشعب العراقي والوطن من براثن الكراهية والمحاصصة والفساد المالي والإداري، والإسراع في تشكيل حكومةٍ نزيهةٍ وطنيةٍ خالصةٍ، وإن فات الآوان ندعوا الشعب العراقي إلى الإلتفاف حول القوى الوطنيةِ وإنقاذ نفسه.

ندعوا كل أحزاب شعبنا الكلداني السرياني الآشوري، إلى توحيد الكلمة والصف والنظر إلى مصلحة الشعب، وترك التغالب على المناصب، قبل فوات الآوان والذهاب إلى لمِّ الشمل والتفرغ للإنشغال في قضية الشعب.

 

المجد والخلود لشهداء سيفو

المجد والخلود لشهداء كل محطات التطهير العرقي

المجد والخلود لشهداء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري

المجد والخلود لشهداء العراق

المجد والخلود لشهداء الحرية في كل العالم.

 

المكتب السياسي                       

لحزب إتحاد بيث نهرين الوطني             

17/ حزيران / 2022

قضايا شعبنا

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.