اخر الاخبار:
مكتب العبادي يحدد شروط الحوار مع الاقليم - الأربعاء, 22 تشرين2/نوفمبر 2017 09:47
عشرات القتلى والجرحى في تفجير بمدينة طوزخرماتو - الثلاثاء, 21 تشرين2/نوفمبر 2017 14:58
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

محطات طبية

الأظافر وأمراضها// د. مزاحم مبارك مال الله

تقييم المستخدم:  / 3
سيئجيد 

الأظافر وأمراضها

د. مزاحم مبارك مال الله

 

الأظفر أحد ملاحق الجلد ،ويتكون من صفائح بروتينية ميّتة لا تحتاج الى الأوكسجين تسمى الكيراتين .

الأظافر تغطي رؤوس الأصابع يبلغ طولها (3- 6) ملم ،وهي بيضاء شفافة لامعة، وبإمكاننا رؤية لون الدم من خلالها، تحاط بثنيات جلدية من ثلاث جهات. جذر الأظفر(وهو الجزء الحي)، ويدخل تحت الطيّة الجلدية الخلفية(والتي تسمى الطية الجلدية فوق الأظفرية)، أما الجزء الهلالي والقريب من الأظفر فيسمى بالهليهل.

الأظفر ينمو 3 ـ 4 ملم شهرياً ،أي أن التجديد الكامل لأظفر اليد يحتاج 5 ـ 6 أشهر ،بينما أظفر القدم يحتاج 10 ـ 12 شهر.

هناك حقائق لا بد من ذكرها:

•     أظافر الرجل تنمو أسرع من أظافر المرأة.

•     أظافر اليدين تنمو أسرع من أظافر القدمين.

•     أظافر القدمين أكثر سمكاً من أظافر اليدين.

•     الأظافر التي تقلّم باستمرار ،أسرع نمواً من تلك التي تترك بلا تقليم فترة طويلة.

•     الأظافر تنمو بالصيف أسرع من نموها في الشتاء.

•     نمو أظافر الأطفال أسرع من نموها لدى الكبار.

•     نمو الأظافر لدى الحوامل أسرع.

أهمية الأظافر تكمن في ثلاث عناوين:

الأول ـ أنها تحمي السلاميات الطرفية في الأصابع، علماً أن النهايات الطرفية للسلاميات تكون غنية بالأوعية الدموية والعصبية.

الثاني ـ لها أهمية في تسهيل حياتنا اليومية.

الثالث ـ أنها في الكثير من الأحيان تعكس حالات مَرَضية معينة ،وهذا يعني أنها مرآة صحة جسم الإنسان في الكثير من المواضع.

والأظافر لدى المصابين بداء السكري أهمية خاصة ،حيث يوصي الأطباء بضرورة الأهتمام الخاص بنظافتها وكذلك تقليمها بطريقة محددة تمنع جرح الأصبع ،(وخصوصاً أصابع القدم) حيث سجّلت العديد من حالات الالتهابات غير المرغوب فيها، فالمطلوب عدم جعل نهايات الأظفر حادة مما تتسبب بجرح النسيج الذي تحته أو المحيط به.

الكثير من الحالات المَرَضية يمكن الشك بها أو التوصل اليها من خلال فحص الأظافر ،فغالباً ما يكون ازرقاق الأظافر مؤشر على قصور الجهاز الدموي ابتداءً من القلب، أو أن ابيضاضها يدل على فقر دم ..الخ لذا فبالإضافة الى الحالات المرضية التي تصيب الأظافر ومنها (ولادية أو مكتسبة ـ ومنها الالتهابية) ، فأن الأظافر تتأثر بحالات مرضية جسمانية.

أمراض الأظافر الوراثية والولادية: كثيرة جداً وأغلبها تكون مصاحبة لأمراض وراثية أو ولادية جسمانية أخرى ،ومنها:

1.   تثخن الأظافر الولادي.

2.   غياب الأظافر الولادي ( بعضها أو كلها).

