اخر الاخبار:
القبض على 82 إرهابياً في البصرة وديالى - السبت, 10 نيسان/أبريل 2021 20:21
نيجيرفان بارزاني يصل إلى بغداد - السبت, 10 نيسان/أبريل 2021 10:36
العراق يفتح أبوابه لأكثر من 30 دولة - السبت, 10 نيسان/أبريل 2021 10:35
الاطاحة بزعيم داعش في كابول - السبت, 10 نيسان/أبريل 2021 10:30
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (447)- تعريف ببعض الكتب المهداة لي/27

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (447)

 

تعريف ببعض الكتب المهداة لي/27

(1)

(دراسات في الاقتصاد الدولي، آراء اقتصادية واجتماعية)

       كتاب تقترب عدد صفحاته من 600 صفحة، وعليه فهو اقرب الى ان يكون مجلدا..! وهو كتاب علمي تحليلي ومعرفي بالاقتصاد الدولي الذي يهم البشرية في كل مكان، وموقع العراق بالنسبة لهذا الخضم من الفكر والعمل والسياسة الاقتصادية بين العالم الاقتصادي المعاصر. ولابد من الاشارة الى ان هذا البحث المضني في هذا الكتاب يعد جهدا استثنائيا من قبل مؤلفه الاستاذ الدكتور عبد الامير رحيمة العبود في انجازه واعداده ليكون مصدرا كبيرا لمفاهيم الاقتصاد الحديث. والكتاب فضلا عن كونه كثير الصفحات، فهو ايضا من الحجم الكبير (24/17). عكفتْ على طبعه في عمّان "دار دجلة، ناشرون وموزعون" عام 2011. وقد اهداني أ.د.عبد الامير العبود مؤلف الكتاب مشكورا نسخة منه يوم الثامن من مايس 2011. وقسم الاستاذ المؤلف هذا الكتاب الى جزأين اثنين. وخصص الجزء الاول عن حالة الاقتصاد في عالمنا المعاصر، كحرب العملات ونموذج جديد للتجربة الاشتراكية في هنكاريا ولغز اليابان وغيرها الكثير من عناوين هذا الجزء من الكتاب. اما الجزء الثاني من الكتاب، فقد قسمه السيد المؤلف الى ثلاثة ابواب. فالباب الاول بعناوين كثيرة وعنوانه الرئيسي "ازمة النقد الدولي في النظام الرأسمالي" والباب الثاني بعناوين كثيرة اخرى وفي مقدمتها العنوان الرئيسي لهذا الباب "اليابان، تجربة التطور، الواقع الراهن، العلاقات مع دول الخليج العربي" اما الباب الثالث فكان بعنوان رئيسي "ازمة سوق الاسهم الكويتية. ابعداها، اسبابها، آثارها عربيا ودوليا". وقد اعتمد الاستاذ الدكتور عبد الامير العبود مؤلف الكتاب على مصادر مهمة كثيرة عراقية وعربية ودولية.

 

     يستهل الاستاذ الدكتور عبد الامير العبود مؤلف الكتاب مقدمته لكتابه بهذه الاسطر.

(يحتوي هذا الكتاب على مجموعة من الابحاث التي تتناول جوانب متعددة من الاقتصاد الدولي والاقتصاد العراقي، الى جانب بعض الدراسات ذات الطابع الاجتماعي. وقد اختير الجزء الاكبر من هذه الابحاث من بين مجموعة تجاوزت الخمسين بحثا سبق وان نشرتها خلال الفترة (1965-2010). ويعود السبب في اختيارها ونشرها في هذا الكتاب، لاعتقادي بانها لاتزال تحتفظ باهميتها وغزارة معلوماتها، وفي سبيل تقديمها جملة واحدة امام القارئ الكريم).

 

    الاستاذ الدكتور عبد الامير رحيمة العبود، ولد في ناحية المجر الكبير عام 1937. تدرج في حصوله على الشهادات العلمية حتى الدكتوراه في الاقتصاد الدولي من الجامعات الالمانية عام 1966. له من الاصدارات العلمية والمعرفية والبحوث والدراسات كثيرة، وعلى الاخص في علوم الاقتصاد. وقد شغل مناصب عديدة في الجامعات ومارس التدريس فيها وادارة بعض الكليات وكان آخر منصب له وزيرا للزراعة خلال الفترة من (1/9/2003 والى 1/6/2004) ثم تقاعد عن الوظيفة لبلوغه السن القانوني.

