اخر الاخبار:
قصف اسرائيلي يستهدف محيط دمشق - الأربعاء, 28 شباط/فبراير 2024 20:04
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

خوض في كتاب: الشخصية العراقية من السومرية الى الطائفية- 5// عبد الرضا حمد جاسم

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

عبد الرضا حمد جاسم

 

عرض صفحة الكاتب 

خوض في كتاب: الشخصية العراقية من السومرية الى الطائفية- 5

عبد الرضا حمد جاسم

 

يتبع ما قبله لطفاً

 

في السابقة تكلمنا حول ما طرحه البروفيسور قاسم عن العراقيين قبل التاريخ "لقطتان" واليوم  اناقش بعد التاريخ حيث كانت لقطتان ايضاً هما:

 

*اللقطة الاولى* قبل الإسلام:

حيث كتب في ص 14التالي: [وصف العراقيون بعنفوانهم وانهم ما استسلموا لضيم وما رضخوا لظالم ولا انبطحوا لسلطة] انتهى

 

واليكم ما يناقض هذا القول حيث كتب في ص16 من نفس الكتاب التالي:

1 ـ [العراقي اكثر بني البشر، عبر تاريخه، تعرضاً للقسوة والذل والإهانة] انتهى

2 ـ [لألف عام تعرضت بغداد للتدمير والنهب واهين أهلها واذلوا من قبل الغزاة] انتهى

 

أقـــول: كيف لم يستسلموا لضيم وما رضخوا لظالم ولا انبطحوا لسلطة وهم اكثر بني البشر عبر تاريخهم تعرضوا للقسوة والذل والإهانة حسب قولك... وان غزاة بغداد اهانوا أهلها واذلوهم...

 

أسئلة يفرضها هذا الطرح وفق علم النفس وعلم الاجتماع منها:

1 ـ ماهي تأثيرات/ آثار هذا الحجم الهائل من الذل والإهانة على شخصية الفرد العراقي؟

 

2 ـ هل يمكن ان نقول إن ""الشخصية العراقية شخصية مُهانة وذليلة"" وفق تأثير ذلك الإذلال وتلك الإهانة التي تعرضت لها أجيال العراقيين عبر تاريخهم و من ""السومرية الى الطائفية""؟

 

3 ـ الا يدفع ذلك الإذلال و تلك الإهانة بالأستاذ الكاتب وغيره من المهتمين بعلم النفس وعلم الاجتماع الى نحت نظرية او شبه نظرية جديد يتكرمون بها على علم النفس وعلم الاجتماع كما عودنا البروفيسور قاسم على نحت الجديد من تلك النظريات او شبه النظريات التي اعرض عليكم أيها القراء الكرام بعضها كما التالي:

1 ـ في مقالة البروفيسور قاسم حسين صالح: [العراقيون والغضب/ مهداة الى معهد غالوب] /بتاريخ /06.07.2022

ورد التالي: [هذا يوصلنا الى نتيجة علمية فسلجية سيكولوجية نصوغها بما يشبه النظرية: (ان تعرض الأنسان الى الضغوط النفسية، وتوالي الخيبات لسنوات متتالية، وشعوره بالظلم والغبن والمهانة.. يؤدي الى تنشيط الانفعالات السلبية، وان ديمومة هذا التنشيط يؤدي الى برمجة الدماغ عليها لتصبح سلوكا ثابتا). وبما ان الغضب أحد اهم مكونات الانفعالات فانه شاع أكثر بين العراقيين زمن الحكم الطائفي واستفراد الحكّام بالسلطة والثروة] انتهى.

 

أقـــــول: ذلك الذل وتلك الاهانة التي تعرض لها العراقيين كما ورد أعلاه وبتلك الشدة وتلك الاستمرارية (لعشرات القرون دون توقف) اكيد ولدت ضغوط نفسية هائلة وتوالي الخيبات والشعور العالي بالظلم والغبن والإهانة ووفق نظرية البروفيسور قاسم اكيد أدى ذلك الى تنشيط الانفعالات السلبية لدى العراقيين وديمومة ذلك اكيد أدى الى برمجة ادمغت العراقيين على ان يكون تقبل الذل والإهانة سلوك ثابت لدى العراقيين دون تمييز.

