اخر الاخبار:
متظاهري البصرة يغيرون اسم شارع الخميني - السبت, 14 كانون1/ديسمبر 2019 11:11
تحشيد لتظاهرات واسعة اليوم في العراق - الجمعة, 13 كانون1/ديسمبر 2019 11:14
يونامي تدين إعدام شاب في الوثبة ببغداد - الجمعة, 13 كانون1/ديسمبر 2019 11:05
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

نصوص غاشمة// حبيب محمد تقي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

اقرأ ايضا للكاتب

نصوص غاشمة

حبيب محمد تقي

 

-1-

لأنتصارات الشر أسرار

فكَ طلاسمها أصرار

دم في العروق حار

أحر من لسعاتِ النار

دم ، لا يُؤتَى إلا بالإيثار

والغيرة على قوتِ الدار

وكل دابة في الديارِ

فبين جذبٍ وشد

قرار

إما إنجرار أو خيار

 

-2-

" الْمُؤْمِن لَا يُلْدَغ مِنْ جُحْر مَرَّتَيْنِ "

العراقي يُلدَغ مِنْ جحرهِ مئَتين

باتت الغربة غربتين

فحقت اللعنة على الأثنتينِ

 

-3-

بابا .. باب

فتح في وجهي كل الأبواب

وأوصَل ليَّ جُلَّ الأسباب

بعطفهِ أرتوت زهرة الشباب

يانعة بين الزنابقِ لباب

بابا .. باب

علمني بالحلّ والرَّبط

صنعة الأرباب

بابا .. باب

الغياب .. يباب

 

-4-

أخطأتم كالعادة بالتوقيت

ظننتم التغير يأتي لمجرد التصويت

أصابعكم أنغرست في الأَكبادِ والقلُوب تفتيت

أصواتكم بحساب صناديقهم تشتيت

شوارع أحلامكم إنطلا عليها الوعود بالتزفيت

فلكم البقاء بالغابة كالخرتيت ...

 

-5 -

فتن نائمة

بعصا بريمر

الطائفة قائمة

وإن خُمدت

فليست خاتمة

ففتنة الشمال

رصاصة كاتمة

طلاءها حقوق ناعمة

حشوتها آثمة

من صنعِ أيادي غاشمة

جعبة الآتي من الأيام قاتمة

من يلومكِ بغداد

إن كنتِ عن السعادة صائمة

منزوية وسائمة

وسط كم الألغام العائمة

 

-6-

عبدالله

الشكوى لله

مهزلة والله

لا تطيعهُ أبسط الحروف

راكعة له ملايين وألوف

الخَرَس سيد ومألوف

عقول معتقلة ، بالعقال ملفوف

ينبأن بحتف ، بالحتوف

عجبي على قوم

يرتضون بالمُسير بكل الصنوف

وعن الخيار عزوف

خرفنة

براء منها الخروف

 

-7-

أيتها الغاشمة

سيدة المقالب

وإن أمتلكتي مخالب

وإن كنتِ بها غالب

أستبدت بكِ كبائر المثالب

لا مفر لمطلوب

من ثأر مليارات طالب

 

-8-

كم طعنة تلقيتي يابغداد

كم قتلوا منكِ صبايا وأولاد

كم عراقيةٍ أرتداها السواد

كم متأمركٍ مَسخَرَّ الدين والبلاد

كم دفعوا لشراء ضمائر العباد

كم قواد أدعى الممانعة والجهاد

كم زايدَ على المظلوميةِ وهوَّ أشنع قواد

كم .. وكم .. وكم .. وكم الأحقاد

ومازلتِ اكبر يا بغداد

من كل صيد . من كل صياد

 

2014 / 05 / 07

المهجر

 

حبيب محمد تقي

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.