اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

حتى أنتَ يا نهرُ// إسراء فرحان

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

إسراء فرحان

 

حتى أنتَ يا نهرُ

شعر: إسراء فرحان

 

تدور بذهنيَ الفكرُ

بدنيا لستُ أفهمها

أمانٍ في شغاف القلب مسكنها

إذا ما جئتُ أكتبها

مضى بخيانتي الحبرُ

فلي في العمر أصحابٌ

و أذكرهم.. و أحفظ عهدَ صحبتهم

و لا ذكروا .. و لا حفظوا

و لي في العمر أحبابٌ

مضوا و القلب أخرجهم

جميعاً من ليالينا

وهبناهم مودتنا

و أهدونا مآسينا

سراباً في سنين العمر قد عَبَروا

و ظلّتْ بعدهم عِبَرُ

*

و عندك أنت يا نهري

محوت الكل من عمري

فهل تدري بأنك خير أحبابي

و عندك أنت يا نهري

يصير الحب أغنية بأهدابي

و عندك أنتَ يا نهري

نسيتُ جميع أصحابي

فمعْكَ العمر يخضرُّ

و عندك تزهر الأيام

عندك ينتهي الخطرُ

لجأتُ إليك يا نهرُ

*

على الدرب

أتيت بمفردي أخطو على الدرب

و أحمل بضع شمعات

على لوح من الخشب

و حلمٌ كان يسكنني

كما سكن التَّخوّفُ قلب مرتعبِ

كما سكن الرجاء بعين مرتقِبِ

كما سكن الحنين بقلبيَ الصبِّ

كما سكن الشتاءُ به

و زادتْ بردَه الذِّكَرُ

*

و أوقدتُ المنى شمعه

ظلام الليل أتعبني

ظلامٌ لا تحاربُهُ سوى الشمعات ملتمعهْ

و ضوءُ الشمعِ مرتجفٌ

كما ارتجفت على أهدابيَ الدمعهْ

أعلّقُ ناظري فيه

و يأخذني الشرودُ معَهْ

شموعٌ صرتَ تحضنها

تهدهدها

فحاول أن تداريها

بحق الحب و اللوعهْ

*

هي الآمال في التيار مثل الدمع تنهمرُ

لقد أطفأتَ شمعاتي

و زدتَ الهم و التعبا

و صار الليل يخنقني

يزيد بخافقي رعبا

فحلم كان بين يديّ قد نُهِبا

هنا وحدي.. هنا أمشي..

و قلبي؟!!

لم أجد قلبي!!!

لقد هربا

و صار الخوف يجري بي

و يدفعني إلى الهربِ

و ما ذنبي؟!

لقد أبكيتُ صمتَ الماء و الصفصاف و الغَرَبا

فحبٌّ كان بين يديّ قد نُهِبا

*

و حتى إنتَ يا نهرُ

ظننْتُكَ أنتَ تبقى لي

إذا الأصحابُ خلوني

و إن غابوا.. و إن غدروا

و حتى أنتَ يا نهرُ

تركتَ الدمعَ أغنيةً بأهدابي

ظنَنْتُكَ خير أحبابي

و معْكَ العمرُ يخضرُّ

و عندكَ تزهر الأيام..

عندكَ ينتهي الخطرُ

و حتى أنتَ يا نهرُ

أتطعنني و تتركني

 مع الأحلام أُحتضَرُ

لماذا قل لي يا نهرُ؟؟!!!

 

شعر : إسراء فرحان

من كتاب قمر الزمان

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.