******************

(2)

(سلالة الطين، سيرة مأساة)

     في مطلع هذا العام 2019 توفي الاديب الدبلوماسي الاستاذ عطا عبد الوهاب. اول سفير للعراق في عمّان بعد الاحتلال البغيض. وهو الذي سبق له ان عمل سكرتيرا خاصا للملك فيصل الثاني وللامير عبد الاله رحمهما الله في (1957-1958). وكتابه، عفوا مجلده الكبير (سلالة الطين، سيرة مأساة) يصل في عدد صفحاته الى 620 صفحة من الحجم الكبير (24/17). حيث يعد هذا المجلد مذكرات خاصة بالمؤلف المرحوم عطا عبد الوهاب كتبها بنفسه وبضمير المتكلم. وقد اهداني نسخة منه مشكورا في يوم 25/3/2007. هذا ويذكر انني قد سبق لي ان اهديت كتابي الموسوم بـ "الطريقة القندرجية في المقام العراقي واتباعها" في الصفحة الخاصة بالاهداء الى الدبلوماسي الراحل عطا عبد الوهاب ايفاءاً له لفضل تفضل به عليّ عشية معرفتي به لاول مرة في عمّان حزيران عام 2000. والمجلد برمته يتحدث عن الحياة المأساوية التي عاشها الاشقاء الثلاثة عطا وجميل وزكي رحمهم الله، الذين اتهموا بتهم كثيرة يوضح لنا الاستاذ عطا عبد الوهاب في هذا المجلد بانها تهم باطلة. والمرحوم الاستاذ عطا عبد الوهاب من مواليد عام 1924. وقد عاش زمنا وصل فيه الى عمر الخامسة والتسعين 95 عاما. وهو ابن اخ العلامة الكبير عبد القادر الخطيب رحمه الله، امام وخطيب جامع الامام الاعظم سابقا..! ومرة سألت المرحوم الاستاذ عطا عبد الوهاب على انفراد عن سبب تسمية ابنه البكر بـ لهب..؟ فاجابني بانها من اخطاء حياتي..!

 

      وبالنسبة لمقدمة الكتاب –المجلد- يقول المؤلف الاستاذ عطا عبد الوهاب في بعض اسطرها.

(جاء اسلوب الكتابة عفويا، وربما طغت عليه بشكل غير مقصود عبارات من اللهجة العراقية الدارجة، وهي ذات دلالات لا اظن ان من الممكن اداؤها بالفاظ اخرى. وقد توقفت عند هذه النقطة بالذات وانا اقدم على النشر الان فراودتني فكرة ايجاد بدائل فصيحة لتلك العبارات ليسهل فهمها على جيل جديد من العراقيين، ويسهل فهمها كذلك على غير العراقيين ايضا. ولكنني وجدت اخيرا ان هذا التغيير سيعبث بالنص ويزيل نكهته الاصلية فآثرت المغامرة بالابقاء عليه كما كتب اصلا، آملا ان يكون بمثابة نوع من التوثيق لمفردات لغوية محلية كانت على ألسنة الناس في العراق قديما وقد ادركها الانقراض الان).

 

     قسم المؤلف الاستاذ عطا عبد الوهاب مجلده الى ثلاثة اقسام. القسم الاول خصصه لاسفار الطفولة والشباب. والقسم الثاني لكتابته للشعر وعمله في الديوان الملكي. اما القسم الثالث فقد خصصه بصورة مباشرة عن مأساته وسجنه وعذابه النفسي ليختتم بهذه الذكرى الاليمة مجلده المأساوي..!

    للمؤلف الاستاذ عطا عبد الوهاب ترجمة كتب كثيرة مطبوعة، فضلا عن مؤلفاته الاخرى.

والى حلقة اخرى ان شاء الله.

 

اضغط على الرابط

محمد الشعبي، مربع بغدادي الطير كرخي

https://www.youtube.com/watch?v=LNHYYMIk-w4

 

بغدادية كاظم الساهر

https://www.youtube.com/watch?v=cKTOqdhySCk

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.