اخر الاخبار:
تفجير يستهدف مكتباً لعصائب أهل الحق في النجف - الأربعاء, 21 شباط/فبراير 2024 19:54
مقتل شخص بقصف للطائرات التركية شرق دهوك - الثلاثاء, 20 شباط/فبراير 2024 20:17
كنيسة " مار يوسف " في العمارة تنهض من جديد - الإثنين, 19 شباط/فبراير 2024 19:11
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

أشتهيكِ حلماً// ماجد محمد طلال السوداني

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

ماجد محمد طلال السوداني

 

أشتهيكِ حلماً

ماجد محمد طلال السوداني

العراق _ بغداد

 

أشتهيكِ حلماً

يشتهيكِ قلبي عشقاً

من لوعةِ الحرمانِ أشتهيكِ شوقاً

أشتهي أنفاسكِ عطراً 

أعشقُ كلمةُ أحبكِ

بين الشفاهِ واللسانِ

أقبلُ حروفها حرفاً حرفاً

عشقي لكِ لايعرفه أنسان

عبر كل العصور والأزمانِ 

أحببتكِ من أولِ نظرةٍ 

حبكِ باقٍ ليوم الدين

يوم تتوقفُ الأرض عن الدورانِ

عشقاً أبدياً

لايعرف النسيان

تعالي يا أجملَ أنساناً

أطفئ لظى حباً بشهدِ الرضابِ

يشبُ في قلبي ناراً

على مهلٍ

أحترقُ بنارِ الأنتظار

وعلى عجلٍ

أحترقُ بنارِ الأعتذارِ

أعشقكِ حباً أزلياً

أشتهيكِ قبلة تلسعُ شفاهي بالقبلِ

تحرقُ جسدي

على كسلٍ

امرأة تلهبني ناراً

أحبكِ رغم الخصامِ

رغم ساعاتِ الأحزان

فانا رجلاً أنساناً

قبل أن اكون عراقياً

ينبعُ قلبي حناناً

يفيضُ عذوبة ولم يزلِ

من نهرِ عشقكِ

يطفحُ حبكِ بقلبي هياماً

رغم الشجنِ

أغرقُ في بحرحبكِ المجنون

على زللٍ

لا أعرف غيركِ من النسوانِ

ولا أعرفْ العوم

في بحرِ غيركِ من النساءِ

أعرفً الغوص في بحرِ عينيكِ

دون كل العيونِ

لكنِ أعرفُ بحور الشعر والأوزان

حبكِ دواء لكلِ داءٍ

يمنحني دفء كل النساءِ

بحنانٍ وهناءٍ

يسقيني ماءًا فراتاً عذباً

وأسقيكِ رضاباً عسلاً

أنتِ لي دون بناتِ حواء

لحظات أشتياقي أليكِ

أفقدُ الصبر

أثورُ

أغضبُ

أصبحُ ثورياً

أنسى كلمات الحرية

أرفضُ كل أنواعِ الديمقراطية

أتحولُ دكتاتوراً عربياً

أصبحُ فاشياً غربياً

أصبحُ نازياً أوربياً

لا عرف بالدنيا امرأة إلا أنتِ

يا امرأةً تكورت فيكِ أنوثة كل النساءِ

على وجلٍ

امرأةٌ عراقية الأصلِ

حفيدة سمير أميس وعشتار

لا سمراء و لاشقراء

لاأوربية ولاأفريقية

عراقية أنسية حسناء

الأحلى بين النسوانِ

أجملُ من كلِ النساءِ

يتوقفُ قلبي عن النبضِ

على أملِ اللقاءِ

أنسى كل الأشياءِ

إلا أنتِ

أنسى كل الأسماءِ

إلا أسمكِ أنتِ

يبقى يلهجُ على طرفِ اللسانِ

أرددهُ على عجلٍ

أحبهُ دون الأسماءِ

تبقين أنتِ لي أسماً

وعنواناً

أملأ بكِ وحدتي 

اتخلصُ من وحشتي وغربتي

 

ماجد محمد طلال السوداني                                                             

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.