اخر الاخبار:
البعث المحظور يختار خليفة للدوري - الأربعاء, 28 تشرين1/أكتوير 2020 19:52
بتعاون الأهالي.. شرطة نينوى توجه ضربة لداعش - الأربعاء, 28 تشرين1/أكتوير 2020 10:58
اتصالات الكاظمي تقسم المتظاهرين - الأربعاء, 28 تشرين1/أكتوير 2020 10:51
أزمة فرنسا تتصاعد.. إغلاق وسط باريس بسبب "قنبلة" - الثلاثاء, 27 تشرين1/أكتوير 2020 19:51
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

منوعات عامة

أرض في اقليم كوردستان من يزرعها تصيبه "لعنة" وتموت زوجته

 

شفق نيوز/ في قصة أشبه بأفلام الرعب الهوليودية، حيث تقع قطعة أرض في إقليم كوردستان، لم يقترب منها السكان منذ عقود خوفاً على حياة أسرهم وأقربائهم، وتُعرف بأرض "الزوجة الميتة"، فالسكان يتشاءمون منها ولا يزرعونها لرسوخ معتقد لديهم أن من يقدم على ذلك سيخسر شريكة حياته للأبد.

 

هذه الأرض التي تتوسط مئات الدونمات من الاراضي المزروعة في قرية "هاريكا "الواقعة في سفح جبل "زيبار" بناحية "ديرلوك" بقضاء العمادية شمالي دهوك، لم تُزرع منذ أكثر من 100 سنة.

 

ويقول إبراهيم سعيد مختار قرية "هاريكا" لوكالة شفق نيوز، ان هذه المساحة من الأرض لا نستخدمها ابدا للزراعة هناك خوف ينتابنا منها، وهذا الخوف متوارث من قصص تناقلها السكان جيلا بعد جيل بأن هذه الأرض مسكونة.

 

والاعتقاد السائد والموروث لدى سكان الناحية هو ان من يستغل قطعة الأرض هذه سيواجه "مصيبة" بنفسه تتمثل بعاهة مستدامة أو بموت أحد أفراد اسرته.

 

صالح سعيد أحد وجهاء القرية يتحدث لوكالة شفق نيوز عن الروايات المنقولة عن هذه الارض الزراعية "يُقال بأن هذه الأرض كانت لشخص فقير وصادره احد الاقطاعيين منه عنوة لذا من يقوم بزراعتها تصيبه اللعنة".

 

ويواصل حديثه "يقال بأن شابين اختفيا في هذه الارض الى دون رجعة، ويعتقد النّاس بأنها مسكونة بالجن وهناك رواية تقول ان فلاحا توفوا له سبعة من افراد اسرته لزراعته الأرض لمدة سبع سنوات".

 

"نخاف ان نقترب من هذه الارض او نمشي فيها" يقول سعيد.

 

أما ﺧﻠﻴ ﺣﺠﻲ ﺣﻤﻴ أﺣ سكان القرية فيسميها أرض "الزوجة الميتة" ويقول "لا أحد يزرعها ﺧﺸﻴﺔ ﺍﻥ ﺗﻤﺕ ﺯﻭﺟﺘﻪ او احد اقربائه".

 

مهما كانت الروايات فمثل هذه المواقف ليست غريبة على معتقدات اهالي القرى وخاصة البعيدة منها عن المدن وهم يتناقلون الكثير من الحوادث التي دفعت بترك المنازل والمزارع خوفا من المعتقد والموروث الشعبي.

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.