أمراض الأظافر المكتسبة:

1.   تشقق الأظفر:هو انشطار الصفيحة الأظفرية الى صفيحات مرصوفة أفقياً ابتداءً من الحافة الحرّة للأظفر ،والسبب هو خلل في التحام الكيراتين.

وأسباب هذه الحالة :

أ‌)    رضوض تتعرض لها الأظافر ،كما يحصل لدى عازفي بعض الآلات الموسيقية.

ب‌)   جراء استخدام  بعض المواد الكيمياوية.

ت‌)   الاستخدام المستمر لطلاء الأظافر.

ث‌)   فقر الدم الناتج عن نقص الحديد.

2.   رقّة وهشاشة الأظافر،وينتج عن الإصابة بالصدفية أو الحزّاز المسطح للفئة للعمر مابين 1.5 الى 12 سنة ،وتختفي هذه الحالة حينما يبلغ الشخص عمر مابين 19 و25 سنة.

3.   تصلب الأظافر:ينتج عن تفكك جزئي للصفيحة الأظفرية حيث يبدأ عادة من النهاية الحرة باتجاه الطية الجلدية فوق الظفرية، يبدأ هذا التصلب تدر يجياً ليشمل الأظفر كله ، لونه سيكون أصفر وما تحته أسود أو أزرق بسبب الالتهابات البكتيرية والفطريات، أسباب هذه الحالة :

أ‌)    خدوش وجروح للأظفر،أو بسبب التهابات جرثومية (بكتريا ،فطريات، فايروسات).

ب‌)   مواد كيمياوية ،كما في استخدام الأسيتون(مزيل الطلاء) ،أو التعرض لمادة الفورمالين ،أو مواد قلوية.

ت‌)   بعض حالات تناول التتراسايكلين وبنفس الوقت التعرض للضوء.

ث‌)   مشاكل الغدة الدرقية ،بعض حالات الحمل ،داء الصدفية.

4.   الأمراض الجلدية والتي تصيب الأظافر أيضاً :

أ‌)    الحزاز المسطح :نسبة الإصابة به تصل الى 10% من أمراض الأظافر ،الحزاز هي أخاديد غير منتظمة تصيب الأظافر مصاحب لتقرنات وصبغات تحت الأظفر.

ب‌)   داء الصدفية :تصل نسبة الأصابة بها الى 50% من أمراض الأظافر.

ت‌)   فطريات الأظافر:وهناك أربعة أنواع:

•     فطريات تحت الأظفر في نهايته البعيدة مع إصابة الأماكن الجانبية.

•     الفطريات السطحية البيضاء، وتصيب صفائح الأظفر.

•     الفطريات تحت الأظفر في الثنية الخلفية.

•     الفطريات المبيّضة ،وتصيب الأظفر بالكامل.

5.   تضخم نهايات الأصابع والأظافر:في هذه الحالة تكون الأظافر عريضة ومدورة محدبة الشكل من كل حوافها ،(الأظفر يشبه زجاج الساعة)، والتغيرات لا تشمل الأظفر فقط وإنما السلامية النهائية والتي تصبح عريضة على شكل مضرب الطبل جراء نمو غير طبيعي للنسيج الخلوي تحت الجلد  ،وغالباً ما نجد هذه الحالة في:

•     القصور الرئوي(التدرن، توسع القصبات، ذات الرئة ،أورام الرئة) .

•     الاضطرابات القلبية الوعائية والتشوهات القلبية الولادية.

•     اضطرابات الغدة النخامية والتي تشبب تضخم العظام.

•     أمراض الغدة الدرقية.

•     تشمع الكبد.

•     التهاب القولون التقرحي.

•     الجذام

6.   خطوط  بو:

هي أخاديد عرضية تبدأ من الطية الجلدية الخلفية باتجاه نهاية الأظفر الحرّة أثناء نمو الأظفر ،وتنتج عن اضطراب مؤقت يصيب نمو الأظفر خلال أمراض حادة مثل (التهاب ذات الرئة ،التهابات بكتيرية حادة مختلفة ،النكاف ،الحصبة) ،كما شوهدت هذه الحالة لدى المصابين بنقص عنصر الزنك.