 

2 ـ في مقالة البروفيسور قاسم حسين صالح: [9 نيسان.. تنظير جديد في علم النفس والاجتماع السياسي] بتاريخ11 نيسان2023 ورد التالي: [تنـــويــه: يعمد علماء النفس الى اجراء التجارب في المختبرات على الفئران، الكلاب، القردة، الطيور..، لمعرفة كيف تتصرف حين تتعرض الى موقف مؤلم، ضاغط، قاس.. ليستفيدوا من نتيجة التجربة فيما لو تعرض الانسان الى موقف مماثل. ويجرون احيانا تجربة على انسان او مجموعة افراد (ضمن حدود الاخلاق) ليعرفوا مثلا مدى قدرتهم على تحمل ضغط معين او صدمة كهربائية. والذي حصل في (9 نيسان 2023 ) وما بعده، أن العراق صار بكامل ارضه مختبرا لتجارب ميدانية فريدة من نوعها على 27 مليون من البشر نجم عنها تنظير وقوانين سيكوسوسيولوجية تشكل اضافة عراقية في ميدان علم النفس والاجتماع السياسي، على الصعيدين العربي والعالمي. ويفترض بأساتذة قسمي علم النفس والاجتماع في الجامعات العراقية، وطلبة الدراسات العليا فيهما، ان يعتمدوها ويضيفوا لها، لا ان يظلوا معتمدين على ما يكتبه الأجانب عن الذي اصابهم! وكأن العراق خلا من علمائه]انتهى.

 

أقــــــــــول: ارجو الانتباه عزيزي القارئ الى ما ورد أعلاه وبالذات:

1 ـ (...المجتمع العراقي يكاد يكون الوحيد بين مجتمعات العالم...) .

2 ـ (العراقي اكثر بني البشر، عبر تاريخه، تعرضاً للقسوة والذل والإهانة)!!!؟؟؟

 

كيف عرف البروفيسور قاسم حسين صالح ان المجتمع العراقي هو الوحيد بين مجتمعات العالم والعراقي اكثر بني البشر تعرضاً للإهانة والإذلال هل درس بقية مجتمعات العالم منذ المجتمع الأول وهل درس حال كل الكتل البشرية/ الشعوب التي عاشت وتعيش على سطح المعمورة منذ ""السومرية حتى الطائفية""؟؟؟

 

لا اعرف!!!! أي تناقض هذا وأي علم وأي بحث وأي دراسة وأي استطلاع يقبل هذا؟!!! أين إذاً عنفوان العراقيين وانهم ما استسلموا لضيم وما رضخوا لظالم ولا انبطحوا لسلطة... وكل تاريخهم إهانة وإذلال؟؟

(ملاحظة: اشرتُ الى ذلك بالتفصيل في مقالتي: [السعادة في العراق في يوم السعادة العالمي/13] المنشورة بتاريخ 18.07.2023

 

*اللقطة الثانية: بعد الإسلام:

ورد: [الخلفاء الراشدين كانوا يراعون العراقيين في التعامل ويأخذون اعتراضاتهم مأخذ الجد] انتهى.

 

أقــــــــول:

سبق للبروفيسور قاسم ان ذكر هذا الموضوع في مقالته: [العراقيون والغضب] بتاريخ 06.07.2022

مهداة الى معهد غالوب .. تحت عنوان فرعي هو : (وجهة نظر عراقية): حيث كتب التالي: [كل مجتمع بشري فيه الجميل وفيه القبيح، وما ينفرد به العراقيون انهم اصعب خلق الله، فتاريخهم يحدّثنا بانهم اكثر الشعوب قياما بالثورات والانتفاضات، وهذا لا يتعلق فقط بظلم السلطات التي حكمتهم بل بطبيعة الشخصية العراقية التي اصدرنا عنها اربعة كتب. فهم وصفوا بأنهم كانوا حتى قبل الاسلام أعزّة كبار يمتازون بعنفوانهم ويعتقدون برفعتهم وعلّو شأنهم، ولهذا كان الخلفاء الراشدون اول الحكّام في التاريخ الاسلامي الذين فهموا سيكولوجية العراقي فكانوا يراعون العراقيين في التعامل ويأخذون اعتراضاتهم مأخذ الجد، لأنهم كانوا يعرفون ان العراقيين اذا غضبوا فأنهم لا يرحمون] انتهى!

