اخر الاخبار:
احصائية : مقتل 4 وإصابة 15 في انفجار الموصل - الثلاثاء, 23 تشرين1/أكتوير 2018 10:43
موضوع مثلث الرحمات المطران مار بولس فرج رحو - الثلاثاء, 23 تشرين1/أكتوير 2018 10:41
مسؤول سعودي: هكذا تم التخلص من جثة خاشقجي - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:33
صالح وماكغورك يبحثان "اتفاقاً ستراتيجياً" - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:25
بغداد تطالب عمّان بتمثال صدام حسين - الأحد, 21 تشرين1/أكتوير 2018 11:24
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

بالبلدي: الأردن أولى..// د. سمير محمد أيوب

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

الموقع الفرعي للكاتب

بالبلدي: الأردن أولى..

د. سمير محمد أيوب

 

إضاءة على المشهد في الأردن

 

من أجمل ما يقال في الأردن، ما قاله لأمِّهِ معتصمٌ في الدوار الرابع، أمام رئاسة الوزراء في عمان: يُمَّهْ، بِدِّي أعترِفْ لِكْ:  طيارتي كانت الفجر. بَسْ أنا إطْلِعِتْ مِن البيت بعد التراويح، عَشان ألحقْ الشباب عالرابع.

 

بَعرِفْ إنِّكْ رَحْ إتْقولي لي: لو قَضيتْ معي هالكام ساعه، قبل ما تِرجع عالغُرْبِهْ. معك حق يُمَّهْ. بَسْ بِلِدْنا إلها حق علينا. مِشْ هيك كُنتي دايما تقولي لي؟

 

وبَعدين إنتِ إبْتِقْبَليها إلي، إنو كل الناس طالعه عشان الأردن، وأنا ما أطلع؟! حتى الصبايا يُمَّه، طِلعوا للشوارع.

 

وبعدين رايحة تقولي لي: خايفه عليك. بَسْ والله يا ريتك شايفه إللي أنا شايفُه. الناس كُلهم كبير وصغير، إيد بإيد، وقلب مع قلب، بِيِهِتْفوا للبلد، مِنْشان يصير أحسن بلد. وأخوي محمد يلاقي وظيفه، وما يِلحقني عالغربة، وِإتْضَلِّي لَحالِك. وعشان أقدر أشتري بيت وأتجوز. مِشْ بِدِّكْ إتشوفي أحفادك؟ وعشان راتب أخوي التقاعدي إيصير إيكفيه ويكفيك، وما تحتاجوني ولا تحتاجوا مين ما كان. ولما الأسعار ترخص يُمَّه، راح أخلي أخوي يشتري لِكْ إسواره. وعشان أختي وخطيبها المْسَخَّمْ يِحَوْشوا مصاري جِيزِتْهُمْ.

 

يُمَّهْ، الناس جايين من كل مَطْرَح، من الشمال والجنوب، ومن الشرق والغرب. وما حَدا سائل حدا، إنتِ جاي من وين؟ ومِتِّفْقين من غير ما يِتْشاوروا على هدف واحد، إنو الأردن يِضَلْ بخير، إلنا ولأولادنا. وإنه يِكْبَر ويِعْمَر بإيدين أولاده وبناته، وما يظَل فاسد بيناتنا.

 

ما تخافي علينا يُمَّه، إحنا بِنْعلم الدنيا ثقافه وحب وإنتماء. وهاي الفجر قرب يِطلع.  والشباب قاعدين ينظفوا الشوارع. والدرك بِوَزعوا مَيْ وتَمر علينا.

 

في دركي قبل شوي عِرِفني. إحزري مين طِلع؟ طِلِع إبن صفي وأنا صغير. إللي كان كل ما يصير إشي بفلسطين، نطلع سوا نهتف للقدس. مش علمتونا من وإحنا صغار، لما نكون بخير، والأردن بخير، فلسطنين وأهلها إن شاء الله دايما بخير؟ يُمَّه، منشان إتْصَلِّي في الأقصى، أنا بطلت أسافر. وهَيْني رايح أتسحر مع الشباب والدرك. وراجع أقعد جنبك. خللي لي المفتاح تحت الدعاسة. وعلى قولْتِك: يلعن أبو المصاري، الأردن أولى.

 

الاردن – 11/6/2018 

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.