7.   خطوط تيري :يظهر خط داكن في طرف كل أظفر من الأظافر ،تظهر هذه الحالة لدى المتقدمين بالعمر، أو بسبب أمراض الكبد أو القلب ،أو بسبب داء السكري.

8.   الأورام ، نادرة لكنها تحصل.

9.   ابيضاض الأظافر، أسبابها عديدة ،منها تقرن غير تام للصفيحة الظفرية وكذلك فراغات هوائية ضمن الصفيحة، فقر الدم الناتج عن نقص الحديد ،الإصابة بالملاريا، نقص البوتاسيوم ،والأبيضاض أنواع:ـ

•     نقطي/ شائع جداً ،عدد النقاط متفاوت، بيضاء اللون ،تصيب أظفر واحد أو أكثر، نجدها بالتهابات الأظافر الموضعية أو بسبب حمى التيفوئيد ،أو التهابات الكلى.

•     مخطط / يبدأ من الهليهل على شكل خطوط بيضاء مستعرضة باتجاه الحافة الحرة للأظفر، عامل وراثي يلعب دوراً في هذه الحالة.

•     جزئي/ يصيب جزء من الأظفر أو الأظافر ،يرافق حالات التدرن ،التهاب الكلى ، ورم الغدد اللمفاوية (هوجكن)، الجذام.

•     تام/ يصيب جميع الأظافر ،وتكون الأظافر حينها هشة ولا تصل الى نهاية الأصبع ، ترافق حالات :حمى التيفوئيد ،الجذام ،تشمع الكبد ،التهاب القولون التقرحي ،نقص البروتين بالدم ،عادة قضم الأظافر ـ حالة نفسية ـ والتي تبدأ منذ الصغر.

10.  الأظافر الباهتة (الشاحبة): وهذه نجدها لدى المتقدمين بالعمر رغم أنها أحياناً تدل على الإصابة بفقر الدم وسوء التغذية ،أمراض القلب ،داء السكري ،أمراض الكبد.      

11.الأظافر الخضراء: نتيجة إصابة بكتيرية.

12.الأظافر الصفراء :تلاحظ هذه الظاهرة لدى المصابين بداء الصدفية ،بعض أنواع السرطانات ،تناول مركبات التتراسايكلين ،المدخنين ،المصورين(سابقا ـ جراء استخدام مواد تحميض الأفلام)، كما ان الحالة نجدها لدى مرضى الغدة الدرقية المتقدم ،التهاب المفاصل ومرض نقص المناعة المكتسب (الأيدز)، وكذلك لدى مرضى التهاب الجيوب الأنفية المزمن، كما أن العامل الوراثي يلعب دوراً، وكذلك الإصابة بالفطريات الجلدية.

13 .الأظافر الزرقاء: يحصل نتيجة نقص الأوكسجين، وازرقاق الأظافر أهم علامة من علامات اضطرابات الدورة الدموية ،وأمراض الرئتين المزمن ومتلازمة ويلسون(تراكم النحاس داخل الأنسجة)، كما أن الازرقاق يحصل جراء الشدّة الخارجية وانخفاض درجة الحرارة.

14.الأظافر السوداء: وتحصل في حالات مرض أديسون(مرض يصيب الغدة فوق الكلية) ،مرض كوشينك(مرض يصيب الغدة فوق الكلية أيضاً) ،الوحمة الصبغية، التهابات جرثومية، أحياناً تظهر خطوط داكنة أسفل الأظفر والتي ربما تدل على الإصابة بالميلانوما (والميلانوما نوع من السرطانات الجلدية الصبغية).

15.تقعر الأظافر: كامل الأظفر يكون مقعر(يشبه الملعقة)، وغالباً ما يرافق هشاشة الأظافر ،تنتج هذه الحالة عن نقص الحديد في الجسم أو كحالة مرضية جينية ،أو بالتماس المستمر المباشر مع المواد الكيمياوية ومنها منتجات البترول، كثير من ميكانيكي السيارات وصانعي الأحذية يعانون من هذه الحالة بسبب الشدة الخارجية المستمرة. تقعر الأظفر يرافق حالات جلدية وجسمانية مختلفة ومنها داء السكري ،تليف الكبد ،مشاكل القلب ،داء الذئب الأحمراري، الأمراض الزهرية، إضافة الى نقص فايتمين A، B، والكالسيوم.