 

أقـــول:

بخصوص الخلفاء الراشدين ومراعاتهم للعراقيين وفهمهم لسيكولوجية العراقيين واخذهم اعتراضات العراقيين مأخذ الجد أتمنى وتمنيت سابقاً على البروفيسور قاسم حسين صالح ان يقدم لي وللقراء الكرام و للأرشيف ما يؤيد قوله هذا... أي ان يطرح علينا نماذج من تلك مآخذ الجد التي اخذها الخلفاء الراشدين على اعتراضات العراقيين او يذكر لنا نماذج من اعتراضات العراقيين التي أخذها الخلفاء الراشدين مأخذ الجد... ارجو عرض ولو قول او فعل واحد لكل من الخلفاء الاربعة: [الشيخ أبو بكر الصديق والشيخ عمر بن الخطاب والشيخ عثمان بن عفان والشيخ علي بن ابي طالب]؟

 

وهنا اضع امامكم ما نُشِرَ/ نُسِبَ الى البروفيسور قاسم حسين صالح بخصوص رأي الخلفاء الراشدين بالعراقيين حيث ورد التالي في مقالة السيد عامر عبود الشيخ علي المعنونة أ.د. قاسم حسين صالح... ضيف ملتقى رواد المتنبي الثقافي المنشورة بتاريخ 12.حزيران/ يونيو2023 /الحوار المتمدن... الرابط

https://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=795564

 

حيث ورد التالي: [مؤكداً ان افضل من شخص العراقيين هم الخلفاء الراشدين اذ قال احد الخلفاء ان كنتم تريدون ان ترسلوا حاكم على عراق ولم يرضوا عنه عليكم ان ترسلوا اخر خلال عشرة ايام، لان اهل العراق اهل فكر وثقافة وفطنة] انتهى

 

ان كان هذا القول غير المعقول  صحيح ارجو ان يتكرم علينا البروفيسور قاسم بذكر المصدر وان لم يكن صحيح أتمنى تقديم الصحيح ومعالجة الموضوع مع الشكر لأن هذا القول سيُشاع/ يُعَّمم برفقة اسم البروفيسور قاسم وربما ليس له ذنب في ذلك... وسيلازم هذا القول ما يطُرح وطُرِحْ عن قول الجاحظ حول فطنة اهل العراق.

 

اسأل هل كان هناك عراق في وقت الخلفاء الراشدين وان كان فهل هو العراق بحدوده الجغرافية ومكونات سكانه الحالية؟ ومن كان والي/ حاكم العراق وقت ذاك؟ أو من كان والي العراق وقت أبو بكر أو وقت عمر بن الخطاب أو وقت عثمان بن عفان أو وقت علي بن ابي طالب؟ من هو والي العراق في زمن الدولة الاموية وبعدها العباسية ثم العثمانية؟

 

هل مكونات الشعب العراقي عند الفتح الإسلامي للعراق هي نفسها اليوم؟ وانت القائل في ص(15): [وهو البلد الذي تنوعت فيه الأعراق والأديان والمذاهب بمساحة مسكونة صغيرة نسبياً]؟؟

 

وفي ص(15) ايضاً وتحت عنوان فرعي هو: [ الشخصية العراقية والعنف] كتب البروفيسور قاسم حسين صالح التالي:

[ تاريخ العراق هو تاريخ العنف والدم والمعارك ليس من بدء المشهد الكربلائي بل لتاريخ قديم جدا يذكر معلومة لها دلالة هي ان: ان المهاجرين الى العراق القديم كانوا من المحاربين الاشداء... المجتمع العراقي يكاد يكون الوحيد بين مجتمعات العالم الذي خبر العنف لزمن يمتد لآلاف السنين وما يزال...] انتهى

 

يتبع لطفاً حيث تبدأ التالية بمناقشة هذا المقطع.

 

عبد الرضا حمد جاسم

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.