اخر الاخبار:
فرنسا تغلق 9 مساجد - السبت, 16 كانون2/يناير 2021 11:26
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

الحكم الذاتي مطلب حق ومشروع// كامل زومايا

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

كامل زومايا

 

عرض صفحة الكاتب 

الحكم الذاتي مطلب حق ومشروع

كامل زومايا

  

1-  اشار المشاور القانوني ماهر سعيد متي في تعقيبه على المقالة" الشهيد جورج حاوي بين رابي يونادم كنا ورابي سركيس اغاجان " بأن مطلب الحكم الذاتي ليس له ارضية دستورية  وحسب ما ذكره الاخ والصديق ماهر سعيد بانه التقى مع الاستاذ سركيس اغا جان عام 2007 بعد انتهاء المؤتمر الشعبي الذي انعقد آذار 2007  وحسب زعمه بأن السيد سركيس اغاجان كانت مطالبته للحكم الذاتي الهدف منها هو المطالبة بسقف اعلى وفيما بعد يمكن  التفاوض اوالاستعاضة بمحافظة !!!! كما ان المشاور القانوني ماهر سعيد  يعتبر ان مطالبة الاشوريين في الادارة الذاتية هو ايضا غير صحيح وغير قانوني حسب قوله طبعا ...

المشاور القانوني والصديق العزيز ماهر سعيد ينطلق بحكمه من الدستور الذي وضعه المنتصرين وبما انه حقوقي لا يسمح لنفسه وغير مسموح بحكم المواد الدستورية والقوانين السائدة ان يخرج من هذه الدائرة التي وضعونا بها ورسموها لنا ، يعني المنتصرين يرسمون حياتنا كما يحلو لهم وعلينا ان نمشي على السطر لا يسارا ولا يمينا وكما يحلو لهم ، هذا الامر يخالف قانون حق الشعوب في النضال من اجل حقوقها المشروعة وتقرير مصيرها ، ويخالف حق العمال بالتظاهر ويخالف حق شعبنا المتظاهر في ساحات التحرير والذي قدم مئات الشهداء والالاف الجرحى وكذلك الامر لشعبنا الذي قدم مئات الالاف  قربانا من اجل تقرير مصيره على يد الدولة العثمانية المجرمة ...

 

2- ان من الاسباب الرئيسية لقيام الحركات او تأسيس احزاب بشكل عام هو الشعور بالظلم من الوضع السائد ولهذا نرى ان الكثير من الاحزاب والحركات لشعبنا قد تأسست قبل او ابان الابادة الجماعية التي اقترفت بحق شعبنا ظلما في 1915 وكانت مطالبته بحقه في حكم نفسه بنفسه اسوة بالاخرين في المنطقة وحاولت القيادة الدينية والسياسية لشعبنا انذاك ، ان تتحالف مع الكورد لتاسيس كيان كوردي آشوري لترسيخ التعايش السلمي بدلا من الحروب العبثية والتي لا مصلحة لهم كشعب كوردي وكلداني سرياني آشوري  في تلك الحروب ، ولكن تم وأد المحاولة في عملية جبانة وخسيسة من المجرم سمكو بعد ان غدر بضيفه الشهيد قداسة مار بنيامين شمعون في آذار 1918  بعملية غادرة وبتحريض من الانكليز ، واستمرت مطالبة شعبنا في تأسيس كيان لهم وفق حق تقرير المصير بعد الحرب العالمية الاولى وبالمطالبة  بالحكم الذاتي وكان جراء ذلك فيما بعد ،  قيام الطغمة العسكرية في العراق بعد تأسيسه كدولة بالقيام بسلسلة جرائم الابادة الجماعية لشعبنا الاعزل في مناطق سكنانا بتهديم اكثر من 63 قرية واستباحة ارواح الالاف من الشهداء التي سميت بمذابح سميل عام 1933 ، كما تشكلت فيما بعد حركات واحزاب التي استمرت بالنضال او حتى التي لم تستمر بالعمل على رد الاعتبار للضحايا والمطالبة بحقوق شعبنا ، فلم يكن المطالبة بالحكم الذاتي هو سقف للمطالبة بحكم التفاوض مع الاخرين ، بقدر كان ومايزال يعبر عن مطلب شعبي وحق الشعوب في تقرير مصيرها ...

 

3- ان حقوقنا السياسية كشعب كلداني سرياني آشوري لم تكن يوما قابلة للتفاوض لان بدون هذه الحقوق سيصبح شعبنا مهجرا اجلا ام عاجلا وابسط برهان ما يحدث له من هجرة جماعية حتى وان كان لم يتعرض لابادة جماعية فقبل احتلال دولة الخلافة الاسلامية في 2014 لمناطق شعبنا كان نزيف الهجرة مستمر ...

 

وتبقى اسئلة مطروحة ولابد الجواب عليها من جميع احزاب ومؤسسات سياسية ودينية اذا اردنا الحفاظ على ابناء شعبنا في الوطن اولا

أ- كيف يمكن إزالة عمليات التغييرات الديموغرافي بدون ان يكون لدينا سلطة على الارض ؟؟؟

ب- هل يكفي ان يكون تفسير المحكمة الاتحادية للمادة 23 ب ثانيا الكفيل في ايقاف عمليات التغيير الديموغرافي والتجاوزات التي تحصل على اراضي وممتلكات شعبنا ؟؟؟ وماذا بعد

ث- ماهي الخطوات التالية لترسيخ شعبنا في الوطن ، وفي مناطقه  ؟؟؟ عن الشراكة السياسية ، الارادة المستقلة ، التخصيصات المالية لمناطق شعبنا  ، تطويرها ، البنى التحتية ، تشجيع الاستثمار ..... الخ

ج -  ما هي التشريعات الدستورية والقانونية بل اين هي تلك التشريعات التي تؤمن بالشراكة السياسية  لشعبنا ؟؟؟

هذه الاسئلة على سياسينا الاجابة عليها بدون تهرب من مسؤوليتهم وبدون لف ودوران وبدون لغة التسقيط والتخوين ، اشرحوا لنا نحن الذين لم نفهم نهجكم لعلنا نتفق معكم ونؤيد ما تقومون به ..

 

كامل زومايا

10/كانون الثاني /2021

للموضوع بقية

تداعيات المؤتمر الشعبي الكلداني السرياني الآشوري المنعقد في اربيل /عنكاوا  آذار 2007  في تشكيل مرجعية لشعبنا 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.