16.تنقر الأظافر: وهي انخفاضات صغيرة بحجم رأس الدبوس، ربما تكون تغيرات أولية لداء الصدفية ،أو الحزاز المسطح ، أو الأكزما ،أو التهاب المفاصل الرثوي .

17.نقص الأظفر الوسطي: انشطار أو نفق طولي في منتصف الأظفر ،وغالباً ما تكون الأسباب الخارجية هي العلة الرئيسة.

18. تقصف الأظافر:غالباً ما ينتج عن طلاء الأظافر ومزيلاتها(الأسيتون) ،قصور الغدة الدرقية ،نقص فايتمينات A وB  ،تضييق الأوعية الدموية الطرفية ،وكذلك الإصابة بالفطريات الجلدية.

19. التكيس المخاطي :حالة تسبب أخدود سطحي في الأظفر.

20. رضوض الأظافر: جراء شدة خارجية وغالباً ما يحصل نزف تحت الإظفر ، وبالنتيجة ربما يؤدي الى اقتلاع الأظفر.

21. ضمور الأظافر:الأظفر يصبح رقيق جداً وبالعموم ،أثري الشكل ،صغير الحجم، هذه الحالة أما تكون تشوه خلقي أو حالة مكتسبة ،وأكثر الحالات التي يحصل فيها ضمور الأظافر هي : الحزاز المسطح ،داء الفقاعات ،اضطرابات دموية ،الجذام.

22. اقتلاع الأظافر: حالة تحصل في الحساسية ضد البنسلين ،التقرن المنقط ،شدّة خارجية ،التهابات الأظفر نفسه وداء الصدفية.

نصائح عامة:

1.   بالنسبة للنساء ، وأذا كان لا بد من أستخدام طلاء الأظافر ، فيفضل أستخدام نوعية جيدة وموثوقة ، وكذا الحال بالنسبة لمزيل الطلاء.

2.   عدم أهمال أي تغيير يحصل للأظفر .

3.   الأبتعاد عن أستخدام الأظافر الأصطناعية كونها تؤذي الأظافر الطبيعية ،فالمادة المصنوعة منها مع الغراء المثبّت يشكلان خطراً حقيقياً على الأنسجة الرخوة وكذلك فأن الأظافر الأصطناعية حاضنة ممتازة لعدوى الفطريات.

4.   الأعتناء بالجلد المحيط بالأظفر وعدم أنتزاعه قسراً ، فأن ذلك يسبب الألتهابات.

5.   عدم تعريض الأظافر والأصابع المستمر للمواد الكيمياوية(خصوصاً مسحوق الصوابين والقاصر والنفط..الخ).

6.   الأمتناع عن التدخين قطعياً.

7.   الأهتمام بالتغذية الجيدة التي تحتوي على كل العناصر المفيدة المهمة.

8.   الأهتمام بتقليم الأظافر بما يسبب لها أي أذى خصوصاً للمصابين بداء السكري أو الأمراض الولادية.

 

9.   وأخيراً فأن استشارة طبيب الجلدية يجب أن تكون في أولوية الإجراءات الواجب على الشخص أن يقوم بها ،كون الطبيب هو المَعني بتشخيص الحالة ووصف العلاج لها أو اتخاذ الأجراءات تجاهها.

التعليقات   

 
-3 #2 دكتور مزاحم 2015-11-13 17:32
سجاد احمد/ ع الفيس / هذا رابط صفحتي
ttps://www.facebook.com/%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%83%D8%AA%D9…/
 
 
-2 #1 سجاد احمد 2015-11-12 10:48
دكتور اذا امكن رقم هاتفك او صفحتك ع الفيس بؤك مع فائق الشكر والتقدير
 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.