اخر الاخبار:
الإجهاز على 5 دواعش على حدود ديالى وصلاح الدين - الثلاثاء, 25 كانون2/يناير 2022 19:15
نص قرارات مجلس الوزراء لجلسة اليوم - الثلاثاء, 25 كانون2/يناير 2022 18:44
منخفض "شبه قطبي" يمدد موجة البرد في العراق - الإثنين, 24 كانون2/يناير 2022 10:44
الصحة العالمية تتوقع موعداً لنهاية كورونا - الإثنين, 24 كانون2/يناير 2022 10:43
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

ثوب الوقت// بتول الشبيب

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

بتول الشبيب

 

عرض صفحة الكاتبة 

ثوب الوقت

بتول الشبيب

 

كموسى  لم أوتَ بما لم احط به خبراً

جهلتُ ان غيابَكَ معصيةٌ

ستقتلني شيئا فشيئا

فأنا طفلةٌ تلهو بخديعة  ضعفها

تخافُ وحشةَ المسير

في طرقات امتد آخرها

والصمتُ يُغرِق رصيفها

اركضُ بعمى  الجوارح

نحو  اليقين إذ يمرغ وجه الاحلام

بلون الخسارات

في ذاكرة النوايا

مزقتُ الخوفَ

بكفيّ المُرتعشتين

وذبذبات ابتساماتك البعيدة

تُهدهدُ دمعي الخفي

في دفتر الوقت

ملامحُ تبدو شاحبة

على مطلع قصيدة

نبضها ولد بين أمتعة الغياب

الغياب الذي

 يرسمُني هيكلا ً بلا روح

جسداً من بقايا صنم

والفرحةَ بقعةً  من بقايا سراب

ودهشةُ الفجرِ المُدللّة

تُقيم مأتما ً للعزلة

فالذكريات  مآتم ُمؤجلةُ النعي

والفجائع   تستفيق  مُبكراً

والروح تحني  ظهرها لعبور الايام..

فالدمعةُ صامتةٌ

يلفها  السكون كظفيرة

وتحت رماد الآهات

تأن قصيدة

وهي تكسرُ عكاز الحنين

 بغيابِك َكل الأماكن  شاغرة

لم يتبقَ لي فيها

سوى هامش للترقب

وذاكرة موجوعة تبتلعُ نشيجَ النداء

وقلبٌ اعزلٌ بأصابعه  الغضة

ينسجُ ثوبَ  الوقتِ

من خيوطِ الصبر و نبوءة ِ الاحزان

 

بتول الشبيب

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.